عرض مشاركة واحدة
قديم 04-30-2015, 07:50 PM bechara غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [5]
bechara
عضو برونزي
الصورة الرمزية bechara
 

bechara is on a distinguished road
إرسال رسالة عبر Yahoo إلى bechara
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أنكيدو مشاهدة المشاركة
ألأخ بشارة هنا انت تفرض وجود الله, و بعد هذا تنطلق بعدة فرضيات من ضمنها ان الله خلق الجنس لأنجاب الاولاد و سعادة الزوجين. ولكن من الاصح هو ان الزواج او التزواج و الجنس هو موجود لأستمرارية الانواع و من اجل زيادة فرصها للبقاء على قيد الحياة و أستمرار نسلها. حتى الزواج كموءوسة هو من صنع الأنسان. في نظري تعدد الازواج هو حالة طبيعية لان الذكر دائما يحاول أن يزيد فرصة بقاء نسله و الأمثلة كثيرة على هذه في الطبيعة




الادمان على الامور الاباحية هو مثل أي أدمان على السكائر او الحلويات او الخمر و يتم علاجها من خلال عمليات أعادة التأهيل.

و دمت
الى الزميل انكيدو

نعم زميل الله هو من اوجد الجنس لهذه الغاية , واليك بعض ما تقول كلمته عن التكاثر :




فر التكوين 1: 28
وَبَارَكَهُمُ اللهُ وَقَالَ لَهُمْ: «أَثْمِرُوا وَاكْثُرُوا وَامْلأُوا الأَرْضَ، وَأَخْضِعُوهَا، وَتَسَلَّطُوا عَلَى سَمَكِ الْبَحْرِ وَعَلَى طَيْرِ السَّمَاءِ وَعَلَى كُلِّ حَيَوَانٍ يَدِبُّ عَلَى الأَرْضِ».


اما عن العلاقات الحميمة امور كنت اجهلها قبل معرفتي حق كلمة الله :



رسالة بولس الرسول الأولى إلى أهل كورنثوس 7: 4

3 لِيُوفِ الرَّجُلُ الْمَرْأَةَ حَقَّهَا الْوَاجِبَ، وَكَذلِكَ الْمَرْأَةُ أَيْضًا الرَّجُلَ. (العلاقات الحميمة)


لَيْسَ لِلْمَرْأَةِ تَسَلُّطٌ عَلَى جَسَدِهَا، بَلْ لِلرَّجُلِ. وَكَذلِكَ الرَّجُلُ أَيْضًا لَيْسَ لَهُ تَسَلُّطٌ عَلَى جَسَدِهِ، بَلْ لِلْمَرْأَةِ.


اما عن الذكور و طلبهم للتعدد من اجل التكاثر هذا الامر , لم يتفق هذا مع ما اراده الله اصلا .
ثم و في اغلب الاحيان الهدف هو الطمع بالجنس . يستطيع رجل واحد ان ينجب العشرات من امرأة .


حدث في ايام المسيح امر مشابه لكن لاحظ من فضلك ما كان رده حسب انجيل متى الاصحاح 19 :


3 وَجَاءَ إِلَيْهِ الْفَرِّيسِيُّونَ لِيُجَرِّبُوهُ قَائِلِينَ لَهُ: «هَلْ يَحِلُّ لِلرَّجُلِ أَنْ يُطَلِّقَ امْرَأَتَهُ لِكُلِّ سَبَبٍ؟»
4 فَأَجَابَ وَقَالَ لَهُمْ: «أَمَا قَرَأْتُمْ أَنَّ الَّذِي خَلَقَ مِنَ الْبَدْءِ خَلَقَهُمَا ذَكَرًا وَأُنْثَى؟ (اعادهم الى الاصل)
5 وَقَالَ:مِنْ أَجْلِ هذَا يَتْرُكُ الرَّجُلُ أَبَاهُ وَأُمَّهُ وَيَلْتَصِقُ بِامْرَأَتِهِ، وَيَكُونُ الاثْنَانِ جَسَدًا وَاحِدًا.
6 إِذًا لَيْسَا بَعْدُ اثْنَيْنِ بَلْ جَسَدٌ وَاحِدٌ. فَالَّذِي جَمَعَهُ اللهُ لاَ يُفَرِّقُهُ إِنْسَانٌ».
7 قَالُوا لَهُ: «فَلِمَاذَا أَوْصَى مُوسَى أَنْ يُعْطَى كِتَابُ طَلاَق فَتُطَلَّقُ؟»
8 قَالَ لَهُمْ: «إِنَّ مُوسَى مِنْ أَجْلِ قَسَاوَةِ قُلُوبِكُمْ أَذِنَ لَكُمْ أَنْ تُطَلِّقُوا نِسَاءَكُمْ. وَلكِنْ مِنَ الْبَدْءِ لَمْ يَكُنْ هكَذَا.



اما عن قولك :

اقتباس:
الادمان على الامور الاباحية هو مثل أي أدمان على السكائر او الحلويات او الخمر و يتم علاجها من خلال عمليات أعادة التأهيل.
معك حق



:: توقيعي ::: كلمة الله حية وفعالة وتجاوب كل المخلصين لفهم الحق ،كما ان كلمة الله تجاوبنا عن كل أسئلتنا المنطقية والتي تهمنا كبشر وتنقلنا من الظلمة الدامسة التي تغطي الارض الى نوره العجيب
Jw.org
اكبر موقع من حيث تعدد اللغات في العالم 980لغة ولهجة وبتصاعد
  رد مع اقتباس