عرض مشاركة واحدة
قديم 04-24-2015, 02:26 PM فاطمي غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [24]
فاطمي
عضو ذهبي
الصورة الرمزية فاطمي
 

فاطمي is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشكلة بالنسبة لي شخصيا ليست في وجود الله من عدمه فانا صدقا لا استطيع ان اتحمل حياتي من دون ان اؤمن ان هناك اله خالق عظيم,
الاسلام جاء اولا ليتبث وجود الله الحق وجاء ليلغي الشرك الدي بتدع من في الاديان بالنسبة للمنطق عنما نفكر بتفكيروجود قوة من اوجدت هدا الوجود بكل اشكاله لايمكن ان تكون هده القوة من ضمن هدا الوجود لان كل شيئ له حركه اوتأتير له بداية وله تغييرينتهي به الى حالة أخرى هو جزئ من طبيعة هدا الوجود ولايمكن ان يكون الله
الوجود هو نتيجة حدث هناك قوة من اعطت بداية لحدوته وهده القوة هي بمعزل منه وليست من طبيعته هدا ما أراكِ مقتنعة به ولامجال للالحاد في فكرك

اقتباس:
انا كمسلمة امر بوقت عصيب جدا فكل مشكلتي تختزل في ديني,فانا كمسلمة لا استطيع تحمل الميز الصارخ بين الرجل و المراة في الاسلام

مسألة الميز نبتعد عن الاسلام وننضر للمرأة في فكرالرجل والموقع الدي تحتله في فكره المرأة مازالت شهوة في عقل الرجل والمرأة مازالت تعمل على كسب نضرة اعجاب الرجل من خلال نضرته لهده الشهوة الدفينة في عمقه ،المرأة مازال جمالها وجسدها وانوتتها هما المطلوبين في عقل الرجل وليس شخصها الدي هوبعيد عن كونها مرأة لها نفس القيمة التي مازال ينفرد بها الرجل، مازالت تثير نجدابنا الغريزي لانوتتها لنحقق به ما نريد ،مازالت المرأة تباع وتشترى، مازالت المرأة قيمتها تنحصرفي سنها وجمالها وقوامها لتُقبل وتكون مقبولة عند الرجل، مازالت تساهم بستغلالها في تحقيق ارباح ورواج للرجل بسهلاكها، وهدا اراه بأم عيني وكم يحزنني في نفسي والله
مازالت المرأة المأهلة في مجال ما لتحقق نجاحات فيه مطلوب منها ان تتوفرفيها ماتقبله شهوة الرجل وهدا واقع المرأة في عالم الرجل

اما الاسلام يأمر المرأة ان تخفي مفاتنها فهو قيمة لها والتعامل معها من طرف الرجل خارج عن تأتير نضرته الغريزية للمرأة وخارج فرض عليها انت تبدي ما يعجب الرجل فيها ليتم قبولها في ما كان محتكرا له انه يمنحها المساوات في ضياع قيمتها الحقيقية



  رد مع اقتباس