عرض مشاركة واحدة
قديم 07-29-2014, 02:15 AM افاتار غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [14]
افاتار
عضو برونزي
الصورة الرمزية افاتار
 

افاتار is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فاطمي مشاهدة المشاركة
اولا القرآن لم يأتي ليفسر لنا الكون او الارض انما جاء ليخبر العالمين بأن هناك رب واحد واندار بوجود الحساب ويؤكد بأن الموت الا انتقال الى حيات اخرى

قل هذا الكلام لمن يحاول ان يضيف اعجازا وهميا على ما جاء في القران

وليس القرآن من حرف الحقائق بل هده الحقائق لها صفة الحادية هية من تحاول تحريف حقيقة القرآن ولاتضن ان القرآن لم يتعرض لتحريف بل هناك من يحاولون جاهدا ليحرفو القران في كل زمان ومكان
ومن الاعجاز انه بقا على حاله الى يومنا هدا وسيبقى بالتأكيد

من قال لك انه لم يتعرض للتحريف كثير من الاحاديث الصحيحة للصحابة تذكر بان القران قد تعرض للتحريف وبقاء القران الى يومنا هذا ليس دليل على انه من عند الله فالتاريخ حفظ لنا الكثير من كتابات القدماء والتي هي اقدم من القران بالاف السنين

دكرت والنجم ادا هوى وجعلت نفس الفهم مرتبط برجوم الشياطين بالشهب
وجمال السماء بالنجوم
لا اتوقع ان القرآن من سقط سقطة علمية بل الالحاد هو من سقط في الخطأ في فهم القرآن وكلام الله

لم ترد على كلامي لماذا يخلط القران بين الشهب والنجوم في اية وزينا السماء الدنيا بنجوم واعتدناها رجوما للشياطين

ودكرت يكور الليل على النهار الحقيقة التي عندنا الان ان التكوير من فعل الارض و بالتكوير يدخل جزء منها في ضلمة الكون ليخرج الجزء الاخر من الضلمةالي النهارالى ضوء الشمس

لا علاقة لكروية الارض بتكوير السماء اساسا لا توجد سماء مكورة بل فضاء مفتوح

( والنهار اذا جلاها والليل اذا يغشاها )فالمقصود هنا يضهر بالنهار وهو محجوب بالليل اليس بكل بساطة ألفهم عكس الضلام هو الضوء
أليس الضلام من الكون والضوء من الشموس التي ترسل الضوء في لفراغ البعيد تعكسه
المادة
ضوء الشمس هو من ياتي بالنهار وغياب الشمس ينتج الليل لكن القران وصفها بالعكس فذكر ان الليل هو من يغطي ضوء الشمس والنهار هو من يجلي الشمس وهذا دليل على الفهم الخاطئ لكاتب القران حيث كان يرى بان ضوء النهار يبدأ قبل شروق الشمس فتوهم ان النهار لاعلاقة له بالشمس



  رد مع اقتباس