عرض مشاركة واحدة
قديم 11-23-2019, 03:02 PM المنار غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [12]
المنار
عضو بلاتيني
الصورة الرمزية المنار
 

المنار is on a distinguished road
افتراضي

الاخ الكريم مله ابراهيم
(اقم الصلاه طرفي من النهار)
الآية ذكرت للنّهار طَرَفين، ولمّا كان طرف الشيء داخل في الشيء، فطَرَفا النّهار إذاً يجب أن يكونا منه. ومن المعلوم أن النهار يبتدئ بطلوع الفجر وينتهي بغروب الشمس، وهذا يعني أنّ الطرف الأوّل يتحقّق بطلوع الفجر، والطرف الثاني يتحقّق قُبيل غروب الشمس. وعلى هذا تنطبق الآية على ثلاث صلوات: صلاة الفجر، وصلاتي الظهر والعصر، وبين الحدّين أوقات لها، غير أن الدليل حدّد صلاة الفجر بين الطلوعين: طلوع الفجر وطلوع الشمس، كما حدّد وقت صلاة الظهرين بدلوك الشمس إلى غروبها.
فالآية تدلّ على دخول وقت صلاة الظهرين بدلوك الشمس، غير أن الظهر تتقدّم وقتاً وفعلاً على العصر بمقدار أربع ركعات، وأما الباقي فوقت مشترك بينهما.
وبذلك يظهر معنى قوله سبحانه: (وَأَقِمِ الصَّلاَةَ طَرَفَيِ النَّهَارِ).
وأمّا قوله: (وَزُلَفًا مِنَ اللَّيْلِ): أي أَقم الصلاة في قطعات من اللّيل، فهو يشير إلى وقت صلاتي المغرب والعشاء، والزُّلف من اللّيل هو الساعات الأُولى منه سمّيت بذلك لقربها من النهار، فيكون مفاد الآية هو نفس مفاد قوله سبحانه: (أَقِمِ الصَّلاَةَ لِدُلُوكِ الشَّمْسِ إِلَى غَسَقِ اللَّيْلِ وَقُرْآنَ الْفَجْرِ إِنَّ قُرْآنَ الْفَجْرِ كان مشهودا)

كما أن الصلوات الخمس يمكن أداءها في ثلاث اوقات بل الشيعه عادتهم ذلك و هو مروي عند اهل السنه عن ابن عباس اي بالجمع بين الظهرين و العشاءين
مع التحيه



:: توقيعي ::: قد أوهنت جلـدي الديـار الخالية من أهلهـا ما للـديـار وماليـة
تبكيك عينـي لا لأجـل مثوبة لكنّما عينـي لأجلـك باكيـة
تبتل منكم كـربـلا بـدم ولا تبتل مني بالـدمـوع الجارية
أنست رزيتـكـم رزايانا التي سلفت وهونت الرزايـا الاتية
وفجائـع الأيـام تبقـى مـدةً وتزول وهي الى القيامة باقية
  رد مع اقتباس