عرض مشاركة واحدة
قديم 06-21-2019, 04:03 PM Skeptic غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [4]
Skeptic
V.I.P
الصورة الرمزية Skeptic
 

Skeptic will become famous soon enough
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حكمت مشاهدة المشاركة
أستاذ ابراهيم...
من خلال قربي من احد الساحات الفوضوية الناشئة عما يسمى الربيع العربي، لاحظت أننا لا زلنا ندور في نفس الدوامة...فالحكومات تستخدم الدين الذي تصفه بالسمح المسالم، ومن يسمون أنفسهم بالمجاهدين يدعن الى تطبيق مذهبهم وشريعتهم.
باختصار لا زلنا ندور في فلك الدين، فهذا يتهم ذاك بعدم تطبيقه للدين وانه يريد تطبيقه، وذاك يتهم هذا بأنه متطرف ارهابي افسد الدين وافسد مافيه.
لا زلنا حتى اليوم لا ننظر خارج افق المنظومة الدينية، ومن خلال تصرفاتنا نجعلها جزءا اساسيا من الحل والسيطرة على الحشود، من حيث ندري أو لا ندري.
وحتى الآن لا يوجد تيار تغيير فكري له ثقله على الساحة، بل اهم اقليات مهملة واقعيا، نحتاج الى ثورة فكرية نقوم من خلالها بنقل العقلية الشرق اوسطية الى مرحلة اخرى متقدمة بطريق بعيد عن العنف.
أرى شخصيا ان الثورة في بلداننا غير مناسبة وحل فاشل لأن الشعوب لا تعي معنى الثورة وكيفيتها وحيثياتها، نحتاج الى نشر العلم وتصحيح المنظومة التعليمية وحملات اصلاحية فكرية، الثورات فشلت منذ اللحظة الأولى صدقني، لأنها انساقت وراء تغيير المسؤولين والاشخاص، ولم تنظر الى العطب الحقيقي الموجود في البنيان الاجتماعي..
تحياتي
فقط ابعد الخبل الديني عن الحكم والسياسة، اعطي البشر حقوق متساوية، وقانون مدني يساوي الجميع، ويحق للجميع ابدأء اراءهم بحرية، في الرئيس، وفي رجل الدين، وفي الدين.
القدسية التي يعطيها الدين لرجل الدين، ومن بعدة الرئيس، سبب بلاء تلك الشعوب.

المشكلة عندما تتحدث مع احد يقول لك مثلا مصر دولة علمانية، كيف؟
كيف مصر علمانية؟
1. دستورها غير علماني،
2. لا يحق نقد رجل الدين، (مثل الازهر والكنيسة)
3. الزواج ديني،
4. الميراث طبقا للدين،
5. الدين يدرس في المدارس ومادة يتم الاختبار بها، وهي نجاح وسقوط،
6. الدين مذكور في الهوية الشخصية، يذكر انك مسلم او مسيحي او غيرة،
7. يتم اضطهاد اصحاب الديانات الاخري مثل البهائية
8. في مصر في عهد مرسي تم ضرب شيعي حتي الموت في الشارع بخطاب تحريضي من الدولة ومازال الخطاب التحريضي في الاعلام بناء علي الدين موجود.

مصر دولة دينية، وكون السيسي لا يؤمن بالاسلام (علي فرض) فيزيد بن معاوية لم يكن يؤمن بالخرافات الاسلامية وهو خليفة اسلامي:
هل تدرك بان يزيد بن معاوية شرب الخمر في جمجمة حفيد محمد:
https://www.youtube.com/watch?v=a3N8O7c_RBI

أقرأ:
لعبت بنوا هاشم بالملك فلا خبر جاء ولا وحي نزل

هذا خليفة اسلامي .
السيسي لم يقل ذلك، ولم يشرب الخمر في جمجمة مرسي.

العلمانية هي ان تقف الدولة علي مسافة متساوية بين المواطين تجاه الدين، وهذا غير موجود في مصر.
البهائيون في مصر بين الاضطهاد والأمل
هل تلك دولة تقف علي الحياد تجاة ديانة مواطينها؟
هل نشر الصلاوات في الأعلام الرسمي، دولة علمانية؟
الدين في كل شيئ في الحكومة المصرية، وليس هناك علمانية.
خلاف السيسي والاخوان هو خلاف السيطرة علي الدولة الدينية، والسيطرة علي الدولة الدينية لا يمكن بدون الدم.
تحياتي



:: توقيعي :::

الإلحاد العربيُّ يتحدّى

الأديان أكبر عملية نصب واحتيال في تاريخ البشرية
  رد مع اقتباس