عرض مشاركة واحدة
قديم 09-08-2019, 03:53 PM المنار غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [7]
المنار
عضو بلاتيني
الصورة الرمزية المنار
 

المنار is on a distinguished road
افتراضي

كل هذه الروايات بلا قيمه عندي فلست سنيا كما أظنك عرفت بل هي خرافات وضعها رواه السلطه الامويه ؛ و حتي اهل التسنن اختلفوا في صحتها حتي قال ابن خزيمه أنها من وضع الزنادقه
و الايه لا علاقه لها بذلك بل الامنيه هي الرغبه بل إن ابن عاشور يقول : وعندي في صحّة إطلاق لفظ الأُمنيّة على القراءة شكٌّ عظيم.
و كما يقول العلامه جعفر السبحاني في تفسيره ؛
لقد كان الأنبياء والرسل يحبّون هداية أُممهم، ونشر دينهم وتعاليمهم فيها، وكانوا يدبّرون أُموراً ويرسمون خططاً لتحقيق أهدافهم هذه، واحتملوا في هذا السبيل كلّ المتاعب والمصاعب، وثبتوا أمام جميع المشكلات والمحن التي واجهتهم.
ولم يكن رسول الإسلام(صلى الله عليه وآله وسلم) مستثنى من هذه القاعدة، فقد كان(صلى الله عليه وآله وسلم)يخطط كثيراً لتحقيق أهدافه، ويهيّئ مقدّمات، وقد بيّن القرآن هذه الحقيقة بقوله:(وَمَا أَرْسَلْنَا مِنْ قَبْلِكَ مِنْ رَسُول وَلاَ نَبيٍّ إِلاَّ إِذَا تَمَنّى).
فاتّضح إلى هنا المراد من لفظ تمنّى،.)
و تدخل الشيطان عن طريق إلقائه الوساوس في قلوب أوليائه ليقفوا ضدّ الأنبياء وضدّ دعواتهم، ويضعوا الموانع والعراقيل في طريقهم



:: توقيعي ::: قد أوهنت جلـدي الديـار الخالية من أهلهـا ما للـديـار وماليـة
تبكيك عينـي لا لأجـل مثوبة لكنّما عينـي لأجلـك باكيـة
تبتل منكم كـربـلا بـدم ولا تبتل مني بالـدمـوع الجارية
أنست رزيتـكـم رزايانا التي سلفت وهونت الرزايـا الاتية
وفجائـع الأيـام تبقـى مـدةً وتزول وهي الى القيامة باقية
  رد مع اقتباس