عرض مشاركة واحدة
قديم 05-30-2019, 07:41 PM حَنفا غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [10]
حَنفا
مُشرف
الصورة الرمزية حَنفا
 

حَنفا has a spectacular aura aboutحَنفا has a spectacular aura about
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المنار مشاهدة المشاركة
لا خلاف كبير بيننا طالما لا تحصر المعرفه في العلم التجريبي
و النظر العقلي لا يؤدي لنتائج خاطئه اذا كانت المقدمات سليمه و هذا ممكن و لا يعقل التشكيك بإطلاق في التصور العقلي لان هذا سيلغي قيمه التجربه ايضا و قد يقودنا للسفسطه
و قد تجنبت أشكال قيمه حياه تنتهي و قد تكون كما عند كثيرين من البشر حياه بائسه
و مبحث المعني هو مبحث ايضا في طبيعه الانسان و انت اشرت لذلك و هنا قد نختلف فما هو الانسان عند الملحد هل هو مجرد ماده ؟
اذن يكون الهدف مستنبط من طبيعه ماديه و هو بلا معني
و كما ذكرت هنا من قبل في حوار مع العزيز حمدان :عندما تنكر الميتافيزيقا تنكر الجمال في الحياه
الجماليه التي هي خروج الانسان عن حد الاليه في العلم و العروج الي الحقبقه من خلال الذوق هذا الجمال المعجون بفطره الانسان و الذي نسميه :حب الكمال
و الذي لا ينفيه العلم بل يدعمه كما يتجلي في الفضول العلمي و الصبر علي متاعب البحث و التجربه

انتظر موضوعكم عن الاخلاق
و دمتم سالمين
الخلاف كبير لأنني أصل إلى نفس النتيجة التي تنفيها و هي استحالة فهم الوجود بدون العلم التجريبي، و من ثم استحالة اثبات وجود الخالق بالعقل النظري. أنا سلمت بإمكان الوصول للمعرفة بالتأمل العقلي النظري في مجالات مجردة نظرية و ليس في الكون المادي
و قد طرحت لك في موضوع آخر مثال كائن ذو إدراك ثنائي الأبعاد، هذا الكائن لن يفهم الهندسة الفراغية و لن يتخيل إمكان وجود خطين غير متوازيين ولا متقاطعين، فتأمله العقلي لن يفيده في فهم كون ثلاثي الأبعاد ولا بد له من العلم التجريبي لاكتشاف وجود أبعاد خارجة عن تصوره.
راجع هذا الموضوع للتعمق بالفكرة أكثر :
https://www.il7ad.org/vb/showthread.php?t=15661
و موضوع معنى الحياة لم أتجنبه بل حللت المشكلة بالفصل المنهجي بين منطق الفلسفة و منطق الحياة. الحياة لها معنى لأننا نشعر بطبيعتنا برغبة بالحياة فنضع لها المعنى الذي يناسبنا ثم نسير عليه. الأمر بهذه البساطة ولا حاجة لمعنى موضوعي، فالحياة ليست منطقا فلسفيا رصينا بل تعتمد أكثر على الفطرة و العاطفة و العيش العملي. لذا فاعتراضك بهذا الصدد خلط و في أحسن أحواله ترف فكري.
أما الجمال فما المشكلة في كونه مجرد اعتبار قائم ضمن عقل الإنسان ؟ هل سيمنعنا ذلك من الاستمتاع به ؟
تحياتي لك.



:: توقيعي ::: أين أجد من هو أشد مني كفراً كي أستمتع بتعاليمه!
  رد مع اقتباس