عرض مشاركة واحدة
قديم 11-19-2019, 10:30 AM ملة إبراهيم غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [86]
ملة إبراهيم
عضو برونزي
الصورة الرمزية ملة إبراهيم
 

ملة إبراهيم is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حَنفا مشاهدة المشاركة
يا رجل ابدعت
و حق عشتار لو اردت ان اقوم بمحاكاة ساخرة لاسلوبك لما استطعت الاتيان بمثل هذا الهراء
ألم أقل أنك لا تجيد سوى الكلام الإنشائي
نعم يا عزيزي أنت ضعيف ومتهرب واصطفائي وأنت تدرك ذلك جيدا في قناعة نفسك...لقد لاحظت أنك لا تتنازل عن أية كبيرة وصغيره في حواراتك مهما كانت النقطة ثانوية وتافهة إلى أن وصلنا للحسابات الرقمية التي لا مفر من الإعتراف بصحتها...وهنا بدأت تتذرع بحججك الواهية والمثيرة للشفقة وتدعي أنها نقطة ثانوية مع أنها صلب الموضوع كما يوضح العنوان

الإعجاز العددي بين واقع الأرقام والإصرار على التكذيب
أكثر من فكرة الوهية الظاهرة...حتى لو تورط نفسك بالإعتراف بصحتها في حالة فشلك في الجانب النظري وهذه هي أم الإصطفائية والضعف...كيف تتهمني بالإستعراض وقد حصرت الموضوع في لغة الإدعاء والكلام الإنشائي ووليت مدبرا من دعوتي لمناقشة لغة الأرقام...والمصيبة الأعظم أنك تصف عدم استمراري مناقشتي في نقاط منتهية تهربا
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حَنفا مشاهدة المشاركة
ليس في القرآن ما يسند نفيك لاشراف الرسول على تقسيم الايات
فبماذا تريدني أن أجيب على الهراء والبؤس...فالردود تتحث عن نفسها وعن سخافتها نعم المخططوات تثبت عدم ترقيم الرسول للقرآن الذي أضيف بعد عدة عقود والدليل الإختلافات في عدد وترتيب بعض الآيات
سورة الزخرف
رواية حفص : {19} وَجَعَلُوا الْمَلَائِكَةَ الَّذِينَ هُمْ عِبَادُ الرَّحْمَنِ إِنَاثًا أَشَهِدُوا خَلْقَهُمْ
رواية قالون : {18} وَجَعَلُوا الْمَلَائِكَةَ الَّذِينَ هُمْ عِبَادُ الرَّحْمَنِ إِنَاثًا أشْهِدُوا خَلْقَهُمْ
ولجوءك لخرافات كتب التراث خير معبر
نعم تجربة القرون الطوال من الدراسة المستمرة للقرآن أثبتت استحالة اكتشاف التناسقات الرقمية من دون الحاسوب الذي اكتشفت مباشرة بعد اختراعه...مما يؤكد علم منزل القرآن المسبق ببلوغ الإنسان لهذه المرحلة من التطور...فماذا كان رد صاحب الحجة البالغة ؟؟؟
لا يوجد ما ينفي امكانية اكتشاف هذه التناسقات بدون حاسوب والتي حتى ولو سلمنا بها فستبقى احتمالية جد ضعيفة لن تدفع مخترعي الإعجاز العددي ليكلفوا أنفسهم كل هذا العناء بوضع حسابات بكل هذا التعقيد ثم اخفاءها من أجل شيء من جد المستبعد أن يكتشف في يوم من الأيام...هل أدركت الآن مدى هزالة وسخافة ردودك...جميع اللادينين الذين ناقشت معهم هذه النقطة تجنبوا التعليق لأنهم يحترمون عقولهم ويدركون استحالة اختراع البشر لمثل هذه التناقسات ثم تركها للمجهول وعدم الإستفادة منها في حياتهم الفانية وتسخيرها للدعوة لدينهم المفترى...ولم يخرج علينا أحدهم بمثل أقوالك الغريبة أنهم كانوا يخشون أن تنسب إليهم...يا راجل هل أنت في كامل قواك العقلية ؟ أليس الهدف من هذه التناقسات أصلا هو إقناع المشككين في أولهية قرآنهم هل تسمي عدم رغبتي في إعطاء قيمة لهذا العبث بالإستمرار في مناقشته تهربا ؟ على العموم يمكنك الإطلاع على ردي على النظرية السخيفة التي تزعم اختراع أو جمع الأمويين للقرآن قشة المكذبين الأخير لنفي البديهيات في موضوع
https://www.il7ad.org/vb/showthread....951#post193951
نعم يا عزيزي أسلوبك اصطفائي وسبيلك الوحيد هو الترقيع ونفي البينات قدر المستطاع كالإرتباط الواضح بين تاريخ نزول الإنسان على سطح القمر والأرقام المرتبطة بسورة القمر بالذات...مثلما وجدت مخرجا في حرف المد في آخر كلمة أرضي...لكن عندما تتقطع السبل ويستحيل نفي بقية الأمثلة الرقمية يتم دس الرأي في التراب...وهو ما يجليه تعليقك الأخير الذي يحاول تغيير منحى الموضوع إلى الزاوية التي تناسبك حتى يحيد عن النقاط التي عجزت عن الرد عليها
هناك فرق شاسع بين أن يهدف الحوار لتوعية القراء وبين أن يكون الهدف الأسمى هو تزكية النفس أمام القراء
الإعجاز العلمي حقيقة ثابتة لا يمكنك نفيها...المطاطية مجرد ذريعة للتهرب من الواقع لذلك دعوتك لمناقشة لغة الأرقام التي تهربت منها لتختبئ مرة أخرى أمام مطاطية الكلمات...وحتى بدون إعجاز علمي فمجرد خلو القرآن من الأخطاء العلمية والنبوءات الكاذبة وصموده كل هذه القرون يثبت مصدره الإلهي حقيقة لن يدركها إلا من قام بمقارنته ببقية النصوص الدينية...وعلى ما يبدو فإنك لم تطلع على نقدي لما يسمى بالإعجاز البلاغي...طبيعي فأسلوب المغالطين المفضل هو محاسبة العامة بمزاعم وأخطاء الخاصة
فاقنع نفسك بما شئت أو بالأحرى اضحك على نفسك بما شئت...الحوار بالنسبة قد انتهى منذ مدة والإصرار على الإستمرار في الجدال لا يدل على حجية الأقوال بل عدم الثقة في إقناعها
تحية طيبة وشكرا على ردودك التي أغنت الموضوع وأكدت فكرته الأساسية عن اصطفائية وترقيع المكذبين وعجزهم أمام لغة الأرقام



  رد مع اقتباس