شبكة الإلحاد العربيُ  

العودة   شبكة الإلحاد العربيُ > ملتقيات في نقد الإيمان و الأديان > العقيدة الاسلامية ☪

إضافة رد
 
أدوات الموضوع البحث في الموضوع اسلوب عرض الموضوع
قديم 05-20-2020, 08:13 AM إبن الروندي غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [1]
إبن الروندي
عضو نشيط
الصورة الرمزية إبن الروندي
 

إبن الروندي is on a distinguished road
افتراضي الرد على خرافة الشبهة

هُوَ الَّذِي أَنزَلَ عَلَيْكَ الْكِتَابَ مِنْهُ آيَاتٌ مُّحْكَمَاتٌ هُنَّ أُمُّ الْكِتَابِ وَأُخَرُ مُتَشَابِهَاتٌ ۖ فَأَمَّا الَّذِينَ فِي قُلُوبِهِمْ زَيْغٌ فَيَتَّبِعُونَ مَا تَشَابَهَ مِنْهُ ابْتِغَاءَ الْفِتْنَةِ وَابْتِغَاءَ تَأْوِيلِهِ ۗ وَمَا يَعْلَمُ تَأْوِيلَهُ إِلَّا اللَّهُ ۗ وَالرَّاسِخُونَ فِي الْعِلْمِ يَقُولُونَ آمَنَّا بِهِ كُلٌّ مِّنْ عِندِ رَبِّنَا ۗ وَمَا يَذَّكَّرُ إِلَّا أُولُو الْأَلْبَابِ (7)
آل عمران



هذه آية كغيرها من آيات القرآن لم تظهر من فراغ هي إستجابة لموقف أو إشكاليّة قد وقع فيها محمد بعد القضاء على المشكيكين بحد السيف ظهرت له عدّة مآزق غير متعمّدة ربما أهمها خطأه في آل عمران و مريم أخت هارون(إشكالية قديمة غنية عن التعريف ) الذي يتحدث عنهم برواية لا تشهد بها المراجع الأساسيّة لليهود و المسيحيين وقد بلغه أنه أخطأ من وفد نجران المسيحيين
ففي مسند احمد والحديث مرقم
17491
حَدَّثَنَا عَبْدُ اللَّهِ بْنُ إِدْرِيسَ قَالَ سَمِعْتُ أَبِي يَذْكُرُهُ عَنْ سِمَاكٍ عَنْ عَلْقَمَةَ بْنِ وَائِلٍ عَنِ الْمُغِيرَةِ بْنِ شُعْبَةَ قَالَ
بَعَثَنِي رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إِلَى نَجْرَانَ قَالَ فَقَالُوا أَرَأَيْتَ مَا تَقْرَءُونَ يَا أُخْتَ هَارُونَ وَمُوسَى قَبْلَ عِيسَى بِكَذَا وَكَذَا قَالَ فَرَجَعْتُ فَذَكَرْتُ لِرَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَقَالَ أَلَا أَخْبَرْتَهُمْ أَنَّهُمْ كَانُوا يُسَمَّوْنَ بِالْأَنْبِيَاءِ وَالصَّالِحِينَ قَبْلَهُمْ
وفي صحيح مسلم والحديث مرقم
3982
حَدَّثَنَا أَبُو بَكْرِ بْنُ أَبِي شَيْبَةَ وَمُحَمَّدُ بْنُ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ نُمَيْرٍ وَأَبُو سَعِيدٍ الْأَشَجُّ وَمُحَمَّدُ بْنُ الْمُثَنَّى الْعَنَزِيُّ وَاللَّفْظُ لِابْنِ نُمَيْرٍ قَالُوا حَدَّثَنَا ابْنُ إِدْرِيسَ عَنْ أَبِيهِ عَنْ سِمَاكِ بْنِ حَرْبٍ عَنْ عَلْقَمَةَ بْنِ وَائِلٍ عَنْ الْمُغِيرَةِ بْنِ شُعْبَةَ قَالَ
لَمَّا قَدِمْتُ نَجْرَانَ سَأَلُونِي فَقَالُوا إِنَّكُمْ تَقْرَءُونَ يَا أُخْتَ هَارُونَ وَمُوسَى قَبْلَ عِيسَى بِكَذَا وَكَذَا فَلَمَّا قَدِمْتُ عَلَى رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ سَأَلْتُهُ عَنْ ذَلِكَ فَقَالَ إِنَّهُمْ كَانُوا يُسَمُّونَ بِأَنْبِيَائِهِمْ وَالصَّالِحِينَ قَبْلَهُمْ
في تفسير القرطبي، وقال كعب الأحبار بحضرة عائشة أم المؤمنين (رض) : إنّ مريم ليست بأخت هارون أخي موسى؛ فقالت له عائشة: كذبت! فقال لها: يا أمّ المؤمنين إن كان رسول الله (ص) قاله فهو أصدق وأخبر، وإلا فإني أجد بينهما من المدّة ستمائة سنة. قال: فسكتت
هذا رد غير شافي إلا للمنحازين عقائديا الذين يهربون للإرتكاز على أبسط نقطة لدفع الشبهة بشبهة معاكسة مثبتة لإيمانهم لكن في النهاية ستبقى كلها شبهات و لا أحد يمتلك الحقيقة المطلقة ففي سفر العدد (59:26)؛ يقال:" اسْمُ امْرَأَةِ عَمْرَان يُوكَابَدُ بِنْتُ لاوِي التِي وُلِدَتْ لِلاوِي فِي مِصْرَ. فَوَلدَتْ لِعَمْرَان هَارُونَ وَمُوسَى وَمَرْيَمَ أُخْتَهُمَا", فيالها من صدفة أن تعود العائلة المقدسة لتلتقي مرة أخرى تحت نفس الاسامي عائلة تتكون من عمران و زوجته التي نذرت للرحمان و لم يذكر إسمها ينجبان مريم و هارون مثل ما حصل قبل 800 سنة عمران و يوكابد ينجبان مريم و هارون و معهم موسى يمكن لما لا لكن إحتمال الخلط أعقل و أنعش للذهن حتى لو في قلوبنا زيغ فاخت هارون مذكورة لفظا في كتاب التوراة(سفر الخروج، 15,20) "فاخذت مريم النبية اخت هارون الدف بيدها", لذلك وقع اللبس " يَا أُخْتَ هَارُونَ مَا كَانَ أَبُوكِ امْرَأَ سَوْءٍ وَمَا كَانَتْ أُمُّكِ بَغِيًّا "(مريم 28) ماهو الحل الامثل لمحمد في ظل هذه الإشكالية الحرجة فتخريجات الناسخ و المنسوخ لا تصلح إلا مع الأيات التشريعية أو الأيات التي نُسيت لا يمكن و لا يعقل أن ينسخ قصة كاملة ذلك سيسقط المشروع العقائدي كله لذلك من براثن هذا التضارب الصريح الدافع للتناقض بشدة كبيرة مع تفاصيل نصوص الكتب السماوية السابقة إنبثقت لنا الآية



هُوَ الَّذِي أَنزَلَ عَلَيْكَ الْكِتَابَ مِنْهُ آيَاتٌ مُّحْكَمَاتٌ هُنَّ أُمُّ الْكِتَابِ وَأُخَرُ مُتَشَابِهَاتٌ ۖ فَأَمَّا الَّذِينَ فِي قُلُوبِهِمْ زَيْغٌ فَيَتَّبِعُونَ مَا تَشَابَهَ مِنْهُ ابْتِغَاءَ الْفِتْنَةِ وَابْتِغَاءَ تَأْوِيلِهِ ۗ وَمَا يَعْلَمُ تَأْوِيلَهُ إِلَّا اللَّهُ ۗ وَالرَّاسِخُونَ فِي الْعِلْمِ يَقُولُونَ آمَنَّا بِهِ كُلٌّ مِّنْ عِندِ رَبِّنَا ۗ وَمَا يَذَّكَّرُ إِلَّا أُولُو الْأَلْبَابِ (7)
آل عمران .

---------------------------------------------------------------------------------------

من المعقول جدا أن نجد توظيف واظح للدوغمائية و التغييب لدور العقل فبذلك القرآن يحمي نفسه في بعده العقائدي الغيبي بدون أي إرساء لمسافة إستدراك عقلانيّة تهدد بنسف تركيبته الهزيلة أمام المنطق و التحليل, قام بإلقاء زمام الأمور للراسخين الذين يعلمون بالعقيدة و مآخذها الباطنية كالخوف من الفتنة و التساؤل و الخظوع مسبقا و الإستسلام و مآفك شيطان و إبتلاء من الله نفسه ليعلم دائما من يؤمن به حقا بذلك أصبحت آياته تتمتع بميزة غيبيّة تنزهه من الخظوع لأبعاد المنطق لماذا ياترى ؟ ألأن الله عاجز عن التواصل مع أفضل معجزاته و هي العقل أم لأنه أصلا عقدة عصبية و متناقضة ليس لها وجود إلا في الذهن و أي بشر سيتكلم بها سيناقض النظم الكونيّة و المنطق بخرافات و يقول سبحان الله هو على كل شيء قدير .

---------------------------------------------------------------------



  رد مع اقتباس
الأعضاء الذين قالوا شكراً لـ إبن الروندي على المشاركة المفيدة:
المسعودي (05-20-2020)
قديم 05-20-2020, 01:01 PM شنكوح غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [2]
شنكوح
باحث ومشرف عام
الصورة الرمزية شنكوح
 

شنكوح is on a distinguished road
افتراضي

أهلا

الإله مجرد أمنية، حلم جميل يسقط عليه المؤمن كل مشتهايته من صفات الكمال التي يصعب على الإنسان تحقيقها. ولا يهم إن كانت هذه الإسقاطات حقيقة.

مسألة الراسخين في العلم، تتبع نفس المنهج. فمن أجاب بما يفي بالغرض في زمن ما فهو من ممثلي الإسلام، أما من أخطأ (أو عارض) فهو دون الراسخين ويبقى الدين بريئا منه (حتى وإن كان بالأمس من الراسخين).

وهكذا هي حياة المؤمن، هروب مستمر إلى الأمام في كل مجال.
من هو الإله وكيف استدليت عليه؟ من يمثل الموقف الرسمي للإسلام؟...


أما في ما يخص الزيغ في قلوب البعض في فهم الكتاب المبين، فما هي إلا ترجمة لمبدأ الإنتماء لا أكثر ولا أقل : معنا أو علينا (الجماعة).
ولا علاقة للموضوع بمن يمثل الحق أو الباطل أو من له دليل أم لا.
شيطنة المعترض بكل بساطة.



:: توقيعي ::: لا يوجد ما يطلق عليه مصطلح خالق
  رد مع اقتباس
قديم 05-20-2020, 03:43 PM المنار غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [3]
المنار
عضو بلاتيني
الصورة الرمزية المنار
 

المنار is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:

المعقول جدا أن نجد توظيف واظح للدوغمائية و التغييب لدور العقل فبذلك القرآن يحمي نفسه في بعده العقائدي الغيبي بدون أي إرساء لمسافة إستدراك عقلانيّة تهدد بنسف تركيبته الهزيلة أمام المنطق و التحليل, قام بإلقاء زمام الأمور للراسخين الذين يعلمون بالعقيدة و مآخذها الباطنية كالخوف من الفتنة و التساؤل و الخظوع مسبقا و الإستسلام و مآفك شيطان و إبتلاء من الله نفسه ليعلم دائما من يؤمن به حقا بذلك أصبحت آياته تتمتع بميزة غيبيّة تنزهه من الخظوع لأبعاد المنطق لماذا ياترى ؟ ألأن الله عاجز عن التواصل مع أفضل معجزاته و هي العقل أم لأنه أصلا عقدة عصبية و متناقضة ليس لها وجود إلا في الذهن و أي بشر سيتكلم بها سيناقض النظم الكونيّة و المنطق بخرافات و يقول سبحان الله هو على كل شيء قدير .

أهلًا و سهلا
هل جعل تفسير المتشابه من النص وظيفة من علمهم من انزل عليه النص -يصدق عليه كل هذا الذي كتبته؟
انت مثلا عندما تكتب كتابا ألست انت الأعلم بمرادك فيما كتبت و التبس معناه علي غيرك؟
و هل اذا فسرته او غيري بغير مرادك أليس هذا انتهاك ؟



:: توقيعي ::: قد أوهنت جلـدي الديـار الخالية من أهلهـا ما للـديـار وماليـة
تبكيك عينـي لا لأجـل مثوبة لكنّما عينـي لأجلـك باكيـة
تبتل منكم كـربـلا بـدم ولا تبتل مني بالـدمـوع الجارية
أنست رزيتـكـم رزايانا التي سلفت وهونت الرزايـا الاتية
وفجائـع الأيـام تبقـى مـدةً وتزول وهي الى القيامة باقية
  رد مع اقتباس
قديم 05-20-2020, 03:52 PM المنار غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [4]
المنار
عضو بلاتيني
الصورة الرمزية المنار
 

المنار is on a distinguished road
افتراضي

مثلا شنكوح
توقيعه يقول ؛لا يوجد ما يطلق عليه مصطلح خالق..
وتوقيعه ملتبس و هو الأعلم بمراده!
لانه لم يحدد ماذا يقصد بلفظ (خالق)
و عليها فقس يا ابن الراوندي القس!



:: توقيعي ::: قد أوهنت جلـدي الديـار الخالية من أهلهـا ما للـديـار وماليـة
تبكيك عينـي لا لأجـل مثوبة لكنّما عينـي لأجلـك باكيـة
تبتل منكم كـربـلا بـدم ولا تبتل مني بالـدمـوع الجارية
أنست رزيتـكـم رزايانا التي سلفت وهونت الرزايـا الاتية
وفجائـع الأيـام تبقـى مـدةً وتزول وهي الى القيامة باقية
  رد مع اقتباس
قديم 05-20-2020, 04:27 PM المنار غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [5]
المنار
عضو بلاتيني
الصورة الرمزية المنار
 

المنار is on a distinguished road
افتراضي

اخيرا لا آخرا!
في العنوان
فما معني( الرد علي خرافة الشبهه)!
او فما لك و الكتابة لست منها؟!



:: توقيعي ::: قد أوهنت جلـدي الديـار الخالية من أهلهـا ما للـديـار وماليـة
تبكيك عينـي لا لأجـل مثوبة لكنّما عينـي لأجلـك باكيـة
تبتل منكم كـربـلا بـدم ولا تبتل مني بالـدمـوع الجارية
أنست رزيتـكـم رزايانا التي سلفت وهونت الرزايـا الاتية
وفجائـع الأيـام تبقـى مـدةً وتزول وهي الى القيامة باقية
  رد مع اقتباس
الأعضاء الذين قالوا شكراً لـ المنار على المشاركة المفيدة:
AAA333 (05-24-2020)
قديم 05-20-2020, 04:39 PM المسعودي غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [6]
المسعودي
عضو برونزي
الصورة الرمزية المسعودي
 

المسعودي will become famous soon enoughالمسعودي will become famous soon enough
افتراضي

عندما يتم مناقشة "نص" القرآن بـ"نص" الحديث تنشأ ظروف ملائمة للامعقول:
فـ"نص" القرآن حصيلة لما كتبه محمد في حياته زائداً سلسلة من تراكمات النصوص المضافة (خارجية نتيجة لمؤثرات نصوص أخرى يهودية ومسيحية) أو داخلية من قبل المنتمين لحركة محمد الدينية. وقد تبلور النص النهائي في فترة عبد الملك بن مروان وفيما بعد وتم "تثبيته" فيما يسمى "فترة التدوين".
أما "نص" الأحاديث فهو نصوص منتحلة باسم محمد (بصفته شخصية اعتبارية) لتبرير مئات التناقضات ولتفسير مئات حالات اللاوضوح ولتأويل مئات الاحتياجات والالتزمات السياسية.
ولكي نفك هذا "الاشتباك" فإنه لابد لنا من النظر إلى القرآن باعتباره حاملاً لشذرات من أحاديث محمد الحقيقية، أما ما يسمى "أحاديث" فهي خزعبلات كتبها أنصاره للدفاع عن أنفسهم فيما بينهم أو ضد المنتمين إلى العقائد الأخرى الذين تكاثروا في القرنين الثاني والثالث الهجريين.
ولهذا ليس من الصدفة أن لا برهان مادي على وجود الإسلام حتى عصر عبد الملك بن مروان!
ولهذا لا وجود لبرهان على نص القرآن إلا لفترة قريبة جداً من سنوات حكم بن مروان وهي تقديرات لا تزال ذات طابع افتراضي!
ولهذا عثرنا على نقود عربية تحمل الصليب تعود إلى فترة سبقت بقليل فترة حكم بن مروان وربما تعود لابن الزبير!
ولهذا فإن "نص" كان ولا يزال مربكاً لأنه تراكمات من مصادر مختلفة "متراكبة" بعضها فوق البعض حفظت بالذاكرة من قبل أناس أميين يجهلون ما هم حافظون.



:: توقيعي ::: تَكَلَّمْ بِصَوْتِكَ حَتَّى يَعْرِفُ الآخَرُونَ بِأنَّنَا اثْنَانِ!

فهرس مواضيعي المنشورة
  رد مع اقتباس
قديم 05-20-2020, 04:49 PM المنار غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [7]
المنار
عضو بلاتيني
الصورة الرمزية المنار
 

المنار is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المسعودي مشاهدة المشاركة
عندما يتم مناقشة "نص" القرآن بـ"نص" الحديث تنشأ ظروف ملائمة للامعقول:
فـ"نص" القرآن حصيلة لما كتبه محمد في حياته زائداً سلسلة من تراكمات النصوص المضافة (خارجية نتيجة لمؤثرات نصوص أخرى يهودية ومسيحية) أو داخلية من قبل المنتمين لحركة محمد الدينية. وقد تبلور النص النهائي في فترة عبد الملك بن مروان وفيما بعد وتم "تثبيته" فيما يسمى "فترة التدوين".
أما "نص" الأحاديث فهو نصوص منتحلة باسم محمد (بصفته شخصية اعتبارية) لتبرير مئات التناقضات ولتفسير مئات حالات اللاوضوح ولتأويل مئات الاحتياجات والالتزمات السياسية.
ولكي نفك هذا "الاشتباك" فإنه لابد لنا من النظر إلى القرآن باعتباره حاملاً لشذرات من أحاديث محمد الحقيقية، أما ما يسمى "أحاديث" فهي خزعبلات كتبها أنصاره للدفاع عن أنفسهم فيما بينهم أو ضد المنتمين إلى العقائد الأخرى الذين تكاثروا في القرنين الثاني والثالث الهجريين.
ولهذا ليس من الصدفة أن لا برهان مادي على وجود الإسلام حتى عصر عبد الملك بن مروان!
ولهذا لا وجود لبرهان على نص القرآن إلا لفترة قريبة جداً من سنوات حكم بن مروان وهي تقديرات لا تزال ذات طابع افتراضي!
ولهذا عثرنا على نقود عربية تحمل الصليب تعود إلى فترة سبقت بقليل فترة حكم بن مروان وربما تعود لابن الزبير!
ولهذا فإن "نص" كان ولا يزال مربكاً لأنه تراكمات من مصادر مختلفة "متراكبة" بعضها فوق البعض حفظت بالذاكرة من قبل أناس أميين يجهلون ما هم حافظون.
أهلًا بالمسعودي
كل هذا هراء يطلقه الاستشراق الأنجلو سكسوني و لا قيمة له
و لو استعملت عقلك فيه ستجده حديث خرافة
فلو كان ابن مروان مؤسس الاسلام فلماذا ينسب الاسلام و القران العظيم لنبي من أعداء بني أمية!
اين عقلك ؟
فهل كل تخريف يطلقه مستشرق تتبناه ؟



:: توقيعي ::: قد أوهنت جلـدي الديـار الخالية من أهلهـا ما للـديـار وماليـة
تبكيك عينـي لا لأجـل مثوبة لكنّما عينـي لأجلـك باكيـة
تبتل منكم كـربـلا بـدم ولا تبتل مني بالـدمـوع الجارية
أنست رزيتـكـم رزايانا التي سلفت وهونت الرزايـا الاتية
وفجائـع الأيـام تبقـى مـدةً وتزول وهي الى القيامة باقية
  رد مع اقتباس
الأعضاء الذين قالوا شكراً لـ المنار على المشاركة المفيدة:
AAA333 (05-24-2020)
قديم 05-20-2020, 05:26 PM المسعودي غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [8]
المسعودي
عضو برونزي
الصورة الرمزية المسعودي
 

المسعودي will become famous soon enoughالمسعودي will become famous soon enough
افتراضي

إذا كنت قد قرأتً ما أكتبه (وأنا أعرف بأنك تقرأ ما أكتبه) فإن عليك ألا تخون نفسك وتقول بأنني لا أحكم أعقلي حتى لو كنت ضد عقيدتك!
ومع ذلك ولنعبر هذه "المجاملات":اعتراضك متسرع ودفاعي و"تخطيطي" وأحادي الجانب. لأنك لم تفترض فيما قرأته (وهو رد سريع مختصر) بأنه جزء من تصور كامل وغير متسرع بغض النظر فيما إذ كان ينسجم مع "اعتقاداتك" الدينية أم لا.
1. لا أحد في التاريخ البشري استطاع أو يستطيع أن "يصنع" بنفسه ديناً. فالدين (كل دين) ينشأ نتيجة لعمليات تاريخية معقدة وتراكمات طويلة الأمد. هذه فكرة عامة للمعلومات!
2. عبد الملك بن مروان لم يصنع الإسلام، بل كان بحاجة إلى عقيدة دينية "عربية"، أكرر: عقيدة دينية عربية. وهو بحاجة إلى هذه العقيدة لمواجهة التحديات الدينية اللاعربية. فمثلما الامبراطور قصطنطين تبنى المسيحية ومثلما قرر القيصر الروسي تبني المسيحية لأسباب سياسية. والحاجة السياسية فوق، بل أعلى من الضغائن الشخصية القديمة، فإن بن مروان أختار تقاليد دينية كانت موجودة لأسباب سياسية أيضاً.
3. لقد عاصر بن مروان هذه التقاليد الدينية العربية وهي تعبير عن ذاكرة شعبية دينية ينقصها التظيم والبلورة ترتبط بشخصية محمد قائمة ولا يحتاج إلى خلقها. لقد كان بحاجة إلى شيء واحد:
وهو اعطاء هذه التقاليد الشفوية صيغة رسمية ونصاً مكتوباً لا غير!
هذا هو دور عبد الملك بن مروان. وكلنا نعرف دور الحجاج بن يوسف الثقفي في تحرير نسخة ما من نص ديني هو "القرآن" بصورة متعجلة وارتجالية وقد وضعت بصمات واضحة على النص والتي نراها حتى الآن: مئات الأخطاء التاريخية والنحوية والإملائية واللاوضوح والكلمات المغلقة المعنى والعبارت الغريبة والتكرار الفظيع وغياب المنطق التاريخي وغيرها من مشكلات القرآن التي حاول معالجتها النحويون والمفسرون وحلها فيما بعد بدون جدوى.



:: توقيعي ::: تَكَلَّمْ بِصَوْتِكَ حَتَّى يَعْرِفُ الآخَرُونَ بِأنَّنَا اثْنَانِ!

فهرس مواضيعي المنشورة
  رد مع اقتباس
قديم 05-20-2020, 05:45 PM المنار غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [9]
المنار
عضو بلاتيني
الصورة الرمزية المنار
 

المنار is on a distinguished road
افتراضي

عزيزي
انت تردد خرافات مايكل كوك و كرونه هانم و جماعه الاستشراق الأنجلو سكسوني
التي لا يلتفت اليها مستشرق محترم!
و اذا كان تخريفهم صوابا فألغوا اذن هذه الشبكة!
فلا داعي اذن لكل هذا الجهد لمهاجمة النبي محمد الذي لا علاقة له بالإسلام !!
وًكما قيل
حدث العاقل بما لا يليق فان صدقه فليس بعاقل!



:: توقيعي ::: قد أوهنت جلـدي الديـار الخالية من أهلهـا ما للـديـار وماليـة
تبكيك عينـي لا لأجـل مثوبة لكنّما عينـي لأجلـك باكيـة
تبتل منكم كـربـلا بـدم ولا تبتل مني بالـدمـوع الجارية
أنست رزيتـكـم رزايانا التي سلفت وهونت الرزايـا الاتية
وفجائـع الأيـام تبقـى مـدةً وتزول وهي الى القيامة باقية
  رد مع اقتباس
الأعضاء الذين قالوا شكراً لـ المنار على المشاركة المفيدة:
AAA333 (05-24-2020)
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدليلية (Tags)
الرد, الشبهة, خرافة, على


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع البحث في الموضوع
البحث في الموضوع:

البحث المتقدم
اسلوب عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع