شبكة الإلحاد العربيُ  

العودة   شبكة الإلحاد العربيُ > ملتقيات في نقد الإيمان و الأديان > العقيدة الاسلامية ☪

إضافة رد
 
أدوات الموضوع البحث في الموضوع اسلوب عرض الموضوع
قديم 08-15-2016, 02:33 AM الكمنجة غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [21]
الكمنجة
عضو برونزي
الصورة الرمزية الكمنجة
 

الكمنجة is on a distinguished road
افتراضي

هذا يا صاحب الموضوع تعلل مفضوح وتبرير قبيع.

فلقد قال محمد " والله لو وضعوا الشمس عن يميني والقمر ع شمالي ما رجعت ع هذا الامر .." و لقد قال في القران ".. ليظهره على الدين كله.." و قد قال مخاطبا اليهود ".. اتحللون ما حرم الله..."
فما هو حرام في شرع الله ماض لا محالة، وقد ياتي بالتدريج كما كان مع الصلاة والخمر ، اما ان لا ياتي ابدا فمعناه انه ليس حراما.

واقد قال "... اليوم اكملت لكم دينكم...".

فانه ليس لك ان تتذرع باسباب مهما كانت اقتصادية او اجتماعية لتحرم ما لم يحرمه الله.

واما الرق فلقد اقره القران فملكات اليمين ذكرن في اكثر من موضع.

اما عن ما ذكرت يا صديقي من اضرار التحريم وتبعاته فهي تليق ببشر واما الاله فينفذ امره ايا كان و قد ياخذ الناس بالتروي والتدرج ، وهو ما لم يحدث .

والى ذلك فانت تنسى ان الخمر كان تجارة قاءمة بين العرب ولها ما لها من دخل واسهام في الاقتصاد ، وان التبني كان شائعا بين العرب. ورغم ذلك حرمهما محمد ولم يخش من عواقب اقتصادية او اجتماعيية.

فان قلت ان الخمر والتبني خطيران على المجتمع فالاخطر هو الرق.

شكرا



التعديل الأخير تم بواسطة الكمنجة ; 08-15-2016 الساعة 02:56 AM.
  رد مع اقتباس
قديم 08-15-2016, 03:11 AM كولومبو غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [22]
كولومبو
المدير العام
الصورة الرمزية كولومبو
 

كولومبو is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الكمنجة مشاهدة المشاركة
هذا يا صاحب الموضوع تعلل مفضوح وتبرير قبيع.

فلقد قال محمد " والله لو وضعوا الشمس عن يميني والقمر ع شمالي ما رجعت ع هذا الامر .." و لقد قال في القران ".. ليظهره على الدين كله.." و قد قال مخاطبا اليهود ".. اتحللون ما حرم الله..."
فما هو حرام في شرع الله ماض لا محالة، وقد ياتي بالتدريج كما كان مع الصلاة والخمر ، اما ان لا ياتي ابدا فمعناه انه ليس حراما.

واقد قال "... اليوم اكملت لكم دينكم...".

فانع ليس لك ان تتذرع باسباب مهما كانت اقتصادية او اجتماعية لتطعن في ما لم يحرمه الله.

واما الرق فلقد اقره القران م، فملكات اليمين ذكرن في اكثر من موضع.

اما عن ما ذكرت يا صديفي من اضرار التحريم وتبعاته فهي تليق ببشر واما الاله فينفذ امره ايا كان ولن قد ياخذ الناس بالتروي والتدرج ، وهو ما لم يحدث .

والى ذلك فانت تنسى ان الخمر كان تجارة قاءمة بين العرب ولها ما لعا من دخل واسهام في الاقتصاد ، وان التبني كان شائعا بين العرب. ورغم ذلك حرمهما محمد ولم يخش من عواقب اقتصادية او اجتماعيية.

فان قلت ان الخمر والتبني خطيران على المجتمع فالاخطر هو الرق.

شكرا
ياعزيزى أنا لست مؤمن لا بمحمد ولا بإلهك ولكنى كنت أتناول موضوع الرق من منظور أنسانى بحت
وقد ذكرت وجهة نظرك هذه .ولكنى قلت أنها رأى داعش وأشباهها وأغلب المسلمون لا يأخذون بهذا الرأى

لو كان محمد نبى مرسل من الله وأراد إلغاء الرق مهما كانت توابعه فسيتولى الله التوابع وربما لو أراد لما جعل مخلوق يعترض على إلغاء الرق كما تكفل بتأليف قلوبهم وقال لمحمد إنك لو أنفقت ما فى الأرض ما ألفت بين قلوبهم ولكن الله ألف بين قلوبهم وكانت ستمر التوابع مرور الكرام بلا مشاكل

أما لو كان محمد ليس بنبى ولا رسول فلا يمكنه إلغاء الرق لأن له توابع قد تضر بالأسلام نفسه

أما الخمر فلما تم تحريمها بلا توابع لأن التشريعات الإلهيه يمكن مخالفتها بسهوله ويمكن لأى مسلم أن يشرب الخمر متى شاء دون أن يدرى أحد به وإن لم يجده فسيصنعه فى بيته والمسلمون الآن وبرغم علمهم بتحريم الخمر ومع ذلك يشربونه لذلك تقبلوا الأمر بسهوله أما بائعى الخمور فى زمن الرسول فلم تقع عليهم أى خسائر فما أسهل أن تحمل بضاعتك وتذهب بها إلى البلاد التى لا تحرم الخمر فتبيعها ثم تبحث عن عمل آخر

أما الرق وتحريمه فهو أمر ظاهر فى المجتمع بين وواضح ولا يمكن أن تستعبد أنسان فى الخفاء فكيف ستشتريه وكيف ستبيعه لذلك تحريم الرق كان أصعب بكثير وقد شرحت معظمها فى المقاله الرئيسيه .ولكى أقرب لك الأمر ما الأهم فى الأسلام الصيام أم الصلاه .بالتأكيد الصلاه ولكنك لو دخلت أى جامع لوجدت عددهم لا يتجاوز عددالأصابع والباقى فى الشوارع يمارسون حياتهم بلا أدنى مشكله وإذا قيل لأحدهم لماذا لا تصلى سيقول أنه يصلى فى البيت .وتمر المسأله بلا حساب فالصلاه فى البيت جائزه .أما الصيام فستجد أغلب المسلمين ملتزمين به برغم أن أول ما يسأل عنه الأنسان يوم القيامه كما تقولون هى الصلاه ولكن الصيام أمر ظاهر وإذا أكلت فى الشارع فى نهار رمضان ستجد الجميع ينهرك ولن تجد مخرج فأنت متلبس بالجريمه لذلك يلتزمون بالصيام فى الشارع وأعتقد أنه بين الحين والحين يذهب ليأكل فى البيت لأنه لو كان ملتزما حقا بما يأمره ربه لوجدت الجاومع مملوئه بنفس عدد الصائمين ولكن هذا لا يحدث

فلا تخلط الأوراق



:: توقيعي ::: (يكفى أن تجمعنا أنسانيتنا وحبنا للخير )
  رد مع اقتباس
قديم 08-15-2016, 08:57 AM ساتان غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [23]
ساتان
عضو برونزي
الصورة الرمزية ساتان
 

ساتان is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة كولمبو مشاهدة المشاركة
الزميل العزيز ساتان مرحبا بك

كان حقا كما قولت يمكن أن يحرم الله الرق
ولكنى أتعجب أن الله قبل الأسلام لم يفعل شئ بالنسبه لموضوع الرق فقد كان يمكنه أن يمحيه من عقل البشر ولكن بعد أن يتركه الآف السنين ثم يعود ويقول فى الإسلام بخجل شديد من فضلكم أعتقوا بعض الرقاب فهو عين التناقض وهنا يبدوا بوضوح محمد أنسان وتصرفاته فى موضوع الرق تخرج من كونه أنسان تحكمه الظروف والبيئه أما الله فهو وهم لا أكثر لأنه لو كان إله لما وقع فى التناقض
مرحبا عزيزي كولومبو،

اضف الي ذلك ان الله وضع شروط للعتق ولم يقل اعتقوا الرقاب فور فري ! مثل ان يكون مؤمنا ( عتق رقبة مؤمنة ) يعني العبد لو كان كافرا فلا امل في ان ينال حريته وسوف يظل سيده واولاد سيده من بعد ينكلون به ابد الدهر ، وحتي عتق الرقبة المؤمنة هو بمثابة عقاب وكفارة للسيد ان فعل اثما كمن يضحي بجزء من ماله او بشيء يملكه ! يعني لا بأس ان يعتق المسلم رقبة مؤمنة كفارة لذنبه ليذهب بعدها الي السوق ليشري عبدا جديدا بكل بساطة ! كما ان العبد يدفع المال الي سيده مقابل حريته ان رأي سيده وارتأي انه يستحق العتق ( فكاتبوهم ان علمتم فيهم خيرا ) ! يعني المسألة تخضع لمزاج السيد ورغبته بالاساس وليس هناك شيء بالمجان ! وهذا يثبت ان الله ينظر الي العبيد نظرة انهم اقل من باقي البشر ويليق بهم الخضوع ويجب التحكم بهم من قبل الاسياد ولا حول لهم ولا قوة !

تحياتي



  رد مع اقتباس
قديم 08-15-2016, 01:57 PM شنكوح غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [24]
شنكوح
باحث ومشرف عام
الصورة الرمزية شنكوح
 

شنكوح is on a distinguished road
افتراضي

العزيز كولومبو،
زميلنا الكمنجة ليس مؤمنا، وطرحه كان داعما للفكرة وليس ضدها على ما أظن، وإن بعض الظن إثم.



:: توقيعي ::: لا يوجد ما يطلق عليه مصطلح خالق
  رد مع اقتباس
قديم 08-16-2016, 02:56 AM كولومبو غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [25]
كولومبو
المدير العام
الصورة الرمزية كولومبو
 

كولومبو is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة شنكوح مشاهدة المشاركة
العزيز كولومبو،
زميلنا الكمنجة ليس مؤمنا، وطرحه كان داعما للفكرة وليس ضدها على ما أظن، وإن بعض الظن إثم.
لو كان كما قولت فيكون الخطأ فى فهمى لما قال

ولكن لا مشكله فالمداخله موجهه فى العموم للمسلمين وانا أعرض وجهة نظرى لموقف محمد من الرق بمفهوم أنه أنسان ولا يمت بصله للإله بل أراه مدعى نبوه وكلامه ليس وحياً
فلابد من تناول الموقف بحياديه

فمحاسبة محمد فى أطار أنه نبى مرسل من إله كان يمكنه إلغاء الرق بجرة قلم تزيد فى القرآن آيه ثم يتولى الله التوابع فيجعل المجتمع يتقبل ذلك بسهوله .ولكنى تناولته من منظور أن محمد أنسان كان يخضع للظروف والزمن والتقاليد ويخاف منهم أكثر من خوفه من إلهه الذى أدعى أنه رسوله

تحياتى لك على تصحيح فهمى لموقف العضو كمنجه من الموضوع
ومرحبا بك دائما فأنا متابع لما تكتب من ردود واعيه وعلى قدر كبير من الثقافه

تحياتى



:: توقيعي ::: (يكفى أن تجمعنا أنسانيتنا وحبنا للخير )
  رد مع اقتباس
قديم 08-16-2016, 02:58 AM كولومبو غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [26]
كولومبو
المدير العام
الصورة الرمزية كولومبو
 

كولومبو is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ساتان مشاهدة المشاركة
مرحبا عزيزي كولومبو،

اضف الي ذلك ان الله وضع شروط للعتق ولم يقل اعتقوا الرقاب فور فري ! مثل ان يكون مؤمنا ( عتق رقبة مؤمنة ) يعني العبد لو كان كافرا فلا امل في ان ينال حريته وسوف يظل سيده واولاد سيده من بعد ينكلون به ابد الدهر ، وحتي عتق الرقبة المؤمنة هو بمثابة عقاب وكفارة للسيد ان فعل اثما كمن يضحي بجزء من ماله او بشيء يملكه ! يعني لا بأس ان يعتق المسلم رقبة مؤمنة كفارة لذنبه ليذهب بعدها الي السوق ليشري عبدا جديدا بكل بساطة ! كما ان العبد يدفع المال الي سيده مقابل حريته ان رأي سيده وارتأي انه يستحق العتق ( فكاتبوهم ان علمتم فيهم خيرا ) ! يعني المسألة تخضع لمزاج السيد ورغبته بالاساس وليس هناك شيء بالمجان ! وهذا يثبت ان الله ينظر الي العبيد نظرة انهم اقل من باقي البشر ويليق بهم الخضوع ويجب التحكم بهم من قبل الاسياد ولا حول لهم ولا قوة !

تحياتي
أشكرك على هذه المداخله الرائعه والأضافه المتميزه



:: توقيعي ::: (يكفى أن تجمعنا أنسانيتنا وحبنا للخير )
  رد مع اقتباس
قديم 08-18-2016, 06:39 PM alaa elmasrey غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [27]
alaa elmasrey
عضو برونزي
الصورة الرمزية alaa elmasrey
 

alaa elmasrey is on a distinguished road
افتراضي

دراستي في هذا الموضوع وما قدمه الاسلام من حلول يتغاضي عنها الملحدون
من هنا



:: توقيعي :::
..............................( بحوث ودفاعات علاء المصري )..............................
  رد مع اقتباس
قديم 08-18-2016, 10:58 PM كولومبو غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [28]
كولومبو
المدير العام
الصورة الرمزية كولومبو
 

كولومبو is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة alaa elmasrey مشاهدة المشاركة
دراستي في هذا الموضوع وما قدمه الاسلام من حلول يتغاضي عنها الملحدون
من هنا
لقد أطلعت على الموضوع ولكنك تناسيت مسئولية الله المباشره تجاه من خلق منذ بدأ الخليقه وحتى الآن ولما لم يمنع الرق من بدايته وقبل تغوله فى البشريه بهذا الشكل .ثم يجئ الأسلام فلا يجد طريقه لمنعه سوى فى أضيق الحدود وهذا ماحدث بالفعل

حاول أن تخرج إلهك من هذا المأزق ثم أكتب ماشئت من قصائد مدح فى الأسلام كما تشاء

تحياتى



:: توقيعي ::: (يكفى أن تجمعنا أنسانيتنا وحبنا للخير )
  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدليلية (Tags)
آخر, الإسلام, الرق, بمنظور


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع البحث في الموضوع
البحث في الموضوع:

البحث المتقدم
اسلوب عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الرق في الإسلام - تفسير آيات الرق خلال العصور سامي عوض الذيب العقيدة الاسلامية ☪ 3 12-22-2018 07:21 PM
آباء الكنيسة مصدر لمعتقدات الإسلام عن آخر الزمان الأسطوري والأخرويات لؤي عشري مواضيع مُثبتةْ 22 12-18-2018 07:16 PM
أحكام الرق في الإسلام وائل مواضيع مُثبتةْ 94 11-11-2017 08:51 AM
تعامل الإسلام مع ظاهرة "الرق" العالمية | وجهة نظر أخرى الأسطورة0 العقيدة الاسلامية ☪ 0 03-14-2017 04:07 PM
المسافات في الإسلام.... بمنظور عصري GoldWin العقيدة الاسلامية ☪ 0 05-31-2016 04:07 AM