شبكة الإلحاد العربيُ  

العودة   شبكة الإلحاد العربيُ > ملتقيات في الإلحاد > في التطور و الحياة ☼

إضافة رد
 
أدوات الموضوع البحث في الموضوع اسلوب عرض الموضوع
قديم 10-21-2019, 01:41 PM شنكوح غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [11]
شنكوح
باحث ومشرف عام
الصورة الرمزية شنكوح
 

شنكوح is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Mazen مشاهدة المشاركة
انا ما فهمت. اذكر انك كنت تقول سابقاً ان الطفرات في معظمها ضاره؟ الان اصبحت الطفرات موجهه من لدن الحكيم الخبير؟
https://www.il7ad.org/vb/showpost.ph...0&postcount=10


المجاهد الإلكتروني يتلون كالحرباء على حسب زاوية نقاش الموضوع.

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة شنكوح مشاهدة المشاركة
كما أن هناك أطياف متعددة من المتدينين الذين يحاولون نقد النظرية، وهذا يدل على أن الإلمام العلمي بالبيولوجيا يؤدي إلى خلق فوارق في مستوى النقد، وأن الموضوع برمته ما هو إلا "إيديولوجي بحت لوجود تعارض مع قصة الطين" وليس علميا بتاتا.
فالمؤمنون يتوزعون بين الرفض المطلق لخلق أي كائن أو تطوره بأي شكل من الأشكال انطلاقا من نسخة سابقة، وبين قبول التطور الحاصل انطلاقا من نسخ أولى مخلوقة من طرف الإله. كما أن هناك من يقبل بالنظرية بالكامل رغم تدينه عملا بفكرة الإله الموجه ورمزية القصص الدينية.
هذا يدل على أن مشكلة المتدينين مع النظرية ليست علمية بل شخصية، وأن هذه مجرد "حيل" (مقصودة أو عفوية) لإيجاد وسيلة لإضعافها وإضفاء بعض الغيبيات والإيمانيات عليها حتى يسهل قبول غيبيات الدين دون الإحساس بأي غباء (كله محصل بعضه، وهذه سنة الحياة).



:: توقيعي ::: لا يوجد ما يطلق عليه مصطلح خالق
  رد مع اقتباس
قديم 10-21-2019, 02:18 PM Mazen غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [12]
Mazen
عضو بلاتيني
الصورة الرمزية Mazen
 

Mazen will become famous soon enough
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة mohamedhayek مشاهدة المشاركة
التطور لم يحدث بسبب طفرات عشوائية بل بسبب مورثات مخلوقة منظمة أخرجت مخلوقا جديدا.
راجع ماقاله جاي غولد Stephen Jay Gould في نظريته punctuated equilibrium التوازن المنقطع
https://en.wikipedia.org/wiki/Punctuated_equilibrium
فالمخلوقات الجديدة المتطورة خرجت فجأة من أول جيل كما خرج عيسى من مريم أي تطور الإنسان الناطق في المهد (عيسى) من الإنسان الناطق (مريم).
ونفس الشيء حصل لآدم. فآدم خرج من أمه التي كانت من مخلوق البشر ولم تكن ناطقة
فآدم كعيسى كان له أم ولم يكن له آب.
تحياتي محمد،

هل قرأت جزء ال misconceptions من الرابط الذي قدمته انت من Gould؟
ماذا عن هذه الفقره من Gould نفسه

Gould stated, "Since we proposed punctuated equilibria to explain trends, it is infuriating to be quoted again and again by creationists—whether through design or stupidity, I do not know—as admitting that the fossil record includes no transitional forms. Transitional forms are generally lacking at the species level, but they are abundant between larger groups."

والترجمه:
منذ اقتراحي للpunctuated equilibria لشرح بعض للمعلومات حول الاحافير، انه يغضبني جداً ان يقوم الخلقيون باقتطاع كلامي في كل مره - لا اعلم ان كان هذا عن قصد او عن غباء- ويقولون اني اعترفت ان الاحافير ليس بها تحولات. الاحافير التي لدينا لا تعطينا الانطباع ان بها تحولات ضمن نفس النوع، ولكن هذه التحولات المرحليه - ركز على كلمة مرحليه - متوفره وبكثره خلال انتقال نوع الى نوع اخر...


حاول جولد ان يشرح في عام 1972 قلة التغيرات في الاحافير ضمن نفس النوع. وقال انه ربما ان النوع يصل مرحلة التوازن ويتوقف التغيير، ثم التغيير يحدث لجزء من النوع وفي فترات متسارعه (فترات زمنيه قصيره). هذا معاكس للنظره العامه ان التغيير تدريجي ومستمر...

زميل محمد، كيف استخدمت هذه الفرضيه، بغض النظر عن صحتها او عدمه كدليل على ان الطفرات موجهه؟



  رد مع اقتباس
قديم 10-21-2019, 05:15 PM Mazen غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [13]
Mazen
عضو بلاتيني
الصورة الرمزية Mazen
 

Mazen will become famous soon enough
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة mohamedhayek مشاهدة المشاركة
اتمنى ان تقرأ الكتاب من خلال متصفح امازون وطوله حوالي عشر صفحات بالضغط على صفحة الكتاب
وسأكون سعيدا بملاحظاتك:

https://www.amazon.com/%e2%80%ab%d8%...s%2c164&sr=8-2
تحياتي محمد،

اسف للتأخير فلم الاحظ انه يجب علي قراءة الصفحات الاولى من كتابك على الكمبيوتر. كنت احاول ان اقرأ من خلال هاتفي.

سألخص ما فهمته من الافكار التي تطرحها:
1- عيسى تكلم في المهد لان الله نفخ في فرج مريم حيوان منوي ذو موروثات جينيه معدله، فحدث التطور وتمكن عيسى من التكلم وهو طفل
2- بشكل موازي، ادم ايضاً كان له ام غير ناطقه (بشر اخرين) ونفخ الله في امه جينات معدله مكنته من التكلم عندما اصبح يكبر (بدل في الطفوله).
3- تقول ان ميكانيكية التطور مجهوله، وترفض ان الطفرات هي تغيرات طفيفه عشوائيه تتراكم حسب ملاءمتها للبيئه
4-- انت تستدل بفهمك لما قاله جوولد على ان التطور يحدث فجأة وفي جيل واحد، وهذا موافق لخلق ادم وعيسى في القران

اريد ان اتأكد انني فهمت فكرتك قبل ان اقع بمغالطة رجل القش وانتقد شيء لم تقله انت.

هل استطعت ان اقوم بتلخيص الفكره الاساسيه ام اني اسأت الفهم؟

تحياتي



  رد مع اقتباس
قديم 10-30-2019, 02:13 AM mohamedhayek غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [14]
mohamedhayek
عضو جديد
الصورة الرمزية mohamedhayek
 

mohamedhayek is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة mazen مشاهدة المشاركة
انا ما فهمت. اذكر انك كنت تقول سابقاً ان الطفرات في معظمها ضاره؟ الان اصبحت الطفرات موجهه من لدن الحكيم الخبير؟
الطفرات العشوائية كلها ضارة.
الذي حصل لعيسى وآدم أنهما خرجا من نطفتين مخلوقتين. النطفة المخلوقة لآدم كان فيها جينات جديدة أنشاته في بطن أمه وجعلت منه مخلوقا ناطقا. أما الجينات الجديدة للنطفة المخلوقة والتي أنشأت (عيسى) في بطن أمه فقد جعلت منه مخلوقا جديدا ينطق في المهد. وهذا يسمى في علم التطور بالتوازن النقطي أو المتقطع، أي تحدث تغيرات عديدة وصحيحة دفعة واحدة في الخلايا التناسلية فيخرج مخلوقا جديدا ليس فيه تشوهات وهذا ما حصل لعيسى وآدم.
فالقرآن ذكر تطور المخلوقات بقصة عيسى، وآلية التطور التي عجز عن معرفتها التطورييون هي خلق الخلايا التناسلية التي تحمل جينات جديدة. فآلية تطور دارون أثبتت خطأها وصححها جي غولد وهو ما يطابق القرآن.

فخلق آدم وعيسى هو خلق للخلية التناسلية.



  رد مع اقتباس
قديم 10-30-2019, 04:15 AM mohamedhayek غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [15]
mohamedhayek
عضو جديد
الصورة الرمزية mohamedhayek
 

mohamedhayek is on a distinguished road
افتراضي

إلى مازن،
الإنسان عندما خرج من الإيب مر بتحولات كثيرة. بعص المراجع تذكر 22 تحول حتى وصل إلى الإنسان الحالي. والإنسان الناطق لم يخرج من كلهم، وبمعنى آخر كان هناك تحولات كبيرة حصلت على مراحل، وهذا ما يعاكس قول دارون أن التحولات كانت صغيرة جدا ومستمرة حتى يخرج النوع، فهذا غير موجود وليس له احافير. وأين الأحافير التي فيها تحولات صغير ومشوهه كما افترض دارون؟ غير موجودة أي أنه كان يحصل تحولات صحيحة. وهذا ما قاله القرآن بان الله تعالى خلق بشرا وسواه وهذا تم على مراحل حتى مرحلة الإنسان الغير ناطق ثم خرج الإنسان الناطق فجأة.
لقد قرأت في بعض المراجع أن كل ماقاله دارون اثبت خطأه من قبل الباحثين إلا شيئا واحدا وهو التطور.



  رد مع اقتباس
قديم 10-30-2019, 04:24 AM mohamedhayek غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [16]
mohamedhayek
عضو جديد
الصورة الرمزية mohamedhayek
 

mohamedhayek is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة mazen مشاهدة المشاركة
تحياتي محمد،

اسف للتأخير فلم الاحظ انه يجب علي قراءة الصفحات الاولى من كتابك على الكمبيوتر. كنت احاول ان اقرأ من خلال هاتفي.

سألخص ما فهمته من الافكار التي تطرحها:
1- عيسى تكلم في المهد لان الله نفخ في فرج مريم حيوان منوي ذو موروثات جينيه معدله، فحدث التطور وتمكن عيسى من التكلم وهو طفل
2- بشكل موازي، ادم ايضاً كان له ام غير ناطقه (بشر اخرين) ونفخ الله في امه جينات معدله مكنته من التكلم عندما اصبح يكبر (بدل في الطفوله).
3- تقول ان ميكانيكية التطور مجهوله، وترفض ان الطفرات هي تغيرات طفيفه عشوائيه تتراكم حسب ملاءمتها للبيئه
4-- انت تستدل بفهمك لما قاله جوولد على ان التطور يحدث فجأة وفي جيل واحد، وهذا موافق لخلق ادم وعيسى في القران

اريد ان اتأكد انني فهمت فكرتك قبل ان اقع بمغالطة رجل القش وانتقد شيء لم تقله انت.

هل استطعت ان اقوم بتلخيص الفكره الاساسيه ام اني اسأت الفهم؟

تحياتي
نعم فهمك للمسألة صحيح، ولكن أحب أن اعقب على نقطة وهي:
أن الله تعالى لا ينفخ بل ينفخ من خلال روحه، وروح الله تعالى هو جبريل.
فروح الله جبريل نفخ في فرج مريم فحملت مريم بعيسى، كما نفخ روح الله في البشر بعد تسويته فخرخ آدم. وبما أن خلق آدم يماثل خلق عيسى فلا بد وان النفخة حصلت في أم آدم وفي فرجها فحملت بآدم. وبما أن الحمل حصل فالذي نفخ هو نطفة مخلوقة نفخت عن طريق جبريل.



  رد مع اقتباس
قديم 10-30-2019, 01:35 PM شنكوح غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [17]
شنكوح
باحث ومشرف عام
الصورة الرمزية شنكوح
 

شنكوح is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة mohamedhayek مشاهدة المشاركة
فلا بد وان النفخة حصلت في أم آدم وفي فرجها فحملت بآدم.
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة mohamedhayek مشاهدة المشاركة
وبما أن الحمل حصل فالذي نفخ هو نطفة مخلوقة نفخت عن طريق جبريل.
تعجبني مثل هذه القفزات الخارقة للعادة في استنتاجات المؤمنين.
"بما أن" "فإن". عادي يعني وكأن بقية الكلام مجرد حشو.

المشكلة، أن من يجرؤ على القفز إلى النتيجة بهذه الطريقة القسرية، لا يستطيع استيعاب النقد الذي سيتم توجيهه لكلامه، مهما حللنا معه نقطة نقطة (الانطلاق من مقدمات غير مثبتة، القفز إلى احتمال نتيجة غير مدعوم بأي دليل، التفكير الموجه بالنتيجة المسبقة، البحث عن الأسباب بالتأمل...).



:: توقيعي ::: لا يوجد ما يطلق عليه مصطلح خالق
  رد مع اقتباس
قديم 10-30-2019, 02:35 PM Skeptic غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [18]
Skeptic
V.I.P
الصورة الرمزية Skeptic
 

Skeptic will become famous soon enough
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة شنكوح مشاهدة المشاركة
تعجبني مثل هذه القفزات الخارقة للعادة في استنتاجات المؤمنين.
"بما أن" "فإن". عادي يعني وكأن بقية الكلام مجرد حشو.

المشكلة، أن من يجرؤ على القفز إلى النتيجة بهذه الطريقة القسرية، لا يستطيع استيعاب النقد الذي سيتم توجيهه لكلامه، مهما حللنا معه نقطة نقطة (الانطلاق من مقدمات غير مثبتة، القفز إلى احتمال نتيجة غير مدعوم بأي دليل، التفكير الموجه بالنتيجة المسبقة، البحث عن الأسباب بالتأمل...).
تحياتي للجميع،
المشكلة هي ان المؤمن يعتقد بانه اذا وجد فكرة مقبولة عقليا، فهي حقيقة واقعة...
هذا سبب البلاء والفهلوة في الشرق الاوسط، انت غير مطالب بتفديم دليل حقيقي غير ان تكون فكرتك مقبولة عقليا.
الي ان يفهم المسلمون ان الفكرة يجب ان تتفق مع الواقع، واما هي فاشلة لن يحدث تقدم.

punctuated equilibria ليس معناها ظهور الانواع فجائيا كما يدعون هي نظرية مقدمة لتفسير بعض الحالات التي يكون بها السجل الأحفوري ناقص نتيجة لمرور الكائن بفترة عصيبة، لمدة طويلة.

لا يوجد كائن يظهر فجائيا، هذا ضد نظرية التطور لداروين، التطور تراكمي، وليس فجائيا.
هذا الفيديوا يوضح ما أقول:
https://youtu.be/xdWLhXi24Mo


هذا الشكل لحجم جمجمة البشر مع الزمن:

كما تري تغير تدريجي بدون فجوات، قبل حوالي 3 مليون عام اسلاف البشر كانوا اقل قدرات ذهنية من الشيمبانزي الحالي.

تحياتي



:: توقيعي :::

الإلحاد العربيُّ يتحدّى

الأديان أكبر عملية نصب واحتيال في تاريخ البشرية
  رد مع اقتباس
الأعضاء الذين قالوا شكراً لـ Skeptic على المشاركة المفيدة:
شنكوح (10-30-2019)
قديم 10-31-2019, 08:26 PM Mazen غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [19]
Mazen
عضو بلاتيني
الصورة الرمزية Mazen
 

Mazen will become famous soon enough
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة mohamedhayek مشاهدة المشاركة
الطفرات العشوائية كلها ضارة.
الذي حصل لعيسى وآدم أنهما خرجا من نطفتين مخلوقتين. النطفة المخلوقة لآدم كان فيها جينات جديدة أنشاته في بطن أمه وجعلت منه مخلوقا ناطقا. أما الجينات الجديدة للنطفة المخلوقة والتي أنشأت (عيسى) في بطن أمه فقد جعلت منه مخلوقا جديدا ينطق في المهد. وهذا يسمى في علم التطور بالتوازن النقطي أو المتقطع، أي تحدث تغيرات عديدة وصحيحة دفعة واحدة في الخلايا التناسلية فيخرج مخلوقا جديدا ليس فيه تشوهات وهذا ما حصل لعيسى وآدم.
فالقرآن ذكر تطور المخلوقات بقصة عيسى، وآلية التطور التي عجز عن معرفتها التطورييون هي خلق الخلايا التناسلية التي تحمل جينات جديدة. فآلية تطور دارون أثبتت خطأها وصححها جي غولد وهو ما يطابق القرآن.

فخلق آدم وعيسى هو خلق للخلية التناسلية.
تحياتي محمد،

استطيع ان ازيد ايضاً واقول ان الطفرة التي حصلت لعيسى جعلته مضاد للموت. فهو الان في السماء، ولم يمت. رفعه الله حياً وسوف يعود قبل يوم القيامه ليقتل المسيح الدجال والخنزير الخ..... طفرة الخلود؟ (اذا اضفت هذه لكتابك فارجوا ام تعطيني credit :)).

حقيقةً، لم افهم بعد الهدف من وراء كتابك. هل تحاول ان توفق بين نصوص الخلق الغيبيه وتعطيها تفسير مادي؟ ولكنك لم تحل المسأله لانك قدمت حل غيبي اخر وهو "خليه اخرى" خلقها الله...
يعني، هل استكبرت ان الله خلق ادم من طين ولكن استسهلت خلق طفره؟ (بعد ان امنت سابقاً ان الله خلق كل الكون من عدم.)
كما ذكر الزميل سكيبتك، ليس كل حل منطقي بنظرك يصبح حل علمي. انت تقدم حل عقلي (خيالي) لقصه خرافيه دينيه تؤمن بها... بدون ادلة علميه...



  رد مع اقتباس
قديم 10-31-2019, 09:39 PM Mazen غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [20]
Mazen
عضو بلاتيني
الصورة الرمزية Mazen
 

Mazen will become famous soon enough
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة mohamedhayek مشاهدة المشاركة
إلى مازن،
الإنسان عندما خرج من الإيب مر بتحولات كثيرة. بعص المراجع تذكر 22 تحول حتى وصل إلى الإنسان الحالي. والإنسان الناطق لم يخرج من كلهم، وبمعنى آخر كان هناك تحولات كبيرة حصلت على مراحل، وهذا ما يعاكس قول دارون أن التحولات كانت صغيرة جدا ومستمرة حتى يخرج النوع، فهذا غير موجود وليس له احافير. وأين الأحافير التي فيها تحولات صغير ومشوهه كما افترض دارون؟ غير موجودة أي أنه كان يحصل تحولات صحيحة. وهذا ما قاله القرآن بان الله تعالى خلق بشرا وسواه وهذا تم على مراحل حتى مرحلة الإنسان الغير ناطق ثم خرج الإنسان الناطق فجأة.
لقد قرأت في بعض المراجع أن كل ماقاله دارون اثبت خطأه من قبل الباحثين إلا شيئا واحدا وهو التطور.
الان، هذه نقطه علميه استطيع ان اتكلم بها، وليس مثل النقاط الاخرى التي هي خيالات وقصص...

اولاً، لا يوجد شيء اسمه طفره صحيحة وطفره خاطئه. ستتفق معي ان وجود ثلاثة عيون هو اصح من وجود عينتين عند البشر. هناك طفره فاشله تؤدي الى موت حاملها قبل ان يستطيع التكاثر وطفره مقبوله يستطيع حاملها ان يتكاثر بشكل اكبر من غيره. وهذه القدرة على الاستمرار ليست دائما، تتغير الظروف وتصبح الطفره غير مقبوله.

بالعوده الى سؤالك. ساعطيك اربعة امثله عن الtransitional fossils والتي تدعم gradualism. هذه الاحافير لم تكن متوفره في زمن دارووين

1- Archaeopteryx
2- Pakicetus
3- Pozosiren portelli
4- Tiktaalik (هذه احدثهم، الاحفوره اكتشفت 2004)

انت باحث، تستطيع ان تذهب الى جوجل وتقرأ.



  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدليلية (Tags)
الإنسان, ازل, بين, دارون, والقرآن


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع البحث في الموضوع
البحث في الموضوع:

البحث المتقدم
اسلوب عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع