شبكة الإلحاد العربيُ  

العودة   شبكة الإلحاد العربيُ > ملتقيات الفنون و الآداب > ساحة الشعر و الأدب المكتوب

إضافة رد
 
أدوات الموضوع البحث في الموضوع اسلوب عرض الموضوع
قديم 07-05-2015, 03:00 AM شاهين غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [11]
شاهين
الأُدُباءْ
الصورة الرمزية شاهين
 

شاهين is on a distinguished road
افتراضي

يوم مولدي !!

حين تذكر أبي بعد قرابة ستة أعوام من ولادتي ، أنني في حاجة إلى شهادة ولادة ليتمكن من إدخالي المدرسة ، راح يسأل أمي عن العام الذي ولدت فيه . فأجابت أمي على الفور :

"في عام النكبة ، لن أنسى ذلك اليوم حين وضعته في حقل الحصاد ، وما أن لفعته وأرضعته حتى تابعت الحصاد ، وحين عدت لأطمئن عليه وجدت أفعى في فراشه ! تعوذت من الشيطان واستعنت بالله ، وإذا بالأفعى تغادر فراشه ! يا حبيبي كان نائما مطمئنا لم يدرك أن افعى تسللت إلى فراشه "

وهنا احتد أبي وهتف بثقة كبيرة :

" أنت مخرفنة يا ولية ! الذي وضعته في حقل الحصاد كان محمدا وليس محمودا . محمود ولدته سنة الثلج التي سبقت النكبة بعامين "

احتدت أمي بدورها وهتفت :

" أنا مخرفنه ؟! بدك أنسى متى ولدت ابني الذي حملته في بطني تسعة أشهر ؟"

ولم يأبه أبي لكلام أمي وذهب إلى المختار ليخرج تعريفا بي ! ونظرا لأن المختار كان أميا ، ولا يجيد إلا اللغة الهندية حسب قوله ،فقد استدعى ابنه ليكتب العريضة .-

شرع المختار في تلقين ابنه بعد أن نبهه أنه لا يجيد إلا اللغة الهندية :

" أنا المختار أسعد مهناوي أحد مخاتير عرب السواحرة أشهد أن محمود شاهين بن أحمد علي

وابن حلوة أبو حديد مولود من ابويين عثمانيين !

وهنا اعترض الإبن :

" لقد ألغوا هذه يا أبي واستبدلوها ب أبوين أردنيين !"

وهنا اعترض أبي هاتفا :

" بل أبوين ساحوريين من بني عقبة ، أتباع عقبة بن نافع رضي الله عنه ! "

غير أن المختار اعترض على رأي أبي مذكرا إياه أنه ليس في مقدوره أن يعمل دولة على هواه !

- إذن فلسطينيين !

هكذا هتف أبي ، غير أن المختار ذكره بأن الضفة الغربية قد ضمت إلى المملكة الأردنية !

ولم يجد أبي غير الموافقة .

ما أن ختم المختار الوثيقة بخاتم المخترة وألصق إبهامه الأيمن فوقها حتى حملها أبي وعاد غاضبا إلى البيت ،لأن تثبيت بني عقبة لم يتم في الوثيقة !

في صباح اليوم التالي كان أبي يقف أمام موظف دائرة النفوس المختص بإخراج شهادات الولادة .

هتف الموظف بعد أن قرأ عريضة المختار:

- متى ولد ابنك ؟

- في سنة الثلج !!

- أي ثلج ؟

- الثلج الكبير الذي جاء قبل النكسة بعامين !

راح الموظف يهز رأسه بسخرية ! ولو أنه سألني لقلت له : يوم أن قطعو زبرتي

فلا يمكن أن أنسى ذلك اليوم بسهولة ! فقد ضحك عمي علي حين وضعني في حضنه ليهديني عروسة ! غير أن أيدي راحت ترفع ثوبي وتتشبث بساقي وشيء كالمسلة يدخل في قلفة زبرتي ، وسكين حادة يسلها رجل غريب ، وأنا أصرخ وأصرخ والسكين يحز قلفتي .. وحين انتهت العملية وأطلق صراحي ، أفلت نفسي من حضن أمي وصعدت أعلى السفح الذي ينتصب فيه بيت الشعر ، ورحت أرجم الموجودين بالحجارة لأنهم خدعوني وقطعوا زبرتي !

تابع الموظف استفساراته :

- في أي شهر ؟

وراح أبي يفكر بصوت مسموع :

" .. في صفر ؟ لا شعبان ؟ لا رمضان ! .. "

ولم يعد الموظف قادرا على الإحتمال . فطلب إلى أبي أن يعود في اليوم التالي لأخذ شهادة ولادتي .

وحين كبرت . عرفت أن الموظف قد حدد يوم ولادتي افتراضيا ، في الثلاثين من تشرين الأول 1946 !! ربما زدت عاما وربما نقصت عاما ، وما إلى ذلك .

وأنا قررت أن أتعامل مع هذا اليوم الإفتراضي كيوم مولدي ! فحياتنا كلها افتراضية !

وحين يتوقف الله عن خياله الإفتراضي ، سينتفي وجودنا !

نهاية



  رد مع اقتباس
قديم 07-05-2015, 03:05 AM شاهين غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [12]
شاهين
الأُدُباءْ
الصورة الرمزية شاهين
 

شاهين is on a distinguished road
افتراضي

جمال الكلاب !!
ثمة بشر يدعون أن الحيوانات لا تفكر !
وهل يعقل هذا ؟ إليكم قصتي مع كلب الروائي السوري الصديق
حيدر حيدر . أطال الله عمره من كتابي الذي صدر قبل بضعة أشهر " رسائل حب إلى ميلينا ) من قصة ( موتي وقط لوسيان ) التي تتحدث عن علاقتي بالحيوانات وعن صداقتي للفرنسية لوسيان .
ذكرني بذلك علاقة الصديقة ريفان بكلبها :

كنت وزوجتي ( ألمانية ) نتنزه على شاطىء طرطوس ، وكان حيدر يقيم في كوخ بالقرب من الشاطىء. قلت لبيرجت ، لنذهب لزيارة حيدر ونعلمه أننا هنا.
سرنا إلى جانب الشاطىء لعلنا نرى حيدر في البحر يصطاد سمكا كعادته. لم نره .
سالنا صيادا كان يخيط شبكته إلى جانب البحر. أخبرنا أن حيدر خرج من البحر وهو الآن في المتنزه القريب. ذهبنا إلى المنتزه ، كان حيدر يجلس مع بعض أصدقائه ، وكان المنتزه يعج بالمتنزهين. ما أن صافحنا حيدر وضيوفه حتى سألت عن الكلب . قال حيدر أنه يحرس الكوخ . قلت سأذهب لأحضره . قال: سيأكلك !
قلت لست ممن تأكلهم الكلاب ، وسترى . وحين انصرفت راحت زوجتي تصرخ بعربية مشوبة بلكنة أوروبية ( محمود لا تجن ) لم اذعن لها ، وخرجت من المنتزه
ميمما وجهي شطر كوخ حيدر ، سالكا طريقا شجرية .
لم أر الكلب من قبل إلا مرة واحدة ، قبل أكثر من عام ، حين زرنا حيدر ليلا مع بعض الأصدقاء . ولا أظن أن الكلب تنبه لي ليتذكرني . ولا أعرف على ماذا اعتمدت حتى بت مقتنعا أنني سأتمكن من إحضاره . أظن أنها واحدة من الحماقات التي ارتكبتها في حياتي . ماذا سأفعل ؟ كيف سأحضر الكلب ؟ في البلدة كنت أحمل معي بعض الخبز لكلاب الفلاحين ، وما أن تهرع الكلاب نحوي حتى أشرع في إلقامها الخبز . لكن ماذا سألقم كلب حيدر وأنا لا أحمل شيئا ، ولا أظن أن الخبز سيجدي معه لو توفر .
لم أكن خائفا على الإطلاق ، وحتى حينه لا أعرف لماذا كنت واثقا من قدرتي على تطبيق الكلب ، دون أن أعرف كنه هذه القدرة . ولا أعرف كيف وجدت نفسي أنادي من بين الأشجار بصوت عال ( فيدل فيدل فيدل ) وهذا اسم الكلب .
لم أكن قد رأيت الكوخ بعد ، وبالتأكيد لم يكن الكلب قد عرف بقدومي قبل المناداه .
هو بالتأكيد سمعني الآن ويصيخ السمع لمنادتي ، كلما اقتربت من الكوخ بخطوات متئدة .
شاهدت أعلى الكوخ يطل من بين الأشجار. أبطأت من سيري وأنا أنادي الكلب .
غير أنني لم اسمع أي نباح ولم ار الكلب أبدا. عجيب! ماذا أفعل ، أنا لا أريد الكوخ
فلماذا أتقدم أكثر ؟ وبالتأكيد سمعني الكلب وربما تجاهلني .
أصبح قرابة نصف جدار الكوخ في مواجهتي . توقفت ورحت أنادي الكلب دون أن أتحرك . كان الكوخ يبعد عني قرابة أربعين مترا على الأكثر.
رحت أنظر تحت الأشجار لعلي أرى الكلب . لم أر شيئا . رحت أعيد النظر وأدقق تحت الأغصان الممددة فوق الأرض . شاهدت رأس الكلب ، كان يكمن بين الأغصان ملقيا رأسه على أماميتيه ويحدق نحوي بكل حدة بصره . لم أتوان على الإطلاق ، فما أن التقت عيوننا حتى هتفت بفرح شديد وأنا اوميء بيدي ( لك فيدل تع ! ) غير أن الكلب لم يحرك ساكنا ، ولم ينبس بأي صوت . كررت النداء والإيماء !دون جدوى . لا شك أن الكلب متوجس مني . خاطبته بندم ( ايه ! ما بدك ؟ باي ، أنا راجع لعند حيدر . خليك هون )
واستدرت وقفلت عائدا . سرت قرابة ثلاث خطوات والتفت لأنادي الكلب ثانية . لكن دون جدوى أيضا !
سرت خطوتين أخريين والتفت لأناديه ثالثة . وما أن ناديته بنفاد صبر مؤكدا له أنني لن أصحبه إذا لم يأت حالا ، حتى فز وانطلق نحوي كالسهم ، استدرت بكامل
جسدي وثبت قدمي في الأرض وأشرعت صدري له فاتحا يدي على وسعهما .
وثب نحوي من مسافة تقارب الأمتار الثلاثه ، لتطوق أماميتيه كتفي فيما خلفيتيه تتشبثان بحزامي ، الكلب وكأنه مصارع متمرس أي حركة تضمر سوءا مني ستجعل رأسي أو عنقي بين فكيه ! راح يتشمم وجهي يمينا ويسارا وكأنه سيقبل خدي فيما يداي تملسان على رأسه بكل حنو وأنا اميل برأسي أيضا لأعطيه خدي الآخر ! استمر الوضع قرابة دقيقة ، لا أعرف فيما إذا شم رائحة حيدر تنبعث مني ، أو أنه اطمأن لي . نزل عني وراح يتشمم الأرض وما لبث أن سلك الطريق الذي سلكه حيدر كما يبدو ، وهو الطريق الذي جئت منه . وحينها جزم أكثر أنني سأ صطحبه إلى صاحبه ، هكذا بدالي حين راح يذرع الأرض مرحا أمامي ويعود نحوي مبديا فرحة هائلة ! وما أن انهى استقباله لي حتى راح يعدو أمامي في الطريق الترابي
متتبعا رائحة خطو حيدر .
حتى حينه يا لوسي لم أكن أعرف أن الكلب يستطيع أن يميز رائحة خطو صاحبه
حتى لو خالطها آلاف الخطوات ، وكنت من حماقتي وأنا فدائي في الأرض المحتلة
أرد الآبار ليلا وأدور حول البئر عدة دورات ليختلط وقع أقدامي بأقدام الناس فلا تستطيع كلاب الأثر متابعة ملاحقتي . ليتبين لي الآن وأنا أتبع كلب حيدر أنني
كنت جاهلا تماما ، فقد سبقني الكلب إلى المنتزه ودخل إليه وذهب في خط شبه مستقيم إلى مائدة حيدر ، رغم وجود متنزهين على جميع موائد المنتزه .أية قدرة رائحية هذه التي عند الكلب ، ثم هل تترك الخطوات في الصيف رائحة ما ؟ وكيف يستطيع الكلب تمييزها من مئات الروائح الخطواتية ؟
كان حيدر وضيوفه وزوجتي يحدقون إلي غير مصدقين ، فيما أنا أقف ضاحكا مزهوا بنصري ،رافعا يدي مشهرا ابهامي الأيمن دون باقي أصابعي . هاتفا لحيدر ( آه كيف أنا وياك ؟) وما لبث حيدر أن هتف ( يلعن أبوك راعي إبن راعي ) !!
أخذت طبقا من اللحم المشوي ورحت أطعم ضيفي فيدل !



  رد مع اقتباس
قديم 07-16-2015, 01:54 PM شاهين غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [13]
شاهين
الأُدُباءْ
الصورة الرمزية شاهين
 

شاهين is on a distinguished road
افتراضي

أولادي ( نشيد القدر ) قصة طويلة
http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=476395



  رد مع اقتباس
قديم 07-16-2015, 01:56 PM شاهين غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [14]
شاهين
الأُدُباءْ
الصورة الرمزية شاهين
 

شاهين is on a distinguished road
افتراضي

صلاة الفذاذة العظمى . قصة طويلة.

http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=440722



  رد مع اقتباس
قديم 11-11-2015, 05:31 PM شاهين غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [15]
شاهين
الأُدُباءْ
الصورة الرمزية شاهين
 

شاهين is on a distinguished road
افتراضي

ما العمل مع هذه العاهرة حبيبتي وعدوتي اللدودة ؟
http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=492166



:: توقيعي ::: https://www.facebook.com/profile.php...6%3A1554662450
رابط موقعي في الحوار المتمدن
http://www.ahewar.org/m.asp?i=7683
وحين التقينا يا إلهي بعد كل هذا العناء من البحث عنك
وجدت نفسي أمام نفسي!
  رد مع اقتباس
قديم 11-11-2015, 05:34 PM شاهين غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [16]
شاهين
الأُدُباءْ
الصورة الرمزية شاهين
 

شاهين is on a distinguished road
افتراضي

يوم أن توجت ملكا !! شاهينيات ذكرى يوم مولدي!

http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=490489



:: توقيعي ::: https://www.facebook.com/profile.php...6%3A1554662450
رابط موقعي في الحوار المتمدن
http://www.ahewar.org/m.asp?i=7683
وحين التقينا يا إلهي بعد كل هذا العناء من البحث عنك
وجدت نفسي أمام نفسي!
  رد مع اقتباس
قديم 11-11-2015, 05:37 PM شاهين غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [17]
شاهين
الأُدُباءْ
الصورة الرمزية شاهين
 

شاهين is on a distinguished road
افتراضي

الأحمق العالم!!
http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=488998



:: توقيعي ::: https://www.facebook.com/profile.php...6%3A1554662450
رابط موقعي في الحوار المتمدن
http://www.ahewar.org/m.asp?i=7683
وحين التقينا يا إلهي بعد كل هذا العناء من البحث عنك
وجدت نفسي أمام نفسي!
  رد مع اقتباس
قديم 04-07-2016, 08:09 PM شاهين غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [18]
شاهين
الأُدُباءْ
الصورة الرمزية شاهين
 

شاهين is on a distinguished road
افتراضي

أديب في الجنة
الجزء الأول كاملا

http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=512434



:: توقيعي ::: https://www.facebook.com/profile.php...6%3A1554662450
رابط موقعي في الحوار المتمدن
http://www.ahewar.org/m.asp?i=7683
وحين التقينا يا إلهي بعد كل هذا العناء من البحث عنك
وجدت نفسي أمام نفسي!
  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدليلية (Tags)
محمود, مختارات, شاهين, قصصية


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع البحث في الموضوع
البحث في الموضوع:

البحث المتقدم
اسلوب عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
حوار هادىء مع محمود شاهين Naofal العقيدة الاسلامية ☪ 0 02-24-2019 01:39 PM
العجوز محمود شاهين شاهين ساحة الفنون و الموسيقى و الأعمال التصويرية 5 05-27-2018 05:30 AM
وزارة الثقافة الفلسطينية تكرم محمود شاهين شاهين ساحة الشعر و الأدب المكتوب 19 10-04-2016 11:56 AM
سلاما أيها الأزرق .عن محمود شاهين شاهين ساحة الفنون و الموسيقى و الأعمال التصويرية 1 04-13-2016 02:53 AM
أبناء الشيطان . رواية . محمود شاهين شاهين ساحة الشعر و الأدب المكتوب 18 07-05-2015 03:44 AM