شبكة الإلحاد العربيُ  

العودة   شبكة الإلحاد العربيُ > ملتقيات في نقد الإيمان و الأديان > العقيدة اليهودية ۞ و المسيحية ✟ و العقائد الأخرى

إضافة رد
 
أدوات الموضوع البحث في الموضوع اسلوب عرض الموضوع
قديم 01-31-2020, 12:33 PM ابو ازهر غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [1]
ابو ازهر
عضو جديد
الصورة الرمزية ابو ازهر
 

ابو ازهر is on a distinguished road
افتراضي هل الكتاب المقدس واحد بين الطوائف المسيحية

"
قبل البدء عن التعليقات التي وصلتني عن مقالتي السابقة http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=611608 للاسف التعليقات اتصفت باربعة اشياء وهي : 1 اتهامي بالتدليس بلا دليل 2 واني انسخ من المواقع الاسلامية ولو كان صاحب الادعاء صادق لذكر بعض اسماء هاي المواقع 3 والجهل والامية 4 والمصيبة الاكبر عدم فهم فكرة المقال وطرح افكار ليس لها اي علاقة بالمقال هذا ان تجاوزنا من يعطي شروطا لبحثي وهو لا يتقيض بهاي الشروط في مقالاته ولهذه الأسباب قمت بكتابة مقالة مفصلة ردا عليهم وحتى ما تنشر المقالة لا يوجد شيء اضيفه لهم
كثيرا ما نسمع من المبشرين بالمسيحية سواء على قنوات التلفاز او على صفحات التواصل الاجتماعي أن الايمان المسيحي واحد بين جميع الطوائف المسيحية وان الكتاب المقدس واحد والغريب في الموضوع ان هذا الادعاء يكثر بين المبشرين بالمسيحية من اصول اسلامية يعني من المبشرين بالمسيحية الذين ولدوا مسلمين والذين يدعون انهم لم يتركوا الاسلام الا بعد دراسة طويلة جدا للاسلام ودراسة المسيحية ككل ( وانا عن نفسي لا استغرب من هاي الشعارات التي يقولونها لانهم لا يحددون اصلا ما هي الطائفة المسيحية التي تحولوا لها ) وطبعا موضوع مقالتنا فقط عن هل الكتاب المقدس واحد بين جميع الطوائف المسيحية في حين سيتم تعاطي مسألة هل الايمان المسيحي واحد في مقالة اخرى رغم ان اكثر من ينادي بهذا الشعار( الايمان الواحد) هم ايضا المسيحين ذوي الاصول الاسلامية بينما لا تجد المبشرين بالمسيحية المسيحين الاصل ينادون بمثل هذا الشعار مما يعطينا فكرة عن الجواب
الان هل الكتاب المقدس واحد بين الطوائف المسيحية ؟
النسخ حرفيا من المواقع المسيحية
نسمع على القنوات التبشيرية وصفحات الفيسبوك ان الكتاب المقدس واحد بين جميع الطوائف المسيحية بل نجد أيضا إصرار غريب وإعادة وتكرار بل أصبحت مقدمة عند الكثير من المبشرين بشكل غريب !!!
فلماذا الاصرار اذن ؟؟؟؟
الحقيقة انه جميع الديانات تقريبا او حتى قد يكون كلها تنقسم الى طوائف متعددة وكل ما زاد عدد اتباع الدين زاد عدد طوائفها وكل ما زادت طوائفها زادت افرعها الى اخره
والمسيحية لا تختلف عن الاسلام في هذه المسألة
فالمسيحية تنقسم كالاسلام الى طوائف كبيرة وهم ثلاثة : الارثدكس والكاثوليك والبروتستانت وطبعا هناك طوائف اخرى اصغر او صغيرة كشهود يهوه والمورمن والسبتيين ( قد يقول البعض انهم بروتستانت اقول ليسوا تقليدين ومكفرين من معظم البروتستانت ) على كل حال
هل الكتاب المقدس واحد بينهم كما يدعي الاخوة المبشرين او حتى بعض الاخوة المسيحين في الحوار المتمدن :
الاجابة لاء
كيف ؟؟؟
وبأدلة من مواقعهم رغم اني لا احتاج اليها لانه امر معلوم لاي انسان باحث ومثقف بل حتى لعامة الناس ولكن نأتي بالدليل

أولا : الكتاب المقدس بين الكاثوليك والارثدكس ضد البروتستانت :
1 : قام البروتستانت بحذف 7 اسفار من العهد القديم وهم : ي عبارة عن عدة أسفار تقرها كل من الكنائس الكاثوليكية والأرثوذكسية الشرقية ضمن العهد القديم من الكتاب المقدس المسيحي وترفضها مجمل الطوائف اليهودية والكنائس البروتستانتية الإنجيلية. والأسفار هي :

سفر طوبيا (طوبيت): ويأتي في الترتيب بعد سفر نحميا، والسفر يصنف على أنه من الأسفار التاريخية.
سفر يهوديت: ويأتي في الترتيب بعد سفر طوبيّا (طوبيت)، والسفر يصنف على أنه من الأسفار التاريخية.
سفر المكابيين الأول: ويرتب بعد سفر أستير، والسفر يصنف على أنه من الأسفار التاريخية.
سفر المكابيين الثاني: ويرتب بعد سفر المكابيين الأول، والسفر يصنف على أنه من الأسفار التاريخية.
سفر الحكمة: ويأتي بعد سفر نشيد الإنشاد في الترتيب ؛ حيث يعد السفر من الأسفار الشعرية.
سفر يشوع بن سيراخ: ويأتي بعد سفر الحكمة في الترتيب؛ حيث يعد السفر من الأسفار الشعرية.
سفر باروخ: وهو يلي سفر المراثي، ويدخل في تصنيف أسفار الأنبياء.
https://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7...86%D9%8A%D8%A9
فكرة عامة عن الأسفار القانونية الثانية

لم يقم البروتستانت بوضع هذه الأسفار في طبعات الكتاب المقدس الخاصة بهم، على الرغم من أن كلا من الأرثوذكس والكاثوليك يؤمنون بقانونية هذه الأسفار. والبروتستانت يعتبرون هذه الأسفار لا ترتقي إلى مستوى الوحي الإلهي، وهي من وجهة نظرهم أسفارًا مدسوسة، وتضم موضوعات غير ذات أهمية وخرافات لا يقبلونها! مع العلم بأن الأرثوذكس هم الطائفة المسيحية الأولى تاريخيًا في العالم، وبعدهم الكاثوليك.. أما البروتستانت فهم طائفة حديثة نسبيًا (بعد 16 قرنًا من بداية المسيحية)!! ولكن تلك الأسفار موجودة في جميع كتب الأرثوذكس والكاثوليك.

وتتكوَّن الأسفار الثانية من أسفار كاملة أو أجزاء من سفر. وقد رفضها اليهود في مجمع جامينا (يامينا، يبنة، يافيني יַבְנֶה‎‎) Council of Jamnia أو Council of Yavne سنة 90 م.، لأنها وصلت لهم باللغة اليونانية، لكن هذا لا يعني أنها كُتِبَت باليونانية، وسبب الرفض هو أن المسيحيين استخدموا اللغة اليونانية لنشر كلمة المسيح؛ فقرَّر اليهود رَفْض كل كِتاب يوناني للتقليل من الانتشار المسيحي. وقد وافَق البروتستانت اليهود في رَفْض الأسفار القانونية الثانية على هذا الأساس. ولكن اليهود عندما ترجموا الكتاب المقدس إلى اليونانية في القرن الثالث قبل الميلاد، نقلوا مجموعة من الأسفار القانونية الثانية إلى اليونانية.

St-Takla.org Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت
https://st-takla.org/pub_Deuterocano..._0-index_.html

وهاي من مواقع البروتستانت
scrollاُنــْظُرُوا أَنْ لاَ يَكُونَ أحَدٌ يَسْبِيكُمْ بِاٌلْفَلْسَفَةِ وَبـِغـُرُورٍ بَاطلٍ حَسَبَ تـَقْلِيـِد اٌلنـَّاسِ حَسَبَ أَرْكَانِ اُلْعَالَمِ وَلَيْسَ حَسَبَ اُلْمَسِيا )) كولوسي 8:2.

هل من المعقول ما يدعيه الكاثوليك والأرثوذكس بأن البروتستانت قد قاموا بحذف الكتب (الأسفار) التالية من الطبعات البروتستانتية للكتاب المقدس: طوبيا، يهوديت، تتمّة أستير، الحكمة (حكمة سليمان)، حكمة يشوع ابن سيراخ، باروخ، تتمّة سفر دانيال، المكابيين الأول والثاني؟

تدعى هذه الأسفار في جملتها بالـ(( أبوكريفا ))، وقد قام ثلاثة وخمسون أسقفا للكنيسة الكاثوليكية باعتمادها وضمها إلى مجموعة الأسفار المقدسة للعهد القديم وإعطائها نفس المنزلة، وذلك في مجمع ترنت، وفي الجلسة التي انعقدت في 8 أبريل/نيسان سنة 1546 ميلاديا. علما بأن هذه الكتب (الأبوكريفا) لم تكن جزءا من الكتب المقدسة العبرية في عهد السيد يهوشوه المسيح. فاليهود الذين ائتمنهم يهوه على كتبه المقدسة، {(( إِذًا مَا هُوَ فَضْلُ الْيَهُودِيِّ، أَوْ مَا هُوَ نَفْعُ الْخِتَانِ؟ كَثِيرُ عَلِى كُلِّ وَجْهٍ! أَمَّا أَوَّلاً فَلأَنَّهُمُ اسْتُؤْمِنُوا عَلَى أَقْوَالِ يهوه (الإله) )) رومية 3: 1، 2. هؤلاء اليهود لم يدرجوا الأبوكريفا ضمن أسفار العهد القديم المقدسة. لقد تم كتابة هذه الأسفار في الـ 200 سنة التي سبقت ولادة السيد المسيح، وهذه الفترة التي تقع ضمن فترة ما بين العهدين (القديم والجديد) والتي امتدت قرابة 400 سنة، انعدمت فيها موهبة النبوة بين اليهود. أي أن يهوه لم يمنح موهبة النبوة، خلال هذه الفترة، لأحد ما. وقد كانت الموهبة الروحية هي الشرط الأساسي الواجب توافره حتى يُؤهَّل صاحبها للكتابة والتنبؤ، وعندها كانت تُقبَل كتاباته على أنها جزء من الوحي الإلهي.

ولهذا السبب استبعد رجال الدين اليهود هذه الأسفار من كتبهم المقدسة. فليس غريبا، إذاً، أن لا نجد أي إشارة، مباشرة أو غير مباشرة، في أسفار العهد الجديد مقتبسة من (( الأبوكريفا )). ففي الوقت الذي نجد فيه أن أسفار العهد الجديد تحوي 263 اقتباساً مباشراً من أسفار العهد القديم المقدسة وأكثر من 350 إشارة إلى العهد القديم، لا نجد فيها اقتباسا واحدا للمخلّص أو رسله من أسفار (( الأبوكريفا )). وفي ضوء هذه الحقائق علينا أن نسأل أنفسنا هذا السؤال الهام: إذا كان إلهنا يريد أن نعتبر أسفار (( الأبوكريفا )) مساوية للأسفار المقدسة، فلماذا لم تكن هذه الأسفار جزءا من الكتب المقدسة في عهد المسيح؟

هذا وقد كان كبار اللاهوتيين وآباء الكنيسة المسيحية، على مر العصور، من القديس جيروم وحتى حركة الإصلاح في القرن السادس عشر، يفرّقون ويميّزون ما بين أسفار (( الأبوكريفا )) وأسفار الكتاب المقدس الأخرى. وكانوا يعلمون الناس أن قراءة أسفار (( الأبوكريفا )) قد تكون مفيدة لما تشمله من تعاليم صالحة للقراءة وأحداث تاريخية تلقي الضوء على الفترة التي كتبت فيها، ولكنها - أي الأبوكريفا - لا يمكن الاعتداد بها مثل أسفار الكتاب المقدس الأخرى، لافتقادها صفة الوحي الإلهي.
https://www.worldslastchance.com/win...ha-arabic.html

فالكتاب المقدس عند الارثدكس والكاثوليك 73 سفر في حين عند البروتستانت 66 سفر ولا يوجد ولا انسان ينكر ذلك
فهل الكتاب المقدس واحد بين الطوائف المسيحية !!!!!!
طبعا لا ينتهي الاختلاف بين البروتستانت والارثدكس والكاثوليك في الكتاب المقدس عند ذلك الحد فهناك من ينفي رسالة يعقوب ايضا !!!!!!!!!!!!!
https://answering-islam.org/Arabic/B...laims/jam.html ( شبهات وهميَّة حول رسالة يعقوب )
http://alkalema.net/biblen/bilblen19.htm ( 1 - شبهات شيطانية حول رسالة يعقوب )
http://www.lilhayat.com/marcharbel/E...protestant.htm ( الإنجيليين - البروتستانت)
وطبعا قبل ان نترك موضوع الفرق في الكتاب المقدس بين الارثدكس والكاثوليك من جهة والبروتستانت فقط سارد على بعض الردود المسيحية الجميلة عن الموضوع
الرد الأول : الطائفة المسيحية البروتستانتية هي طائفة حديثة ظهرت في القرن الخامس عشر ما النا بهرطقاتها
الرد : شكرا على التكفير وعددهم 800 مليون صح واين ذهب شعار كلنا واحد بالمسيح ولو اردت فتح ابواب النقاش فيه لما كفاني 5 مقالات وبالتالي الوقوف هنا أفضل
الرد الثاني : هذه الفروقات لا تؤثر على ايمان المسيحي
1 نحن بماذا نتناقش !!! بان الكتاب المقدس واحد ولا بالايمان !!طبعا كلامك سنعرضه في مبحث اخر طبعا
الرد الثالث : كلهم يؤمنون بإنجيل واحد، بعضهم الحق به الأسفار القانونية الثانوية وبعضهم لم يفعل وبعد الاوقات يكون الرد الكتاب المقدس واحد عند جميع الطوائف المسيحين ولكن البعض اضاف الاسفار القانونية الثانوية
يكون الرد : 1 يعني بش واحد اذا اضافوا اشي !!!
2 الحقيقة الموضوع لا ينتهي فقط على ما يسمى الاسفار القانونية الثانية وبينت ذلك بامثلة كثيرة في المقالة
3 لا اعلم لماذا اتذكر قصة صديقي الي قال جبت قدك في الامتحان الا عشرين علامة ونفس الشيء نفسه الا هذا !!!! يعني ايش بالزبط ؟؟؟
الان نأتي للفروقات بين الكاثوليك والارثدكس في الكتاب المقدس : طبعا لن اتعرض لاختلاف الترجمات او حذف بعد الايات حديثا بعد اكتشاف انها مضافة للكتاب المقدس في القرون الحديثة او العشرة السابقة وانما فقط راح اذكر الاعتراضات الواضحة التي لا يوجد عليها اختلاف ( اختلاف على نصوص الكتاب المقدس كتاب الله جميل جدا )
Full Question
Do Catholics and the Eastern Orthodox have the same canon of --script--ure?
Answer
No, the Eastern Orthodox have a slightly different canon of --script--ure. Everything in the Catholic canon is included in the Eastern Orthodox canon, but they have some additional parts:

3 & 4 Maccabees
Psalm 151
The Prayer of Manasseh in Chronicles
1 Esdras
The reason for this is that while the New Testament canon was essentially universally agreed upon by the fourth century, minor variations in the Old Testament persisted through the Great Schism (c. 1054). These differences, as you can see, were relatively minor and nothing close to the later difference between the Protestant Old Testament and the Catholic/Orthodox Old Testament.

Another reason for the difference is that the Eastern Orthodox do not hold the same legalism as the Catholic Church when it comes to inspiration and canonical status. For them, it is a bit more fluid of an understanding, canonical simply means that something is acceptable to be read in liturgy. Even today there are some slight differences between the Eastern Orthodox Churches in regard to what each Church considers canonical (i.e. to be used in liturgy). For example, some Eastern Orthodox Churches do not read from the book of Revelation at divine liturgy. Hence they would not call it canonical, but they would still consider it to be divinely inspired and morally binding. In this fluid approach the Eastern Orthodox are very similar to ancient Judaism.

In Western Christianity the Catholic Church makes no distinction between canonical and inspired. We also have with exactness defined what books and parts of books we accept. In eastern Christianity the Orthodox Churches have have not made such exact definitions and see the differences amongst themselves as so minor as to not require any further action.
https://www.catholic.com/qa/do-catho...the-same-bible
جميل جدا
هل علمتم لماذا يقول الاخوة المسيحين الكتاب المقدس واحد بين الطوائف المسيحية ؟؟؟ لأنه ليس كذلك
ملاحظة : الأمر الغريب ان الكثير من المثقفين الموجودين على الحوار المتمدن بشكل غريب يقول لا اختلاف في الكتاب المقدس !!!! بل يستشهد بمجمع نيقية او ايا يكن اسمه على ذلك والحقيقة الموضوع مضحك جدا وغريب فهل هو لا يعلم ام يستغل جهل قرائه !!
وطبعا الاختلافات في الكتاب المقدس لا تنتهي هنا فهناك كلام اخر في مسائل كثيرة وهناك طوائف بروتستانتية تدخل اسفار اخرى هذا ان تجاوزنا طبعا الاختلاف في الترجمات وتجاوزنا الاختلاف في الايات بين بعض المسيحين وتجاوزنا تعدد قراءات الكتاب المقدس بل الغريب في مسالة تعدد القراءات انه نجد هنا في صفحات الحوار المتمدن العديد من المسيحين يلوحون بمجموعة من الفيديوهات التي تتحدث عن اختلاف النسخ القرانية وهو لم يسمع يوما عن القراءات السبعة او ان كلامه معلوم للجميع !!!! والغريب انه مسلم سابق!!!!!!! ولكن ليست هنا المصيبة وانما المصيبة انه لا يعلم ان قراءات الكتاب المقدس اكثر بكثير من قراءات القران الكريم التي هي فقط سبعة !!! وتختلف في كلمات بسيطة ولكن لان الكتاب المقدس مترجم ولا يتم الا نشر قراءة واحدة لا ينتبه الكثير على هاي المعلومة والتي يمكن ان تجدها في مواقع المسيحين قبل المواقع الاسلامية لمن يريد ان يتهمني بالكذب ولولا انه ليس موضوعنا لطرحت روابط وادلة من مواقعهم نفسها
الان بعد هذا البحث يكمن سؤال وهو لماذا ينادي المبشر المسيحي من اصول اسلامية بان الكتاب المقدس واحد ؟؟؟؟؟؟ وهو الذي عمل دراسة مفصلة للاسلام والمسيحية فان سلمنا بأن هذا الامر قد مر عليه دون ان ينتبه عليه!!!! كيف لم ينتبه عليه وهو يبشر بالمسيحية وينادي بان الكتاب المقدس واحد بين طوائفها ؟؟؟؟؟؟؟؟؟

الخلاصة : نعم فلأكن جاهلا ومدلسا وكذابا واميا ومجنونا وانسخ من المواقع الاسلامية واقص الكلام ولكن هل هذا ينفي ان ما ذكرته في الأعلى صحيح ؟؟؟؟؟؟؟ وأن النقاش بما اطرحه وليس بشخصيتي يا اخوتي المحترمين !!!
والان سؤال للقارئ
هل الكتاب المقدس واحد بين الطوائف المسيحية ؟؟؟
"
http://www.m.ahewar.org/s.asp?aid=612190&r=0
الموضوع لي وتم نشره سابقًا على صفحة الحوار المتمدن
وطبعا لا اعلم أين أضع عبارات الاخ رشيد والتي يقول فيها : " الكتاب المقدس واحد والإيمان واحد وإنما الاختلاف بين المسيحين هو اختلاف طقوس فقط "
نعم عزيزي القارئ
انه الكذب من اجل زيادة مجد الرب



  رد مع اقتباس
الأعضاء الذين قالوا شكراً لـ ابو ازهر على المشاركة المفيدة:
AdminMaster (01-31-2020)
قديم 02-12-2020, 02:57 AM ابو ازهر غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [2]
ابو ازهر
عضو جديد
الصورة الرمزية ابو ازهر
 

ابو ازهر is on a distinguished road
افتراضي تحياتي للجميع

شكرا لجميع من قرا الموضوع



  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدليلية (Tags)
المسيحية, المقدس, الكتاب, الطوائف, بين, واحد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع البحث في الموضوع
البحث في الموضوع:

البحث المتقدم
اسلوب عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع