شبكة الإلحاد العربيُ  

العودة   شبكة الإلحاد العربيُ > ملتقيات النقاش العلميّ و المواضيع السياسيّة > العلوم و الاختراعات و الاكتشافات العلمية

إضافة رد
 
أدوات الموضوع البحث في الموضوع اسلوب عرض الموضوع
قديم 06-13-2019, 08:49 AM باحث_علمى غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [1]
باحث_علمى
عضو برونزي
الصورة الرمزية باحث_علمى
 

باحث_علمى is on a distinguished road
افتراضي دوالى الخصية – لغة عربية – كتبته بنفسى

دوالى الخصية – لغة عربية – كتبته بنفسى

تحدث دوالى الخصية فى الاوردة الموجودة بكيس الصفن كما تحدث فى اى اوردة اخرى فى الجسم و بالاخص الموجودة فى الساقين و ما من شك اننا سمعنا كثيرا عن الدوالى التى توجد فى الساقين و التى كثيرا ما تصبح مزمنة و تحتاج الى ارتداء جوارب كاوتش طبى اذا كانت بسيطة او تحتاج الى عملية جراحية بالساقين اذا كانت كبيرة .

هذه الاوردة الموجودة فى الكيس و التى تتعرض للاصابة بالدوالى توجد ضمن مكونات الحبل المنوى جنبا الى جنب مع الشريان الذى يغذى الخصية و القناة التى تحمل السائل المنوى من الخصية و بهذا نجد منها مجموعتين مجموعة فى اليمين و مجموعة اخرى فى اليسار كل منها يتصل بالخصية من اسفل و هذه الدوالى عبارة عن تمدد الاوردة و انتفاخها بالدم لدرجة اننا نحسها من خارج الكيس كأنها مجموعة متلاصقة من الديدان.

و حسب التعبير العلمى الانجليزى bag of warms نجد ان هذه الدوالى تحدث دائما فى العمر او السن الذى يتسم بالنشاط الجنسى 20-40 سنة و يلاحظ انها عندما تحدث فى ناحية واحدة فانها تحدث غالبا فى الناحية اليسرى اكثر من الناحية اليمنى و يرجع ذلك الى عوامل تشريحية و الى تعرض الناحية اليسرى اكثر من اليمنى للضغط بواسطة القولون حيث يمتلىء بمحتوياته الصلبة فيتخزن الدم فى الاوردة و يضغط على جدرانها مما يجعلها تتمدد و بالتالى تتسع بصفة مستمرة.

و قد تحدث هذه الدوالى تلقائيا بدون اى سبب مباشر ..اذا كانت جدران الاوعية ضعيفة خلقيا او قد يكون سببها انسداد او ضغط على الاوردة من اعلى كما يحدث عند وجود جلطة بهذا الوريد او عند غزو الوريد بورم سرطانى ناشىء من الكلية. و هذه الحالة تسمى الدوالى الثانوية بينما الحالة الاولى يطلق عليها الدوالى الاولية.

و اعراض الدوالى تتلخص فى وجود الم بالكيس و احساس بالثقل و قد يكون هذا الالم غير ملحوظ او خفيف اذا كانت الدوالى صغيرة او قد يكون شديدا و الثقل واصلا الى الحفرة الاربية اذا كانت الدوالى كبيرة و فى حالة الدوالى الصغيرة فقد لا نحتاج الى اعطاء المريض اكثر من ادوية مقوية للاوردة.. الى جانب رفع الكيس بواسطة كيس له احزمة تلف حول البطن و ذلك حتى يتحمل الكيس الاوردة المدلاة و لكن الدوالى الكبيرة تحتاج الى اجراء عمليات جراحية لمداوتها و كان يحدث فى الماضى ان يزال جزء من الدوالى الموجودة فى الكيس اما الان فيفضل اجراء العملية فى اعلى الكيس لانه فى هذا المكان العلوى تكون الاوردة بعيدة عن الشريان الرئيسى الذى يغذى الخصية و بذلك يتقى شر اصابته اثناء العملية و شر تآكل و تلف الخصية التى يغذيها .

و اجراء هذه العمليات يكون اختياريا فى بعض الاحيان الا انه يعد ضرورة لا بد منها اذا حدثت لمريض لا ينجب .. وذلك لانه قد وجد ان هذه الدوالى تضغط اولا بكبر حجمها على الخصية فتؤدى الى تلفها تماما كما تفعل دوالى الساقين فى جلد الساق حتى تجعله يصاب بقرحة مزمنة كما ان زيادة الدم الموجود فى الدوالى يزيد درجة الحرارة من حوله نظرا لان درجة حرارة الدم تكون اكثر من درجة الحرارة فى داخل كيس الصفن و هذا الارتفاع لا يناسب عملية صنع الحيوانات المنوية .

و لذا يجب ان ينبه على هذا المريض ان عدد الحيوانات المنوية سوف تقل فى البداية و لكنها سوف ترتفع بعد ذلك و تصبح ذات فاعلية مقبولة فى عملية الإنجاب.



  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدليلية (Tags)
لعب, الجزية, بنفسي, حوالي, كتبته, عربية


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع البحث في الموضوع
البحث في الموضوع:

البحث المتقدم
اسلوب عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع