شبكة الإلحاد العربيُ  

العودة   شبكة الإلحاد العربيُ > ملتقيات في نقد الإيمان و الأديان > العقيدة الاسلامية ☪

إضافة رد
 
أدوات الموضوع البحث في الموضوع اسلوب عرض الموضوع
قديم 08-13-2018, 11:51 PM طارق غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [11]
طارق
باحث ومشرف عام
الصورة الرمزية طارق
 

طارق is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الباطل في مقتل مشاهدة المشاركة
أنا أبرر ثقتي بالعقل بالقول أن العقل يوجد لديه واهب مطلق له عقل مطلق وعلم لا نهائي ..

ما هو تبرير ثقتك بعقلك أنت ؟؟
ومن قال لك ان ان لعقلك واهب ؟

يبدو انك لا تفرق بين الصحيح والمكتسب الموروث ، هل كان لك ان تصدق وجود فكرة الاله ان لم يقولها لك غيرك ؟



:: توقيعي ::: https://youtu.be/WYwH7PA-lzw
  رد مع اقتباس
قديم 08-14-2018, 12:04 AM Agno غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [12]
Agno
الباحِثّين
الصورة الرمزية Agno
 

Agno is on a distinguished road
افتراضي

دائما المسلمين و مغالطة عبئ الاثبات .
البينة على من ادعى يا شيخ زمانك
اقتباس:
لماذا تثق في عقلك أنه أوصلك لنتيجة صحيحة وهي أن الإسلام ليس دينا صحيحا ؟ ما مصدر ثقتك هذه ؟
الاسلام لم يقدم اي شيئ يثبت انه صحيح من الأساس أصلا او ان الله موجود . فلما اتعب نفسي في مناقشة فكرة لا يوجد دليل عليها سوى هرتلات اسمها القرآن و شوية خرابيش شيوخ عن فلان عن علان ....

كما ان هذه هي عادتكم الشك في العقل و في العلم لمواصلة التصديق بالخرافات .
العقل الذي لا تثق فيه يا حج منطق هو من وصل الى الأدوية و الى الحاسب الذي تستخدمه للكتابة الآن و لازلت لا تثق فيه . و لكنك تثق في قصص ما قبل النوم الخيالية التي لا دليل عليها سوى انك ولد مسلم و سمعتها و تشبعت بها منذ نعومة اضافرك ....
هزلت



  رد مع اقتباس
قديم 08-14-2018, 12:06 AM يسوع الابن غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [13]
يسوع الابن
عضو برونزي
الصورة الرمزية يسوع الابن
 

يسوع الابن is on a distinguished road
افتراضي

السؤال طرحه ديكارت من قبل حيث قال : ماذا لو كان كل ما أصل اليه بالتفكير محض أخطاء يخدعني بها كائن علوي أقوى مني وقادر على التحكم في عقلي (أسماه العملاق الشرير) ؟
وهو سؤال ممتاز أعده لحظة من اللحظات التي يقع فيها ما أسميه ب"انقضاض العقل على ذاته"
ووصل ديكارت , كما وصل صاحبكم هذا الذي اسمه "الباطل في مقتل" , لحل الاشكال عبر الايمان , الايمان بأن الله الذي خلقنا لا يمكن أن يكون عملاقا شريرا من هذا النوع يخدع المخلوقات ولا يمكن أن يسمح لعملاق من هذا النوع أن يفعل هذا
مجرد اضافة للنقاش



  رد مع اقتباس
قديم 08-14-2018, 01:01 AM hapower غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [14]
hapower
عضو برونزي
الصورة الرمزية hapower
 

hapower is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
العقل وحده لن يوصل إلى شيء .. وصلنا إلى المريخ عبر آلاف السنين من التجارب الفاشلة واعتمدنا على معطيات خارجية للوصول إلى قوانين الفيزياء. لا يوجد أي قانون فيزيائي اكتشفه عالم وهو مستلق على أريكته .. الفزياء كانت وستبقى دائما علم تجريبي إلى درجة كبيرة ، ودور العقل هو توجيه هذه التجارب وليس تعويضها ..قلت أن العقل وحده بدون إحساس الإنسان بعالمه الخارجي ليست له نتائج ..عدم وجود بديل لا يبرر إيمان أعمى وبدون مبرر بقدرات العقل ..
التجربة و التجريب و الطريقة العلمية هو منتوج عقلي, عندما نقول عقل لا نعني به Solipsism اي عدم الاعتماد على العالم الخارجي بل استعمال العقل لفهم هذا العالم. و هذا العقل يمكن من فهم العالم الى درجة التحكم فيه. هل نترك العقل الذي يعطي نتائج من اجل تخاريف ليس لها اي اساس؟
https://en.wikipedia.org/wiki/Solipsism

اقتباس:
هذا الكلام مع احترامي مجرد مغالطة مهترئة ترددونها بدون تفكير .. تعدد الأديان لا يعني أن تجزم بخطأ الأديان جميعها !! وليس مطلوب منك أصلا أن تهتدي بسرعة إلى الدين الحق بل البحث عنه بصدق لا أكثر.
لنفترض جدلا ان هناك دين صحيح، كيف ستتعرف عليه ؟ اتمنى انك لن تستعمل العقل في هذا البحث حتى لا تسقط في التناقض. و بما انك لن تستعمله فمذا ستستعمل ؟

اقتباس:
البحث عن الحقيقة بصدق مع نفسه فقط
هناك 4000 دين، هل على الانسان البحث في 4000 دين، الاف الكتب لمعرفة الدين الصحيح ؟ و كل هذا بدون عقل ؟

اقتباس:
لعقيدة الإسلامية مثلا تقر بوجود أهل فترة لم تصلهم رسالة لكن لا يدخل فيهم من كسل عن البحث أو قرر أن يكفر بها لأنها لا تليق بمزاجه ..
حتى لو وصلني الاسلام (بتناقضه و اخطائه و اجرامه و عجزه و خرافاته....) يجب علي دراسة 4000 دين حتى اقارن و اعرف من هو الصحيح، و هذا سيتطلب 500 سنة من البحث.



  رد مع اقتباس
قديم 08-14-2018, 01:36 AM Lilith1988 غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [15]
Lilith1988
الباحِثّين
الصورة الرمزية Lilith1988
 

Lilith1988 is on a distinguished road
افتراضي

من بين العديد من السلطات التي اخترعتها الآلهة من قبل ، أفضل ما تبقى هو حكاية اله الخير ( الاله الطيب). إذا كان الله خير ، لكان الانسان أدرك هذا منذ وقت طويل !. يمكن للإنسان الاعتماد فقط على قوته ، هو وحده يستطيع أن يحرر نفسه. بالنسبة لي ، لقد رأيت الله وساقول لكم أين ؟ رايته في هيروشيما؟ في العراق؟ في سوريا؟ في فلسطين؟ في أماكن الرجم؟ في محاكم التفتيش؟ في المجازر العرقية؟ في المرضى، المعوقين، المشوهين ؟ أين اله الخير عندما يستحضر بالدم والدموع؟ هل يبتسم سراً من كل هذا ؟. بصراحة ، إذا كان هذا هو اله الخير ، فأنا لا اجرؤ على تخيل اله الشر ! ومع ذلك فهو موجود، يطلق عليه اسم الشيطان ، ابليس ، الشيطان الرجيم الذي يرجمه المسلمون كل سنة منذ قرون. كلنا نعرفه ، كل واحد منا قابله ألف مرة ، لكن من فهم طبيعته الحقيقية؟ إنه ليس شخص من اللحم والعظم. لا حاجة لنا لتخيله ، لانه ببساطة لا وجود لكائن شرير هكذا، مثله مثل اله الخير ، من وقت لآخر ، يقوم بتغيير بذلته ، لكن بنفس الطريقة الكوميدية.
لهذا اله الخير يحب الدمار والانتقام وله ترسانة من الأسلحة المرعبة المدمرة ... هذا كاف للتأكد من زيف الأديان جميعها ومجتمعة !



:: توقيعي ::: what one man calls god, another calls the laws of physics. ( Nikola Tesla).

حضارات الامم لا تقاس بعدد الصلوات و طريقة التيمم او الدخول بالرجل اليمنى، بل بإبداعاتها في الفنون و الأدب و العلوم.

{ من أقوال الله الخالدة: الطوفان، الزلازل، الرياح الصرصر، الجراد، القمل، الجفاف، الصيحة، الحجارة، النجوم تسقط على الأرض، و في الاخير الحريق.}
  رد مع اقتباس
قديم 08-14-2018, 03:06 AM القيصر غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [16]
القيصر
باحث ومشرف عام
الصورة الرمزية القيصر
 

القيصر will become famous soon enough
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الباطل في مقتل مشاهدة المشاركة
تحياتي

في الحقيقة كلامك يحتوي على مغالطة .. أنت تعارض حرية الإرادة دون أن تعرف أولا ما هي حرية الإرادة .. ما هي العلامات التي لو شاهدتها على كائن ستتيقن أنه حر ويتصرف من تلقاء نفسه ؟ إذا لم نستطع تحديد علامات التسيير والتخيير فمستحيل تماما أن نصنف أنفسنا في إحدى الخانتين ...

ما تقوم به الآلة الحاسبة مجرد ترميزات بشرية متفق عليها ولا علاقة لها بالحقيقة ( بالمعنى الفلسفي والديني ) ... العملية البسيطة 1+1=2 خاطئة مثلا في ميدان الهندسة الاستوائية الحديث (tropical geometry) ، جمع عددين يساوي أصغر عدد فيهما .. مثلا 1+2 يساوي1 لأن 2 أكبر من واحد و 1+1 يساوي 1 لأن 1 هو أصغر أو يساوي نفسه وهكذا ..
https://en.wikipedia.org/wiki/tropical_geometry

العمليات الرياضية إذن مجرد اتفاق بين البشر وليس حقيقة منفصلة عن أدمغتهم.

أخيرا عندما تقول أنك منكر لوجود الله لمجرد تفاعلات في دماغك فهذا لا يعدو كونه مجرد تبرير ، يمكنني أيضا أن أقتل وأسرق ثم أتعلل بكوني دماغي غير قادر على مسايرة القوانين الوضعية وواضح ما في هذا الكلام من حمق ..

بالضبط وهذه هي النقطة التي أحاول الوصول إليها. هناك نوع من إلزام لجميع الناس باحترام المبادئ المنطقية وإلا دخلنا في متاهات لا فائدة منها. لكن كلمة منطق كلمة فضفاضة ، فرغم أننا نتفق مع الملحدين على الثقة به لكننا نختلف على مبادئه وهذه هي الكارثة بعينها !! ما دام الجميع يسلم بوجود مبادئ منطقية كونية - حبذا لو يذكر لنا ملحد ما هي المبادئ المنطقية التي يوقن بها - فإثبات وجود خالق بهذه المبادئ يعد دليلا لا يمكن رده إلا برد المنطق ..


أنا مقتنع أن المخرج الوحيد من هذه المعضلة هو وجود خالق مطلق خارجي عن الإنسان .. فقط بوضع هذه الفرضية - الضرورية - يوضع كل شيء مكانه ويمكن الثقة بالعقل لأن هناك واهب للعقل مطلق القدرة والعلم إلخ ..

المخرج الوحيد من هذه المعضلة هو التسليم بوجود واهب للعقل حتى نبرر ثقتنا بعقولنا ، وإلا جميع مبادئ المنطق تحتاج لتبرير بنفسها ..

طبعا سيفهم الناس من كلمة تسليم الإيمان الأعمى إلخ .. لكن هذا ليس قصدي ، فهناك مبادئ نسلم بها في حياتنا اليومية حتى تسير أنشطتنا بشكل طبيعي ، كاقتناعنا مثلا أن يستحيل أن يشتعل الكمبيوتر من تلقاء نفسه ، فلو تم التشكيك في السببية في عالمنا هذا لأضعنا الوقت في جدالات بيزنطية فارغة عوض التسليم بها لكونها فرضية عملية وواقعية جدا ..

التشكيك في وجود واهب للعقل يعني أن التفكير الإنساني ليس له أساس أو تبرير ، وهذا يدخل في متاهة لا فائدة منها .. وتضييع الوقت في ذلك غير عملي ، الفرضية الأكثر عملية والأكثر بساطة هي وجود مصدر مطلق أعطى العقل نعمة التفكير أو قدرة التفكير أو سمها ما شئت ..
سأرد باختصار على النقاط الاساسية ومحور الخلاف بيننا، أولا بالنسبة للمنطق فمقصدي هو المنطق بالمفهوم العام جدا وهذا يصعب تعريفه، لكل خذ مثلا "قانون" عدم التناقض كمثال على المنطق : لايمكن لاحد ان يحاجج ضد هذا القانون لانه لو نفينا عدم التناقض فسنثبته لاننا سمحنا لانفسنا بالتناقض، مغزى هذا الكلام ان المنطق ثابت بذاته وليس بحاجة لافتراض وجود اله لاثباته.

بالنسبة الى قولك ان حل معضلة التبريرات يكون باختراع فكرة الله، فهذا ليس حلا : اولا الله نفسه بحاجة لتبرير عقله فكيف يثق الله في عقله انت لم تحل المشكلة بل فقط اخرتها خطوة اخرى والمشكلة ان هذا ديدن المؤمنين فهو يعتبر الله هو الحل لكل المعضلات سواء معضلة نشوء الحياء او نشوء الكون او اي معضلة منطقية او اخلاقية او علمية ... الله فعل كل شيء وحان وقت النوم والقيلولة، ولكن عندما ندقق في الامر لانجد حلا بين ايدينا وانما تأجيل المشكلة.

ثانيا وهو الاهم: انت تناقض نفسك عندما تقول "المخرج الوحيد من هذه المعضلة هو التسليم بوجود واهب للعقل" فهذه العبارة انت استخدمت العقل عندما فكرت بها هذا يعني انك استخدمت العقل لاثبات وجود الله اذن انت قدمت العقل على الله فالعقل تم اثباته اولا ثم تم استخدامه لاثبات الله، وهذا دليل واضح على ان العقل (المنطق في سياقنا هذا) ثابت من غير الحاجة لاله.

كتلخيص لما سبق: المنطق خارج معضلة التبريرات فهو الشيء الوحيد القادر على تبرير نفسه ، و حتى لم يكن كذلك فاختراع فكرة الله لن يحل معضلة التبريرات.

تحياتي



:: توقيعي ::: لترَ العالم في حبة رمل والسماوات في زهرة برية
احمل اللانهاية في راحة يدك والأبدية في ساعة
  رد مع اقتباس
قديم 08-14-2018, 05:30 AM hapower غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [17]
hapower
عضو برونزي
الصورة الرمزية hapower
 

hapower is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
العمليات الرياضية إذن مجرد اتفاق بين البشر وليس حقيقة منفصلة عن أدمغتهم.
الرياضيات كافكار هي لغة و اختراع بشري مكتوب بحروف الوعي لكن هذه اللغة تحاول وصف حقائق كونية خارجية موجدة، لو لم يكن هناك تطابق بين الواقع و الرياضيات لما استطعنا اختراع الطائرة و المفعل النووي.

اقتباس:
الظاهر أن شبكة الإلحاد العربي امتلأت بالنقاشات الجانبية وطعن في مسائل فرعية عن العقيدة ، لكن أي شخص منطقي مع نفسه يدري أنه لا ينبغي النقاش في الفروع قبل الاتفاق على الأصول
لا، فكرة الالاه فكرة فلسفية عامة، لكن يمكن لاي احمق او معتوه ان يدعي ان الله يكلمه، و تفاصيل ما يقول هي التي تمكن من فضحه

اقتباس:
عندما تقول أنك منكر لوجود الله لمجرد تفاعلات في دماغك فهذا لا يعدو كونه مجرد تبرير ، يمكنني أيضا أن أقتل وأسرق ثم أتعلل بكوني دماغي غير قادر على مسايرة القوانين الوضعية وواضح ما في هذا الكلام من حمق
و كانك تقول : عندما تقول أنك منكر لوجود البابا نويل لمجرد تفاعلات في دماغك فهذا لا يعدو كونه مجرد تبرير.....
لا ! هناك ما يسمى بعبئ الحجة، يجب اتبات ما تدعي لان الادعاء الخاطئ سهل

اقتباس:
لكن كلمة منطق كلمة فضفاضة ، فرغم أننا نتفق مع الملحدين على الثقة به لكننا نختلف على مبادئه وهذه هي الكارثة بعينها
هل تعلم ان المنطق علم يدرس و الدليل على صحته بالتجربة و العلوم التي تقوم عليه ؟

اقتباس:
أنا مقتنع أن المخرج الوحيد من هذه المعضلة هو وجود خالق مطلق خارجي عن الإنسان .. فقط بوضع هذه الفرضية - الضرورية - يوضع كل شيء مكانه ويمكن الثقة بالعقل لأن هناك واهب للعقل مطلق القدرة والعلم إلخ ..
1- تلبس ثوب الربوبي و هذا لا يثبت الاسلام او اي دين
2- تقترح حل و تدعي انه وحيد. ما يعطي مصداقية للعقل هم النتائج و هذا حل اخر و عملي و مثبوت
اما الخالق، فقد يكون غير واعي، اي مجموعة قوانين كونية ابدية, اي الخالق هو الوجود او الكون نفسه. يجب عليك اتبات ان هذا الخالق الاه، اي له وعي



  رد مع اقتباس
قديم 08-14-2018, 05:47 AM Kebriniak غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [18]
Kebriniak
عضو جميل
الصورة الرمزية Kebriniak
 

Kebriniak is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الباطل في مقتل مشاهدة المشاركة
تحياتي للجميع ،

الظاهر أن شبكة الإلحاد العربي امتلأت بالنقاشات الجانبية وطعن في مسائل فرعية عن العقيدة ، لكن أي شخص منطقي مع نفسه يدري أنه لا ينبغي النقاش في الفروع قبل الاتفاق على الأصول . وحديثا عن الأصول سأسهل على أي ملحد مهمة إثبات خطأ الدين أو تناقضه وأسأله السؤال التالي :

لماذا تثق في عقلك أنه أوصلك لنتيجة صحيحة وهي أن الإسلام ليس دينا صحيحا ؟ ما مصدر ثقتك هذه ؟


أي جواب مباشر ومنطقي لهذا السؤال سأعلن بعده إلحادي مباشرة.

هلموا يا معشر الملاحدة
العقل هو الوسيلة الوحيدة للموازنة، وثقت به أم لا، لا خيار لك في هذه المسألة. قد يخطأ أو يصيب. أدوات المنطق و البيان العلمي و التجربة العملية ترجح العقل تجاه الصواب، العقيدة الجزمية و الإيمان الأعمى والسذاجة ترجحه تجاه الخطأ و تجعل المؤمن يعتقد أنه مالك لحقيقة مطلقة لا جدال فيها.
تتكلم عن مصدر "الثقة" بالعقل، مصدرها المنطق و العلم التجريبي والبرهان. هل تثق عقل المريض النفسي الذي يدّعي سمع كلام إله لم يسمعه أحد غيره ويرى أشياء لا يراها أحد ؟ أو هل تثق عقل العاقل الذي يبيّن و يثبت ؟
و أخيرا هل أجبت أنت على سؤالك:
"لماذا تثق في عقلك أنه أوصلك لنتيجة صحيحة وهي أن الإسلام دينا صحيحا ؟ ما مصدر ثقتك هذه ؟"



  رد مع اقتباس
قديم 08-14-2018, 06:32 AM Gama Odena غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [19]
Gama Odena
عضو ذهبي
الصورة الرمزية Gama Odena
 

Gama Odena is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الباطل في مقتل مشاهدة المشاركة
تحياتي للجميع ،

الظاهر أن شبكة الإلحاد العربي امتلأت بالنقاشات الجانبية وطعن في مسائل فرعية عن العقيدة ، لكن أي شخص منطقي مع نفسه يدري أنه لا ينبغي النقاش في الفروع قبل الاتفاق على الأصول . وحديثا عن الأصول سأسهل على أي ملحد مهمة إثبات خطأ الدين أو تناقضه وأسأله السؤال التالي :

لماذا تثق في عقلك أنه أوصلك لنتيجة صحيحة وهي أن الإسلام ليس دينا صحيحا ؟ ما مصدر ثقتك هذه ؟


أي جواب مباشر ومنطقي لهذا السؤال سأعلن بعده إلحادي مباشرة.

هلموا يا معشر الملاحدة

عندما تجد سبب عقليا يجعل من الإعتقاد أن الإسلام هو الدين الحق , سيكون لسؤالك معنا .
قبل ذلك لا يحق لك طرح هذا السؤال , لأنه بكل بساطة لا يوجدأي عقل أو منطقفي الإيمان بشيء لمجىرد أنك لقنت هذا الشيء و لأنك ولدت في بيئة معينة ـ مثل حالتك مع الإسلام ـ

أولا عليك أن تجيب عن هذه السئلة :

1 ماهو الدين ؟ ماهو الدين الحق و الدين الباطل و الفق بينهما؟
2 ماهو الله ؟
3 ماهو العقل ؟
4 ماهو تعريف الإيمان بدين ما ؟



:: توقيعي ::: الإعلان العالمي لحقوق الإنسان


عزيزي المسلم قارن بين هذا الإعلان الذي هو من كتابة البشر و بين القرآن الذي يدعي أنه كلام الله خالق الكون
أيهما أكثر عدلا ورحمة الله أم البشر ؟
  رد مع اقتباس
قديم 08-14-2018, 12:01 PM شنكوح غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [20]
شنكوح
باحث ومشرف عام
الصورة الرمزية شنكوح
 

شنكوح is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الباطل في مقتل مشاهدة المشاركة
هلموا يا معشر الملاحدة
عبارات عجرفة الصلاعمة دائما في الواجهة.
أنا لا أستعمل كلمة الصلاعمة عموما، لكن استعمالها يصبح واجبا عند قراءة كلمة الملاحدة.

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الباطل في مقتل مشاهدة المشاركة
أي جواب مباشر ومنطقي لهذا السؤال سأعلن بعده إلحادي مباشرة.
مقدمة المجاهد الإلكتروني الكلاسيكية

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الباطل في مقتل مشاهدة المشاركة
الظاهر أن شبكة الإلحاد العربي امتلأت بالنقاشات الجانبية وطعن في مسائل فرعية عن العقيدة
نعم، يبدو أن موضوعك أنت أفضل من المواضيع الأخرى بشكل رهيب!

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الباطل في مقتل مشاهدة المشاركة
أنا مقتنع أن المخرج الوحيد من هذه المعضلة هو وجود خالق مطلق خارجي عن الإنسان .. فقط بوضع هذه الفرضية - الضرورية - يوضع كل شيء مكانه ويمكن الثقة بالعقل لأن هناك واهب للعقل مطلق القدرة والعلم إلخ ..

المخرج الوحيد من هذه المعضلة هو التسليم بوجود واهب للعقل حتى نبرر ثقتنا بعقولنا ، وإلا جميع مبادئ المنطق تحتاج لتبرير بنفسها ..

طبعا سيفهم الناس من كلمة تسليم الإيمان الأعمى إلخ .. لكن هذا ليس قصدي ، فهناك مبادئ نسلم بها في حياتنا اليومية حتى تسير أنشطتنا بشكل طبيعي ، كاقتناعنا مثلا أن يستحيل أن يشتعل الكمبيوتر من تلقاء نفسه ، فلو تم التشكيك في السببية في عالمنا هذا لأضعنا الوقت في جدالات بيزنطية فارغة عوض التسليم بها لكونها فرضية عملية وواقعية جدا ..

التشكيك في وجود واهب للعقل يعني أن التفكير الإنساني ليس له أساس أو تبرير ، وهذا يدخل في متاهة لا فائدة منها .. وتضييع الوقت في ذلك غير عملي ، الفرضية الأكثر عملية والأكثر بساطة هي وجود مصدر مطلق أعطى العقل نعمة التفكير أو قدرة التفكير أو سمها ما شئت ..
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الباطل في مقتل مشاهدة المشاركة
أنا أبرر ثقتي بالعقل بالقول أن العقل يوجد لديه واهب مطلق له عقل مطلق وعلم لا نهائي ..

ما هو تبرير ثقتك بعقلك أنت ؟؟
تمخض الجبل فولد فأرا.
جوابك على كل هذا الصخب هو أنك تضع عقلك في جيبك وتستند إلى ادعاء الكذابين في أزمنة الجهل لتريح نفسك من عناء التفكير والبحث.
وتسمح لنفسك في خضم كل هذا باستعمال عبارات "أنا مقتنع" "أنا أفكر" "أنا أظن"... وكأن مصدرها غير ذلك العقل الذي تحاول التقليل من استقلاليته.
إذا كلامك من الأساس كله يذهب إلى أقرب حاوية نفايات.

عندما تكلف طفلا صغيرا بما لا يفهمه بشكل جيد، فلا حرج عليه إن فعله بشكل خاطئ.
عندما تتوفر على وسيلة واحدة للتقييم، ولا تعلم بوجود غيرها ولا تستطيع حتى تخيل غيرها، فلا حاجة للومها. الحجر على العقل هنا لصالح ادعاء زنادقة العصور المظلمة، هو نوع من النصب فقط.

1- في حال وجود ادعاء بوجود إله، فهو نفسه الإله الذي أعطانا عقلا يوهمنا بالاستقلالية وبمطلقية المنطق. وهو نفسه من "وهبنا" التدرج المنطقي الذي وصل بنا إلى استنتاج عدم الحاجة إلى وجوده.

2- في حال عدم وجود أي ادعاء بوجود أي إله، فالبشر سائرون في تحليل الواقع (والعقل جزء منه) والتعامل معه على ما هو عليه كأمر واقع. وهذا هو الحاصل.

في جميع الحالات، لا نملك إلا أن نثق في عقلنا.
إن لم يعجبك كلامي فالمعري قالها قبلي في تمييز الصواب من الخطأ ومعرفة النبوة الصحيحة من الكاذبة، (بالعقل).

أين السؤال؟ أين الإشكال؟
أم هي محاولة فرض "رأي وراثي إخباري" بالقفز على المنطق البشري بفرضيات غيبية؟



:: توقيعي ::: لا يوجد ما يطلق عليه مصطلح خالق
  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدليلية (Tags)
آية, أدياننا, أفواجا, هذا, الملحد, السماء, زميلي, وسنخرج


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع البحث في الموضوع
البحث في الموضوع:

البحث المتقدم
اسلوب عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
أسأل نفسك هذا السؤال انسان مجرد حول الإيمان والفكر الحُر ☮ 10 10-16-2018 12:55 PM
إلى الملحد، ما مشكلة هذا العالم؟ طـالـب حول الحِوارات الفلسفية ✎ 20 02-18-2018 03:12 PM
الله إذا أحب عبداً إبتلاه ما هذا الغباء !! sam elmasry العقيدة الاسلامية ☪ 3 08-10-2017 02:09 PM
الفرق بين الملحد و المتدين في هذا المنتدى yan العقيدة الاسلامية ☪ 8 07-31-2017 11:46 PM
محمد شاعر هذا الزمان leben ساحة النقد الساخر ☺ 1 07-05-2016 04:17 AM