شبكة الإلحاد العربيُ  

العودة   شبكة الإلحاد العربيُ > ملتقيات النقاش العلميّ و المواضيع السياسيّة > العلوم و الاختراعات و الاكتشافات العلمية

إضافة رد
 
أدوات الموضوع البحث في الموضوع اسلوب عرض الموضوع
قديم 06-22-2016, 03:45 AM leben غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [1]
leben
عضو جميل
الصورة الرمزية leben
 

leben is on a distinguished road
افتراضي حقائق حول المثلية الجنسية

القسم الأول هو قسم علمي يوصف الحالة المثلية من الناحية العلمية و الشق الثاني يتعلق بحالة العقل الجمعي و الأخلاق (رآي الكاتب).

أنا كنت أعتقد أن المثلية خيار يتخذه المرء لسبب من الأسباب و قد كان استنتاجي مبني على أسس علمية بحتة أذ أن ما لفت نظري هو بقاء الحالة في المجمّع الجيني على الرغم من أن المثليين لا ينجبون أطفال.

كان لا بد للانتقاء الطبيعي أن يشكل ضغط على المثلية و يؤدي لانقراض هذه الحالة. كيف تكون طبيعية و تستمر وراثياً إذا كان المثليين لا ينجبون أطفال؟
هذا كان موضوع بحثي….

أولاً:

المثلية الجنسية هي تابعة لما نسميه التوجه الجنسي
(Sexual Orientation) و التوجه الجنسي مربوط مباشرة بالخريطة الدماغية للكائن.

تخيلوا معي التكوين الجنيني كطبخة فيها مقادير و عناصر…
الوصفة هي (الحمض النووي DNA) و المقادير هي (الهرمونات و العناصر البروتينية لبناء الأعضاء).

في مرحلة التكون الجنيني للدماغ تعمل 3 هرمونات أساسية في تحديد التكوين الجنسي للكائن (مقادير): التستوستيرون – الاستروجين – البروجسترون.

التفاوت في النسب لهذه الهرمونات يؤثر بشكل مباشر على التشكل الدماغي و العضوي للجنين و يحدد توجهه الجنسي. هذا يعني ان اي تفاوت في المقادير يؤثر بشكل مباشر على الوصفة و على النتيجة النهائية للطبخة.

هذه الهرمونات تفرز في مراحل التكوين الدماغي للجنين فتعمل على توجيه التطور الجنيني إما أن يبقى انثى أو يتحول إلى ذكر و بالتالي تتفعّل الجينات الذكرية في التطور. (جميع الأجنة اناث في البداية حتى يتم التغير)

تقريباً 8% من جميع حالات الحمل عند الإنسان تكون المقادير الهرمونية لا تتناسب مع جنس الجنين لانتاج توجه حنسي متغاير (في لغة الشارع طبيعي). فيأتي الجنين الذكر أو الأنثى مثلي التوجه أو مخنث أو أو أو الخ.

هذا يفسر استمرار هذه الظاهرة على الرغم من أنها تشكل ضغط انتقائي طبيعي على المثليين. لأن العملية لا تتعلق بالحمض النووي و إنما باختلاف المعدلات الهرمونية أثناء الحمل بالتضارب مع جنس الجنين. مثلاً نسبة تستوستيرون عالية عند جنين انثى تعني أن الأنثى مثلية. نسبة التستوستيرون قليلة عند جنين ذكر تعني الذكر مثلي. نسبة التستوستيرون عالية عند ذكر يكون الذكر متغاير جنسياً و هكذا.

أمثلة و تجارب:

يوجد حالات في Dominican Republic لاناث يولدن و يعشن حياتهم بشكل طبيعي حتى سن البلوغ. عند سن البلوغ يتحول جسدهم من أنثى إلى ذكر إذا ينمو لهم خصيتين و قضيب ذكري و ينبت الشعر على جسمهن و تظهر العضلات و تختفي الأثداء. هذه الحالة هي سببها خلل جيني اسم الجين المسؤول عنها هو “5 ألفا المختزلة”.

هذا الجين مسؤول عن تحويل التستوستيرون إلى ديهدروتستوستيرون
الديهدروتستوستيرون مسؤول عن تكوين الأعضاء التناسلية الذكرية و بسبب الخلل الجيني ل5 ألفا المختزلة المفعّل لديهدروتستوستيرون، لا يتم تكوين هذه الأعضاء التناسلية أثناء التكوين الجنيني لكن الدماغ هو دماغ ذكري و يولد الطفل مع أعضاء تناسلية انثوية.

يعني و كأننا نسينا ان نضغت زر تفعيل تكوين الأعضاء التناسلية على الرغم من ان الدماغ هو دماغ ذكري. المثير للذكر في هذه الحالة ان التكوين الجنيني مازال ينتظر افراز ديهدروتستوستيرون لاستكمال نمو الأ‘عضاء التناسلية الذكرية حتى بعد الولادة. يعني اعطاء جرعات من الديهدروتستوستيرون سيكون كفيل في نمو الأعضاء التناسلية.

العقل ذكري لكن الأعضاء التناسلية انثوية فتشعر هذه الإناث أنهن ذكور معتقلين داخل جسد أناث إلى أن تأتي مرحلة البلوغ و عند افراز هرمونات ديهدروتستوستيرون كنتيجة عملية البلوغ تبدأ الأعضاء التناسلية الذكرية بالنمو و كأنها مازالت في الرحم. هؤلاء الذكور يستطيعون الإنجاب و ربما يكون أطفالهم لديهم نفس الحالة الجينية لذلك نحن نلاحظ هذه الظاهرة محصورة ضمن بقع جغرافية معينة.

اسم هذه الحالة لمن يود البحث: Machihembra

تجارب مخبرية:

في عام 1959 قام عالم اسمه تشارلز فينيكس من جامعة كانسس بتجربة لقياس تأثير حقن التستوستيرون للثديات أثناء الحمل.

تم حقن مجموعة من اناث الخنازير بجرعات من التستوستيرون أثناء حملهن و تم انتظار الولادة.

ملاحظة مهمة قبل المتابعة:
عند الثدييات اثارة الأنثى في المناطق التناسلية يؤدي إلى ردات فعل طبيعية اسمها العلمي في اللغة العربية (ويكيبيديا) التحدب القطني الزائد و التي تعد اشارة بأن الكائن محفذ جنسياً و يريد الممارسة الجنسية. عند الإنسان قد تكون عدة حركات لكن عند الحيوانات الرباعية الأرجل تتسم هذه الحالة بتحدب للظهر و اظهار للمناطق التناسلية كدعوة للذكر على الركوب.

ردة فعل الذكر حين يرصد حالة التحدب القطني الزائد هي الركوب و ممارسة العملية الجنسية.

لنعود لاطفال الخنازير الذي تم حقنهم بالتستوستيرون أثناء تشكلهم الجيني. الإناث منهم و عند مداعبة أعضائهم التناسلية لم يظهرن حالة التحدب القطني الزائد. لكن هؤلاء الإناث قمن بالركوب على بعضهن و كأنهم ذكور. مما يدل على أن توجهن الجنسي المثلي بسبب الجرعات الزائدة من هرمون التستوستيرون و كونهن اناث.

في نفس التجربة تم اعطاء اناث أخريات جرعات من التستوستيرون بعد الولادة لكنه لم يعطي نفس النتيجة. هذا يعني أن التستوستيرون له تأثير فقط في مرحلة التكون الجنيني. بعد اكتمال تكوين المخططات الدماغية و مناطق التوجه الجنسي لا نستطيع تغير هذه المخططات مهما حقنا هرمونات. التوجه الجنسي كالحفر على الحجر. أي أننا لا نستطيع تغيير التوجه الجنسي بعد الولادة كما يعتقد البعض.

من ضمن الملاحظات لهذه التجربة أيضاً أنه يوجد نافذة زمنية محددة لاعطاء الجرعات لكي تؤثر على التوجه الجنسي. هذه النافذه تتعلق بمرحلة التطور الدماغي.

تعقيب:

يوجد منطقة في الدماغ اسمها sexually dimorphic nucleus SDN
هذه المنطقة عند الذكر هي 5 مرات أكبر من الأنثى

ضمن التجارب تم اكتشاف أن تعرض الجنين لجرعات من الهرمونات الجنسية أثناء مراحل التكوين (النافذة الزمنية) يتناسب مع حجم الSDN

أي أننا في حال أعطينا جرعات من التستوستيرون لأجنة اناث اثناء مرحلة التكون الدماغي سيكن هؤلاء الإناث مثلييات و ستكون منطقة SDN أكبر من حجمها الطبيعي عند الإناث.

تجربة:

تم اعطاء بعض الجرذان جرعات من التستوستيرون أثناء الحمل و بالفعل نجد أن مولود الأنثى لديها SDN بنفس حجم الذكر. في عام 1985 تم العثور على SDN عند الإنسان عن طريق عالم ألماني اسمه Dick Swaab.

هذا يعني أننا نستطيع معاينة حجم SDN عند الإنسان و مقارنة الحجم مع الجنس و تحديد التوجه الجنسي للإنسان.

سأكتفي بهذا القدر بالنسبة للشق العلمي.

بالملخص: كمية الهرمونات أثناء نافذة معينة اثناء الحمل تحدد التوجه الجنسي للكائن.

النتيجة:
المثلية الجنسية هي ليست حالة شاذة كما يسوق للموضوع و هي حالة طبيعية موجودة في عالم الأحياء عند الكثير من الحيوانات.
المثلية الجنسية موجودة لدى هذه الحيونات على سبيل الذكر و ليس الحصر.
——————-
الأسد، الراكون، الماعز، الحوت الأبيض القاتل، الدلفين، الكوالا، الحصان، الزرافة، الثعلب، الفيل، الكلب، القطط المنزلية، الشيمبانزي، الانسان، الغراب، النورس، و البطريق.

إذاً الإنسان المثلي هو انسان طبيعي يختلف في توجهه الجنسي. من هذه الفكرة أود ان انطلق للبعد الأخلاقي لهذه القضية.
الكثير من الناس يقول “طالما أن المثلي ليس له القرار بان يكون مثلي فهذا يعني أنه لا يجوز معاملتهم بطريقة عنصرية و يجب احترامهم”
هذه هي المشكلة الأخلاقية بحد ذاتها إذا أن تقييم العمل يجب قياسه على أساس كونه يشكل أذية للآخرين أم لا.

على فرض أن العلم أثبت في المستقبل أن المثلية هي حالة اختيارية وليست هرمونية كما ذكرت في هذه المقالة ماذا يحدث حينها؟ هل يتحول المثلي من أنسان اخلاقي لإنسان لا اخلاقي؟

تقييم الصح من الخطأ هو عمل غير موضوعي لكن لنقترب من الموضوعية قدر المستطاع يجب أن يكون المقياس على اساس مدى تأثير الفعل على الآخرين. هل العلاقة الجنسية لشخصين واعين تؤثر سلبياً على الآخرين باي طريقة؟
لماذا يعتبر البعض أنه من حقهم محاسبة الآخرين بمن يحبون و من يمارسون الجنس معهم؟ في رأيي الشخصي ان العنصرية تجاه المثليين ستذكر في التاريخ على أنها شبيهة باستعباد الأفارقة في القرون السابقة.
تلخيص: بالرغم بأن المثليية هي حالة طبيعية لا يستطيع الشخص المثلي اختيارها لكن قبول هذه الظاهرة من الناحية الأخلاقية لا يرتبط بكونها طبيعية أما لا و إنما باحترام حرية الأشخاص أنهم بشر يحق لهم أن يحبوا من يشاؤون و يعيشوا حياتهم كبقية البشر. هم أناس مخلصون في عملهم محبون لغيرهم فعّالون في مجتماعاتهم و هذا ما يهم. يجب قياس الأمور الأخلاقية بمقدار الأذى و الضرر الذي تلحقه بالآخرين
أظن في سياق بحثي أصبح واضح أن الإدعاء بأن احترام المثليين سيسبب في انتشار هذه الظاهرة هو مجرد كلام غير علمي ناتج عن عنصرية مكتسبة بسبب العادات و التقاليد. المثلي لا يمكن أن يغير توجهه و الشخص المغايير جنسياً لا يستطيع أن يصبح مثلي.

أدعو جميع الأشخاص الذين يعتبرون أنفسهم (طبيعين متغايررين جنسياً) على أن يصبحو مثليين، لن تستطيعوا….

منقول من علومي
المصدر
http://www.ncbi.nlm.nih.gov/pmc/articles/PMC3671905/



  رد مع اقتباس
قديم 06-22-2016, 07:52 AM ابوخالد غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [2]
ابوخالد
عضو بلاتيني
الصورة الرمزية ابوخالد
 

ابوخالد is on a distinguished road
افتراضي

بحث شيق ومعلومات قيمه
اعطف كثيرا على بعض المثليين خصوصا اذا لم يجدو اهتمام من قبل مؤسسات دولهم
في اعطائهم حقوقهم



  رد مع اقتباس
قديم 06-22-2016, 02:31 PM leben غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [3]
leben
عضو جميل
الصورة الرمزية leben
 

leben is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابوخالد مشاهدة المشاركة
بحث شيق ومعلومات قيمه
اعطف كثيرا على بعض المثليين خصوصا اذا لم يجدو اهتمام من قبل مؤسسات دولهم
في اعطائهم حقوقهم
اعطاء حقوق المثليين بالدول العربية كما يقول المثل الانجليزي when pigs fly
امر مفروغ منه يربطون التخلف بالمثلية وهم ذاتاً متخلفون حضارياً وعلمياً وثقافياً
اما الدول التي فرغت امرها من موضوع المثلية واعطتهم حقوقهم كاملة فهي الان في ارقي درجات التقدم والمثلية لن تعيق الحياة وستقلل التعداد السكاني العربي ..
لكن تمسكهم بالمبادئ الدينية وقصص قوم لوط المزعومة جعلتهم يعمون عن اتخاذ قرار صحيح والتكتم علي الامر ومعارضته بشده واصبحوا اقليات منبوذة



  رد مع اقتباس
قديم 01-11-2019, 03:12 PM باحث_علمى غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [4]
باحث_علمى
موقوف
الصورة الرمزية باحث_علمى
 

باحث_علمى is on a distinguished road
افتراضي

هذا البحث ممتاز جدا سوف اقرأ هذا البحث بعناية شديدة

انا لست مثلى جنسيا لكن للاسف المجتمع المصرى يكره المثليين جنسيا و يكره المصابون باضطرابات الهرمونات الجنسية الذين يريدون التحول من رجل الى امرأة

لكن عندما اقابل اشخاص مصريين يكرهون المثليين جنسيا اقنعهم بالابحاث العملية التى تقول
لت ممكن ان تكون المثلية الجنسية نتيجة خلل فى الهرمونات او اضطرابات فى الهرمونات و احاول ان ابعدهم قدر الإمكان عن قصة لوط مع المثليين جنسيا و يقتنعون بوجهة نظرى فى نهاية الكلام

انا لا اكره المثليين جنسيا لكن انا اؤيد القوانين الدولية فى عقاب اغتصاب الاطفال او التحرش جنسيا بالاطفال لأن التحرش جنسيا بالاطفال منتشر فى الدول الخليجية و مصر



  رد مع اقتباس
قديم 01-11-2019, 07:45 PM متفائل غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [5]
متفائل
عضو ذهبي
الصورة الرمزية متفائل
 

متفائل is on a distinguished road
افتراضي

كمية الهبل في هذا المقال غير طبيعية . اتعتقد ان الكلمات الطبية المنمقة هي ما يجعل المقالة علمية؟ سارد بشكل مفصل على كل ماذكرته في وقت لاحق. لان مقالتك طويلة نوعا ما وساحاول الاختصار بالردود.

وساذكر رايي مقدما باختصار. تحديد الجننس سواء ذكر او انثى يختلف عن التوجه الجنسي. وهو مسؤول عن جزء فقط من التوجه الجنسي وباقي التوجه الجنسية يتشكل في مرحلة الطفولة. وبالتالي كل انسان قد يصبح مثلي جنسيا ان تم تدريب دماغه على المتعةالمثلية منذ الطفولة. وسافصل في كل هذا لاحقا.



  رد مع اقتباس
قديم 01-12-2019, 12:08 AM عادل الحكم غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [6]
عادل الحكم
عضو برونزي
الصورة الرمزية عادل الحكم
 

عادل الحكم is on a distinguished road
افتراضي

للآسف الشديد العالم يغرق يوما بعد يوم في ظلامه الفكري , ويريد الأغلبية ان يقلبوا الشر خيرا والخير شرا , يريدون ان يلطفوا التصرفات الكريهة والشاذة وبكل وقاحة يحاولوا ان يستبدلوا كلمة شذوذ بحرية وحقوق . ان كل انسان طبيعي يرفض هذه التصرفات الكريهة والتي تُحقرّ الانسان , على كل الأحوال انا شخصيا لا اكره المثليين , لكن اشمئز كثيرا من هكذا اعمال قذرة .

هل هنالك أوضح واهم كلام عن هذه التصرفات ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

22 وَبَيْنَمَا هُمْ يَزْعُمُونَ أَنَّهُمْ حُكَمَاءُ صَارُوا جُهَلاَءَ،
23 وَأَبْدَلُوا مَجْدَ اللهِ الَّذِي لاَ يَفْنَى بِشِبْهِ صُورَةِ الإِنْسَانِ الَّذِي يَفْنَى، وَالطُّيُورِ، وَالدَّوَابِّ، وَالزَّحَّافَاتِ.
24 لِذلِكَ أَسْلَمَهُمُ اللهُ أَيْضًا فِي شَهَوَاتِ قُلُوبِهِمْ إِلَى النَّجَاسَةِ، لإِهَانَةِ أَجْسَادِهِمْ بَيْنَ ذَوَاتِهِمِ.
25 الَّذِينَ اسْتَبْدَلُوا حَقَّ اللهِ بِالْكَذِبِ، وَاتَّقَوْا وَعَبَدُوا الْمَخْلُوقَ دُونَ الْخَالِقِ، الَّذِي هُوَ مُبَارَكٌ إِلَى الأَبَدِ. آمِينَ.
26 لِذلِكَ أَسْلَمَهُمُ اللهُ إِلَى أَهْوَاءِ الْهَوَانِ، لأَنَّ إِنَاثَهُمُ اسْتَبْدَلْنَ الاسْتِعْمَالَ الطَّبِيعِيَّ بِالَّذِي عَلَى خِلاَفِ الطَّبِيعَةِ،
27 وَكَذلِكَ الذُّكُورُ أَيْضًا تَارِكِينَ اسْتِعْمَالَ الأُنْثَى الطَّبِيعِيَّ، اشْتَعَلُوا بِشَهْوَتِهِمْ بَعْضِهِمْ لِبَعْضٍ، فَاعِلِينَ الْفَحْشَاءَ ذُكُورًا بِذُكُورٍ، وَنَائِلِينَ فِي أَنْفُسِهِمْ جَزَاءَ ضَلاَلِهِمِ الْمُحِقَّ.
28 وَكَمَا لَمْ يَسْتَحْسِنُوا أَنْ يُبْقُوا اللهَ فِي مَعْرِفَتِهِمْ، أَسْلَمَهُمُ اللهُ إِلَى ذِهْنٍ مَرْفُوضٍ لِيَفْعَلُوا مَا لاَ يَلِيقُ.
29 مَمْلُوئِينَ مِنْ كُلِّ إِثْمٍ وَزِنًا وَشَرّ وَطَمَعٍ وَخُبْثٍ، مَشْحُونِينَ حَسَدًا وَقَتْلًا وَخِصَامًا وَمَكْرًا وَسُوءًا،
30 نَمَّامِينَ مُفْتَرِينَ، مُبْغِضِينَ للهِ، ثَالِبِينَ مُتَعَظِّمِينَ مُدَّعِينَ، مُبْتَدِعِينَ شُرُورًا، غَيْرَ طَائِعِينَ لِلْوَالِدَيْنِ،
31 بِلاَ فَهْمٍ وَلاَ عَهْدٍ وَلاَ حُنُوٍّ وَلاَ رِضىً وَلاَ رَحْمَةٍ.
32 الَّذِينَ إِذْ عَرَفُوا حُكْمَ اللهِ أَنَّ الَّذِينَ يَعْمَلُونَ مِثْلَ هذِهِ يَسْتَوْجِبُونَ الْمَوْتَ، لاَ يَفْعَلُونَهَا فَقَطْ، بَلْ أَيْضًا يُسَرُّونَ بِالَّذِينَ يَعْمَلُونَ.



:: توقيعي ::: اتى الانسان الى العالم متأثرا و مستعبدا لما تعلمه , لا بأس ! لكن يبقى عبدا بعدما اصبح راشدا ومفكرا , فهذه قمة العبودية .

قال اعظم انسان على الاطلاق . تعرفون (وليس تولدون ) الحق و الحق يحرركم .
  رد مع اقتباس
قديم 01-12-2019, 02:46 AM دوموزيد. غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [7]
دوموزيد.
عضو بلاتيني
الصورة الرمزية دوموزيد.
 

دوموزيد. is on a distinguished road
افتراضي

بالنهاية حتى ان كانت المثلية خياراً فكل شخص حر بجسده ما لم يضر أحد
اما البحوث العلمية عن الموضوع هي من اجل الاسهام في زيادة معرفتنا وليست لإرضاء البعض



  رد مع اقتباس
قديم 01-12-2019, 01:55 PM Mazen غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [8]
Mazen
عضو بلاتيني
الصورة الرمزية Mazen
 

Mazen will become famous soon enough
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عادل الحكم مشاهدة المشاركة
للآسف الشديد العالم يغرق يوما بعد يوم في ظلامه الفكري , ويريد الأغلبية ان يقلبوا الشر خيرا والخير شرا ,.[/color]
عزيزي عادل،

البشر في اوروبا خرجوا من الظلام الى عصر التفكير والابداع الفكري والعلمي بعد او وضعوا رجل الدين وتفسيراته واساطيره وحبه للتسلط على الناس جانباً.

دعوا الناس تعيش احرار في حياتها الخاصه ولا تعينوا انفسكم اوصياء على حياة غيركم لان "الله اخبركم ما هو الصح والخطأ"

الميول الجنسيه المثليه لا تؤذي احد، ولكن اغتصاب الاطفال من قبل رجال الدين الذين تتبعهم او تتبع من يتسترون عليهم ولقرون طويله، فهذا هو الظلام بعينه.

التستر على المجرم بعد ان "يعترف" لرجل الدين ففط احدى مبادئ الظلام...



  رد مع اقتباس
قديم 01-13-2019, 06:41 PM باحث_علمى غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [9]
باحث_علمى
موقوف
الصورة الرمزية باحث_علمى
 

باحث_علمى is on a distinguished road
افتراضي

قرأت هذا المقال بعناية شديدة و مخى يستوعب الكلام العلمى المكتوب.

انا نجحت فى إقناع اكثر من 4 مصريين بالكلام العلمى المكتوب و كلهم اتفقوا على المقال العلمى المكتوب.

معظم المجتمع المصرى يرفض تحويل الرجل المصاب بإضطرابات هرمونات جنسية الى امرأة و لا يتعاطف مع المثليين جنسيا .

بسبب هذا المقال العلمى المكتوب نجحت فى تغيير فكر اشخاص مصريين عن المثلية جنسية . و بدأ يكون فى حالة تعاطف و حالة تفهم علمى لمشاكل المثليين و المصابين باءضطرابات الهرمونات الجنسية.

احترم اراء الاستاذ عادل الحكم المحترم . لكن لا اتفق معاه فى ادخال الدين فى كل شىء.

فى علم النفس إقحام الدين فى كل شىء فى الحياة معناه ان هذا الانسان عنده تعصب دينى و ليس تطرف دينى لان الفرق بين التعصب الدينى و التطرف الدينى مثل الفرق بين السماء و الارض.

الديانة المسيحية ديانة عظيمة جدا فى السلوكيات و التصرفات و المعاملات الشخصية لكن للاسف يوجد اشياء فى الدين مختلفة مع البحث العلمى.

فى النهاية . المثليين جنسيا و الرجل الذى يريد التحول الى امرأة لانه مصاب باضطرابات هرمونات جنسية . مثل هؤلاء الاشخاص يستحقون الرحمة و الشفقة و التعاطف و مناصرة قضيتهم .

لكن التحرش الجنسى بالاطفال او اغتصاب الاطفال فى ايرلندا او مصر او دول الخليج شىء مرفوض و يعاقب عليه القانون الدولى و المحلى اشد العقوبات

انا قابلت اثنين من الرجال تعرضوا للاغتصاب و التحرش الجنسى فى صغرهم . هؤلاء الرجال الان ليسوا مثلين جنسيا لأن ليس عندهم اضطرابات فى الهرمونات الجنسية و اصبحوا عناصر فاعلة جدا و منتجة فى المجتمع لكن اكيد يوجد تشوهات نفسية .

فكر المجتمع العربى او المصرى ان الطفل يصير مثلى الجنس بسبب حادثة اغتصاب او تحرش جنسى فى الصغر فكر خاطىء تماما و ضد البحث العلمى



  رد مع اقتباس
قديم 01-14-2019, 01:33 AM Mazen غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [10]
Mazen
عضو بلاتيني
الصورة الرمزية Mazen
 

Mazen will become famous soon enough
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة باحث_علمى مشاهدة المشاركة
قرأت هذا المقال بعناية شديدة و مخى يستوعب الكلام العلمى المكتوب.

انا نجحت فى إقناع اكثر من 4 مصريين بالكلام العلمى المكتوب و كلهم اتفقوا على المقال العلمى المكتوب.

معظم المجتمع المصرى يرفض تحويل الرجل المصاب بإضطرابات هرمونات جنسية الى امرأة و لا يتعاطف مع المثليين جنسيا .

بسبب هذا المقال العلمى المكتوب نجحت فى تغيير فكر اشخاص مصريين عن المثلية جنسية . و بدأ يكون فى حالة تعاطف و حالة تفهم علمى لمشاكل المثليين و المصابين باءضطرابات الهرمونات الجنسية.

احترم اراء الاستاذ عادل الحكم المحترم . لكن لا اتفق معاه فى ادخال الدين فى كل شىء.

فى علم النفس إقحام الدين فى كل شىء فى الحياة معناه ان هذا الانسان عنده تعصب دينى و ليس تطرف دينى لان الفرق بين التعصب الدينى و التطرف الدينى مثل الفرق بين السماء و الارض.

الديانة المسيحية ديانة عظيمة جدا فى السلوكيات و التصرفات و المعاملات الشخصية لكن للاسف يوجد اشياء فى الدين مختلفة مع البحث العلمى.

فى النهاية . المثليين جنسيا و الرجل الذى يريد التحول الى امرأة لانه مصاب باضطرابات هرمونات جنسية . مثل هؤلاء الاشخاص يستحقون الرحمة و الشفقة و التعاطف و مناصرة قضيتهم .

لكن التحرش الجنسى بالاطفال او اغتصاب الاطفال فى ايرلندا او مصر او دول الخليج شىء مرفوض و يعاقب عليه القانون الدولى و المحلى اشد العقوبات

انا قابلت اثنين من الرجال تعرضوا للاغتصاب و التحرش الجنسى فى صغرهم . هؤلاء الرجال الان ليسوا مثلين جنسيا لأن ليس عندهم اضطرابات فى الهرمونات الجنسية و اصبحوا عناصر فاعلة جدا و منتجة فى المجتمع لكن اكيد يوجد تشوهات نفسية .

فكر المجتمع العربى او المصرى ان الطفل يصير مثلى الجنس بسبب حادثة اغتصاب او تحرش جنسى فى الصغر فكر خاطىء تماما و ضد البحث العلمى
كما يقول المثل، اتيت لتكحلها فعميتها!

المثليه الجنسيه ليست مرض. انت تنظر اليه كمرض المصابين به يحتاجون الشفقه والتعاطف الخ...

الميول الجنسيه المختلفه امر طبيعي... تحدث في الطبيعه وعند كائنات حيه بدون وعي او اراده حره.
يا زميل، لا احد بحاجه لشفقتك وتعاطفك. فقط اعطهم حقوقهم كبشر ضمن القانون، وهذا هو المطلوب.



  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدليلية (Tags)
المثلية, الجنسية, حول, دقائق


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع البحث في الموضوع
البحث في الموضوع:

البحث المتقدم
اسلوب عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
صندوق الاسلام 75 : متناقضات القرآن :المثلية الجنسية في القرآن الأسطورة0 علم الأساطير و الأديان ♨ 5 12-05-2016 04:22 PM
الحرية الجنسية ( المثلية بشكل خاص ) ساتان العقيدة الاسلامية ☪ 147 06-15-2016 10:39 AM
وزارة الصحة المغربية توصي بإلغاء تجريم المثلية الجنسية orpheus حول الإيمان والفكر الحُر ☮ 2 06-10-2015 03:23 PM