شبكة الإلحاد العربيُ  

العودة   شبكة الإلحاد العربيُ > ملتقيات في نقد الإيمان و الأديان > العقيدة الاسلامية ☪

إضافة رد
 
أدوات الموضوع البحث في الموضوع اسلوب عرض الموضوع
قديم 04-06-2019, 04:12 PM مسلم موحد غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [41]
مسلم موحد
عضو برونزي
الصورة الرمزية مسلم موحد
 

مسلم موحد is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة mona9ish2019 مشاهدة المشاركة
ذلك هو ما قاله صاحب الفيديو في الفقرة الثانية قال : أن ذو القرنين كان يتصور بأن غروب الشمس يكون في تلك العين حقيقةً، ولم يتوهم وجدها كما أنه وجد القوم .....وأنت تأتي بكلام من عندك و تبني عليه الانتقاد(رجل القش).
صاحب الفيديو لم يقل مخيلة بل قال حتى و إن قلنا بأن غروب الشمس في العين الحمئة خطأ علمي ذكره القرآن،فهذا لا يطعن في الآية أبدا لأن الله نَسبه لذي القرنين و لم ينسبه لنفسه، فالله تعالى لم يقل حتى إذا بلغ مغرب الشمس وهي تدخل في العين الحمئة...لم يقل هذا بل قال ((((وجدها))) يعني وجدها ذو القرنين تغرب في عين حمئة ....فالوجود منسوب لذي القرنين وليس لله،
فذو القرنين لم يكن يعلم بحقيقة أن الشمس لا صلة لها بالأرض وكانوا يعتدقون في ذلك الزمن أن الشمس تدخل في البحر.....والله تعالى ذكر لنا ما كانوا يعتقدون في ذلك الزمن، وهذا يدل على أن القرآن ليس من تأليف بشر حيث أن البشر لا يمكنه أن يأتي بهذا الأمر الغيبي الدقيق للأقوام التي سبقته بملايين السنين بدون أن يكون عالما بالغيب،وبالتالي يكون القرآن كلام الله ليس كلام بشر...أتمنى منك صديقي أن تقرأ هذا الكلام بقلب محايد ومن دون تحيز و ستعرف الحقيقة بإذن الله.
القرآن كان هو من يحكي عن ذي القرنين و لم يكن يبين لنا تفكير ذو القرنين

و عليه لا تفسير إلا التفسير الذي قدمته للآية ... عين بركانية تقذف الطين وسط البحر

فتكون غربت في عين حمئة .. كما نقول غربت الشمس في البحر



  رد مع اقتباس
قديم 04-06-2019, 04:37 PM توليستوي غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [42]
توليستوي
عضو برونزي
الصورة الرمزية توليستوي
 

توليستوي is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة bakbak مشاهدة المشاركة
لقد سبق وأن اخبرتك أن كلامه تراهات ، أولا لو أن ربك يعتقد بوجود مغارب ومشارق، لقال "فلما بلغ أحد المغارب وجد الشمس تغرب.." او المغرب الفلاني ... الخ، لكن اكتفى بذكر مغرب الشمس واحدا معرفا بالاضافة، واضافته هي الشمس نفسها اي ان مغرب الشمس واحد

ثانيا : حتى لو ان هناك مشارق ومغارب الشمس ، فماذا يمنع من وجود عين حمئة في كل من تلك المغارب في معتقدات محمد وآله وصحبه ؟؟؟
ومن يعبأ بما تقوله؟
لا يوجد شىء يمنع ولا يؤكد وجود عيون ولا عين واحدة وفق النصوص القرآنية .. هذا ما أقصده
الملاحدة يتشبثون بمعنى فاسد محتمل استنادا لآية واحدة دون النظر إلى بقية الآيات فيحملونها على المعنى الفاسد في حين أن أخذ جميع الآيات بعين الاعتبار يمنع من قطعية دلالة الآية على المعنى الفاسد الذى يتشبثون به.

لأن قوله بتعدد المشارق و المغارب يعني قطعا أنه لا يعتقد فى مغرب و مطلع واحد بصرف النظر عن المقصود تحديدا بالمغرب و المطلع هل له حقيقة فى نفس الأمر أم شىء ظاهرى ... فإذا قلت أنه يعتقد أن لكل مغرب عين فهذا مجرد زعم لا سند له فهو مجرد تأويل ليس له أولوية عن تأويل النص على أن يكون المقصود : وجدها فى منظره تغرب فى عين حمئة. وإلا لقال فلما بلغ أحد مغارب الشمس وجدها تغرب فى أحد العيون الحمئة التي تغرب فيها
و الذى يدل على ان غروبها فى عين حمئة هو بالنسبة لذى القرنين أو فى منظره أنها بالنسبة لسليمان "توارت بالحجاب".
القرآن عبر عن غروب الشمس بعبارات مجازية كما هي عادة النصوص الأدبية.



:: توقيعي ::: القليل من العلم يبعدك عن الله، و الكثير منه يقربك منه. لويس باستور
  رد مع اقتباس
قديم 04-06-2019, 04:39 PM mona9ish2019 غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [43]
mona9ish2019
عضو جديد
الصورة الرمزية mona9ish2019
 

mona9ish2019 is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مسلم موحد مشاهدة المشاركة
القرآن كان هو من يحكي عن ذي القرنين و لم يكن يبين لنا تفكير ذو القرنين

و عليه لا تفسير إلا التفسير الذي قدمته للآية ... عين بركانية تقذف الطين وسط البحر

فتكون غربت في عين حمئة .. كما نقول غربت الشمس في البحر
كلامك يعني أن الله تعالى يبين أن غروب الشمس كان في هذه العين المتميزة بشكلها وبالطين الذي يوجد فيها عن العيون الآخرى التي سبق و أن رأها ذو القرنين؟
نعم حتى هذا الكلام له اعتبار ، وكأنك تقول ، كنت أجد الشمس تغرب في العيون ولكن هذه المرة وجدتها تغرب في عين ذات حمئة مختلفة عن العيون الآخرى.
يعني كلمة وجدها ضمير يعود على العين و ليس على الشمس...هل هذا هو مفهومك؟



  رد مع اقتباس
قديم 04-06-2019, 05:35 PM مسلم موحد غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [44]
مسلم موحد
عضو برونزي
الصورة الرمزية مسلم موحد
 

مسلم موحد is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة mona9ish2019 مشاهدة المشاركة
كلامك يعني أن الله تعالى يبين أن غروب الشمس كان في هذه العين المتميزة بشكلها وبالطين الذي يوجد فيها عن العيون الآخرى التي سبق و أن رأها ذو القرنين؟
نعم حتى هذا الكلام له اعتبار ، وكأنك تقول ، كنت أجد الشمس تغرب في العيون ولكن هذه المرة وجدتها تغرب في عين ذات حمئة مختلفة عن العيون الآخرى.
يعني كلمة وجدها ضمير يعود على العين و ليس على الشمس...هل هذا هو مفهومك؟
الشمس لن تغرب في عين أرضية أبدا .. حتى في ما يرى الشخص

الشمس دائما و أبدا تغرب خلف خط الأفق ولا يمكن للشخص تمييز ما عند خط الأفق

ذو القرنين وقف على الشاطيء و كانت العين الطينية البركانية قذفت ما بداخلها فامتتد الطين من الشاطيء إلى خط الأفق .. و عندما غربت الشمس غربت فيها كما يرى المشاهد من الشاطيء

هذا التفسير ينسجم مع سياق النص القرآني



  رد مع اقتباس
قديم 04-06-2019, 06:44 PM bakbak غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [45]
bakbak
عضو ذهبي
الصورة الرمزية bakbak
 

bakbak is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة lilith1988 مشاهدة المشاركة
حركة الأرض حول الشمس تتم بسرعة مدارية تبلغ حوالي 30 كم / ثانية، اي حوالي 108 الاف كلم في الساعة، مما يعني انه الى يومنا لا توجد وسيلة نقل تصل الى هذه السرعة فوق الارض. تنتقل الأرض في اتجاه عقارب الساعة في مدارها. حين يريد شخص ما (ذو القرنين) ان يصل الى مغرب الشمس، فإنه لن يصل ابدا لانه مجرد تعبير لا وجود له في الواقع، هذا من جهة، من جهة أخرى ، فإن قيام ذو القرنين بهذه الرحلة، سيجعل الشمس تغرب عليه بعض بضع ساعات في مكان ما من رحلته. المعضلة الاخرى هي أن المسافة بين الارض والشمس ثابتة لا تتغير مهما سافر الشخص غربا او شرقا، فكيف سيراها تغرب في عين حمئة!. تاريخيا ، مركزية الأرض كان هو الاعتقاد السائد في عهد محمد ، وضعوا الأرض في قلب الكون مع جميع الأجرام السماوية المحيطة فوقها في القبة السماوية. بطليموس ، هو من وضع هذا واصبح مرجع للجميع من القرن الثاني الى ظهور كوبرنيك في القرن السادس عشر ، على الرغم من وجود أفكار عن مركزية الشمس منذ العصور القديمة ، إلا أنه منذ القرن السادس عشر فقط تم اخذها على محمل الجد. اذا ، كاتب القران لم يخرج عن هذا الاعتقاد مثل جميع الكتب الدينية الاخرى، توجد عدة أدلة من القرآن والسنة تؤكد هذا الطرح، سآخذ مثال واحد : "أَلَمْ تَرَ إِلَى الَّذِي حَاجَّ إِبْرَاهِيمَ فِي رَبِّهِ أَنْ آتَاهُ اللَّهُ الْمُلْكَ إِذْ قَالَ إِبْرَاهِيمُ رَبِّيَ الَّذِي يُحْيِي وَيُمِيتُ قَالَ أَنَا أُحْيِي وَأُمِيتُ ۖ قَالَ إِبْرَاهِيمُ فَإِنَّ اللَّهَ يَأْتِي بِالشَّمْسِ مِنَ الْمَشْرِقِ فَأْتِ بِهَا مِنَ الْمَغْرِبِ فَبُهِتَ الَّذِي كَفَرَ ۗ وَاللَّهُ لَا يَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِينَ". من يقوم بتأويل مثل هاته الحقائق وتغيير المعاني، فليعتنق دين جديد لا علاقة له بالاسلام...
شكرا اخت ليليث على المداخلة، رب القرأن أصلا لا يعرف أن الارض كروية، وهذا ما يفسر روايته حول وصول ذي القرنين لمغرب ومطلع الشمس



  رد مع اقتباس
قديم 04-06-2019, 06:58 PM mona9ish2019 غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [46]
mona9ish2019
عضو جديد
الصورة الرمزية mona9ish2019
 

mona9ish2019 is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مسلم موحد مشاهدة المشاركة
الشمس لن تغرب في عين أرضية أبدا .. حتى في ما يرى الشخص
الشمس دائما و أبدا تغرب خلف خط الأفق ولا يمكن للشخص تمييز ما عند خط الأفق
ذو القرنين وقف على الشاطيء و كانت العين الطينية البركانية قذفت ما بداخلها فامتتد الطين من الشاطيء إلى خط الأفق .. و عندما غربت الشمس غربت فيها كما يرى المشاهد من الشاطيء
هذا التفسير ينسجم مع سياق النص القرآني
كلامك هذا يأيد كلام صاحب الفيديو حيث أن ذو القرنين عند وقوفه على شاطئ العين إعتقد أن تلك الشمس تغرب في تلك العين ذات الحمأ و الطين حقيقةً فلهذا قال وجدها ولم يقل ....حتى إذا بلغ(ذو القرنين) مغرب الشمس وهي تدخل في عين حمئة ووجد عندها قوما .
المعنى واضح أن ذو القرنين كان يعتقد أن الشمس كانت تدخل في تلك العين التي كانت هي آخر نقطة من جهة الغرب، وهذا ما كان يعتقده الناس قديما،
ويجب أن تعلم أن الأرض في ذلك الزمان لم تكن كشكها الآن أعني قارات متفرقة بل كانت قطعة واحدة من اليابسة وكان هناك مشرق و مغرب كما قرر ذلك القرآن ...وإذا لاحظة في القرآن لم تأتي مسألة : جهة الشمال و الجنوب أبدا...فكان ذلك المكان الذي وصل إليه ذو القرنين هو آخر نقطة من الغرب وكان متميزا بهذه العين التي تحتوي على طين أسود وماء ساخن و الأقوام الذين كانو عندها كانو والله أعلم يعبدونها ويقدسون ذلك المكان حيث أنه هو المكان الأخير الذي سيغرب فيه إلاههم (الشمس) فكانو يجتمعون فيه كما كان يفعل ذلك قوم بلقيس التي أتت في قصة سليمان..كانوا كلما تحركت الشمس تحركو باتجاهها حتى تغرب...ومما يبين هذا ما جاء في مناظرة ابراهيم عليه السلام مع قومه في النجوم و الكواكب... قال الله تعالى ﴿ فَلَمَّا رَءَا ٱلشَّمۡسَ بَازِغَةࣰ قَالَ هَـٰذَا رَبِّی هَـٰذَاۤ أَكۡبَرُۖ فَلَمَّاۤ أَفَلَتۡ قَالَ یَـٰقَوۡمِ إِنِّی بَرِیۤءࣱ مِّمَّا تُشۡرِكُونَ (٧٨)﴾ [الأنعام ٧٨]....فعباد الشمس كانوا يتبعون الشمس أينما ذهبت...حتى تصل إلى مكان غروبها.
الخلاصة يا أخي :
أن الله تعالى تلكلم عن رؤية أو تصور ذي القرنين لغروب الشمس ولم يتكلم عن الحقيقة العلمية لغروب الشمس ولو كان كذلك لما قال : وجدها تعرب ولو لم يكن ذلك لما جاء مصطلح بكلمة وجدها، لجاءة الآية مثل هكذا : حتى إذا بلغ مغرب الشمس و هي تدخل في العين الحمئة و الآية لم تأتي هكذا بل قال وجدها (ذو القرنين) وليست هي تغرب في العين الحمئة حقيقةً.
ومما يزيدني يقينا أن هذا صحيح هو بداية القصة قال الله تعالى : ﴿وَیَسۡـَٔلُونَكَ عَن ذِی ٱلۡقَرۡنَیۡنِۖ قُلۡ سَأَتۡلُوا۟ عَلَیۡكُم مِّنۡهُ ذِكۡرًا (٨٣) ﴾ [الكهف ٨٣]
فالله تعالى لم يقل سأتلوا عليكم ذكره أو قصته أو أو أو... بل قال ﴿ قُلۡ سَأَتۡلُوا۟ عَلَیۡكُم مِّنۡهُ ذِكۡرًا (٨٣) ﴾ [الكهف ٨٣]

وكلمة منه تبين لنا أن الله تعالى يقص علينا قصة ذي القرنين منه شخصيا أي من ذاته
.....من سمعه ماذا سمع و من فمه ماذا قال و ومن بصره ماذا رأى ومن قلبه ماذا كان يعتقد....وهي أنه كان يعتقد أن الشمس كانت تغرب في تلك العين الحمئة حقيقة ، والله ذكر لنا ذلك لكي يبين لنا أن هذه القصة ليس كالقصص المتواثرة عبر الأجيال بل هي قصة جاءت من واقع ذي القرنين وفي زمانه و مكانه الأصلي ولهذا ذكر فيها مسألة رؤية أو تصور ذو القرنين لغروب الشمس في العين الحمئة ....أرجوا أن يكون هذا مفيدا لكم سواءا كنتم مسلمين أو ملحدين...وأتمنى أن يبحث الإنسان بدون تعصب...و السلام عليكم



  رد مع اقتباس
قديم 04-07-2019, 02:03 AM luther غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [47]
luther
عضو برونزي
الصورة الرمزية luther
 

luther is on a distinguished road
افتراضي

الآيات والأحاديث لاتريد طرحك بالمرة ولا تأويلاتك

- إنَّ أوَّلَ الآياتِ خُروجًا طُلوعَالشَّمسِ من مغربِها وخروجُ الدَّابَّةِ ضُحًى فأيَّتُهُما ما كانَت قبلَ صاحبتِها فالأُخرى على إثرِها ثمَّ قالَ عبدُ اللَّهِ وَكانَ يقرأُ الكتُبَ : وأظنُّ أولاها خروجًا طلوعَالشَّمسِ من مَغربِها وذلِكَ أنَّها كلَّما غرَبت أتَت تحتَ العَرشِ فسجَدت واستأذَنَت في الرُّجوعِ فأُذِنَ لَها في الرُّجوعِ حتَّى إذا بَدا للَّهِ أن تطلُعَ منمغربِها فعَلَت كما كانَت تفعلُ أتَت تحتَ العرشِ فسَجدَت فاستأذنت في الرُّجوعِ فلم يُردَّ عليها شيءٌ ثمَّ تَستأذنُ في الرُّجوعِ فلا يردُّ عليها شيءٌ ثمَّ تستأذنُ فلا يردُّ علَيها شيءٌ حتَّى إذا ذَهَبَ مِنَ اللَّيلِ ما شاءَ اللَّهُ أن يَذهبَ وعَرفت أنَّهُ إن أُذِنَ لَها في الرُّجوعِ لم تدرِكِ المشرقَ قالَت ربِّ ما أبعدَ المشرِقَ من لي بالنَّاسِ حتَّى إذا صارَ الأفُقُ كأنَّهُ طوقٌ استأذنَت في الرُّجوعِ فيقالُ لَها منمَكانِكِ فاطلُعي فطلَعَت على النَّاسِ منمَغربِها ثمَّ تلا عبدُ اللَّهِ هذِهِ الآيةَ يَوْمَ يَأْتِي بَعْضُ آيَاتِ رَبِّكَ لَا يَنْفَعُ نَفْسًا إِيمَانُهَا لَمْ تَكُنْ آمَنَتْ مِنْ قَبْلُ أَوْ كَسَبَتْ فِي إِيمَانِهَا خَيْرًا



الراوي : عبدالله بن عمرو | المحدث : أحمد شاكر | المصدر : مسند أحمد | الصفحة أو الرقم : 11/98 | خلاصة حكم المحدث :إسناده صحيح
كيف تطلع الشمس من مغربها عند من لم تغرب عنهم الشمس اصلا فان غربت عن جهة فإنها لم تغرب عن اخرى وكيف يكون الليل موجودا والشمس موجودة وتشرق على آخرين فى كل ثانية ومع ذلك تخشى أن يفوت الناس وقت الشروق فالحديث دلالة على جهل الاله بطبيعة حركة الشمس فهل هناك اله يملك أدنى حد من المعرفة يهرف بهذا الكلام

أتيتُ رسولَ اللَّهِ صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ فقلتُ : يا رسولَ اللَّهِ ! مَن أسلمَ معَكَ ؟ قالَ : ( حرٌّ وعبدٌ ) قلتُ : هل مِن ساعةٍ أقرَبُ إلى اللَّهِ عزَّ وجلَّ مِن أُخرى ؟ قالَ : نعَم . جَوفُ اللَّيلِ الآخرُ ، فَصلِّ ما بدا لَكَ حتَّى تصلِّيَ الصُّبحَ ، ثمَّ انتَهِ حتَّى تطلعَ الشَّمسُ وما دامَت - وقالَ أيُّوبُ : فما دامت - كأنَّها حَجَفةٌ حتَّى تنتشرَ ، ثمَّ صلِّ ما بدا لَكَ حتَّى يقومَ العمودُ على ظلِّهِ ، ثمَّ انتَهِ حتَّى تزولَ الشَّمسُ ؛ فإنَّ جَهَنَّمَ تُسجَرُ نصفَ النَّهارِ ، ثمَّ صلِّ ما بدا لَكَ حتَّى تصلى العصرَ ، ثمَّ انتَهِ حتَّى تغربَ الشَّمسُ ؛ فإنَّها تغرُبُ بينَ قرنَي شيطانٍ وتطلعُ بينَ قرني شيطانٍ
الراوي : عمرو بن عبسة | المحدث : الألباني |المصدر : صحيح النسائي
الصفحة أو الرقم: 583 | خلاصة حكم المحدث :صحيح

من المعروف فقهيا أن الصلاة حين الغروب والشروق منهى عنها والسبب كما يذكره الحديث
طلوع الشمس وغروبها بين قرنى شيطان فى هذا التوقيت لكن المعلوم أيضا أن الشمس فى حالة غروب وشروق دائم فان كانت فى شروق لبعض الناس فإنها قد اشرقت بالفعل لآخرين ، وعليه فالعلة التى نهت عن الصلاة فى تلك الأوقات لازالت موجود كما أن النهى عن الصلاة فى منتصف النهار لان جهنم تسجر فيها هو أيضا أمر غير ذى قيمة لان انتصاف النهار دائم فلامعنى للتوقيتات هنا فهى نسبية فقط لمن يعيشون على الأرض ، ولا اعتبار بتلك التوقيتات لمن يحيا فى السماء لأن كل التوقيتات على الأرض لديه سواء . فهل مثل هذا الاله يفقه علما .



:: توقيعي ::: الاشخاص الذين لايريدون ان يضحك الناس من عقائدهم
يجب ان يكون لديهم عقائد غير مضحكة
  رد مع اقتباس
قديم 04-07-2019, 02:15 AM افاتار غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [48]
افاتار
عضو برونزي
الصورة الرمزية افاتار
 

افاتار is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة mona9ish2019 مشاهدة المشاركة
اصلحنا الله و إياك.
قولك هذا دليل عليك،
نسب الله وجود الشمس في العين الحمئة لذو القرنين وهو يعلم بما في قلب ذو القرنين، وهذا أولا دليل على صحة نبوة محمد صلى الله عليه وسلم، حيث أنه لا يمكن لأحد أن يعلم بتصور شخص آخر إلا إذا كان عالما بالغيب وعلم الغيب مستحيل في حق البشر فالخبر جاء من الله تعالى
أما قولك بأنه كان يجب أن تأتي الآية بالظن.. فهذا خطأ
،فذو القرنين كان لا يظن، بل كان يعتقد بأن تلك الشمس تغرب في تلك العين حقيقة، فاخبرنا الله بما كان يعتقد فقال (((وجدها))) ذو القرنين تغرب في عين حمئة ووجد عندها قوما ولم يقل ((((حتى إذا بلغ مغرب الشمس((( وهي تدخل))) في العين الحمئة))))
وما زاد الطين بلة هو قولك أن الآية كانت يجب أن تقول انه كان يظن.

ثم فلو قال الله أن ذو القرنين((( ظن))) على حسب قولك : لكان هذا خطأ في القرآن حيث أن ذو القرنين كان موقناً من غروبها في تلك العين وانت تريد أن يذكر لك الله تعالى بأنه كان يظن... هل لديك عقل تفكر به......
شكرا
حاول ان تقرا وتفهم قبل ان تكتب مداخلاتك وقبل ان تفضح جهلك
معنى ظن من القران
علمَه بغير يقينٍ {وَإِنْ هُمْ إلاَّ يَظُنُّونَ}[قرآن] (*) ظنَّ أنَّ: توهَّم، تخيَّل- فيما أظنُّ: فيما أرى.
2 - علِمَه واستيقَنه {وَظَنُّوا أَنْ لاَ مَلْجَأَ مِنَ اللهِ إلاَّ إِلَيْهِ}[قرآن].

المعجم الوسيط (ظَنَّ)

[ظَنَّ] الشيءَ -ُ ظَنًّا: علِمه بغير يقين.
وقد تأْتي بمعنى اليقين.
وفي التنزيل العزيز: {قَالَ الَّذينَ يَظُنُّونَ أَنَّهُمْ مُلاقُو اللهَ}[البقرة: 249].
ولذلك كان من المفروض ان يضيف كاتب القران هذه الكلمة مثلا لتدل على ان ذو القرنين كان يظن او يعتقد لكنه كان مخطأ في اعتقاده بغروب الشمس في عين حمئة لان الكلام كان على لسان الله وليس ذو القرنين وهو الذي يتابع الرحلة ويعطي تفاصيلها



  رد مع اقتباس
قديم 04-07-2019, 02:28 AM افاتار غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [49]
افاتار
عضو برونزي
الصورة الرمزية افاتار
 

افاتار is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة mona9ish2019 مشاهدة المشاركة
ذلك هو ما قاله صاحب الفيديو في الفقرة الثانية قال : أن ذو القرنين كان يتصور بأن غروب الشمس يكون في تلك العين حقيقةً، ولم يتوهم وجدها كما أنه وجد القوم .....وأنت تأتي بكلام من عندك و تبني عليه الانتقاد(رجل القش).
صاحب الفيديو لم يقل مخيلة بل قال حتى و إن قلنا بأن غروب الشمس في العين الحمئة خطأ علمي ذكره القرآن،فهذا لا يطعن في الآية أبدا لأن الله نَسبه لذي القرنين و لم ينسبه لنفسه، فالله تعالى لم يقل حتى إذا بلغ مغرب الشمس وهي تدخل في العين الحمئة...لم يقل هذا بل قال ((((وجدها))) يعني وجدها ذو القرنين تغرب في عين حمئة ....فالوجود منسوب لذي القرنين وليس لله،
فذو القرنين لم يكن يعلم بحقيقة أن الشمس لا صلة لها بالأرض وكانوا يعتدقون في ذلك الزمن أن الشمس تدخل في البحر.....والله تعالى ذكر لنا ما كانوا يعتقدون في ذلك الزمن، وهذا يدل على أن القرآن ليس من تأليف بشر حيث أن البشر لا يمكنه أن يأتي بهذا الأمر الغيبي الدقيق للأقوام التي سبقته بملايين السنين بدون أن يكون عالما بالغيب،وبالتالي يكون القرآن كلام الله ليس كلام بشر...أتمنى منك صديقي أن تقرأ هذا الكلام بقلب محايد ومن دون تحيز و ستعرف الحقيقة بإذن الله.
هنا تذكر بان ذو القرنين عاش قبل ملايين السنين وفي مداخلة اخرى تتكلم عن الارض التي كانت قطعة واحدة ولكن هذا الامر حصل منذ اكثر من 300 مليون سنة وبدات تنفصل تلك الارض الى قارات متعددة منذ حوالي 175 مليون سنة يعني قبل وجود البشر الهوموسيبيان بمئات الملايين من السنين
ربما كان ذو القرنين ديناصور والله اعلم



  رد مع اقتباس
قديم 04-07-2019, 03:07 AM mona9ish2019 غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [50]
mona9ish2019
عضو جديد
الصورة الرمزية mona9ish2019
 

mona9ish2019 is on a distinguished road
n78

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة افاتار مشاهدة المشاركة
هنا تذكر بان ذو القرنين عاش قبل ملايين السنين وفي مداخلة اخرى تتكلم عن الارض التي كانت قطعة واحدة ولكن هذا الامر حصل منذ اكثر من 300 مليون سنة وبدات تنفصل تلك الارض الى قارات متعددة منذ حوالي 175 مليون سنة يعني قبل وجود البشر الهوموسيبيان بمئات الملايين من السنين
ربما كان ذو القرنين ديناصور والله اعلم
ربما يكون كلامك صح المهم عندي هو أن الله تكلم عن ذو القرنين في مسألة غروب الشمس في العين ولم ينسب وجود الشمس لنفسه... شكرا



  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدليلية (Tags)
مسلمة, الجنوب, الشمس, العدل, بيان, غروب


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع البحث في الموضوع
البحث في الموضوع:

البحث المتقدم
اسلوب عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
بيان في مسألة : غروب الشمس في العين الحمئة mona9ish2019 العقيدة الاسلامية ☪ 1 04-05-2019 06:06 PM
لنتكلم عن العين الحمئة بعقلانية، هاتوا برهانكم إن كنتم صادقين bakbak العقيدة الاسلامية ☪ 32 11-26-2018 06:51 PM
طالبة قاضت مدرستها في الجنوب الامريكي لاجل الصلاة Mazen علم الأساطير و الأديان ♨ 1 01-28-2018 07:37 PM
غروب الشمس في عين حمئة دوموزيد. العقيدة الاسلامية ☪ 93 07-16-2017 03:04 PM
غروب الشمس في الإسلام محمد الملحد ساحة النقد الساخر ☺ 12 01-19-2016 11:41 PM