شبكة الإلحاد العربيُ  

العودة   شبكة الإلحاد العربيُ > ملتقيات في نقد الإيمان و الأديان > العقيدة الاسلامية ☪

إضافة رد
 
أدوات الموضوع البحث في الموضوع اسلوب عرض الموضوع
قديم 04-20-2017, 09:42 PM   رقم الموضوع : [41]
ساحر القرن الأخير
زائر
الصورة الرمزية ساحر القرن الأخير
 
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة haithem مشاهدة المشاركة
كيف ثبت القمر في مداره
من اين اتى المكون المعرفي
انتظر الإجابة ولا إجابة
الحمد لله وبعد
القمر تم استقماره من طرف الأرض بشكل تلقائي عندما مر بجانبها بسرعة مناسبة و مسار مناسب
وفر لي مدفعا قويا أرسلك نحو السماء بسرعة الاستقمار المعروفة عند أهل هذا الفن الجليل وهي تساوي 7,6 كلم في الثانية , ستجد نفسك تدور حول الأرض في مدار الأقمار الاصطناعية على ارتفاع 36 ألف كلم بالضبط
واذا أردت أن تغادرنا الى الأبد دون أن يستقمرك كوكب الأرض أرسلك بسرعة 11,7 كلم في الثانية وتسمى سرعة التحرر فتودعنا الى غير رجعة والوجهة آن ذاك ستكون سدرة المنتهى اذا لم يستقمرك كوكب آخر طبعا
وأهل العلم قالوا أن بغلة المعراج كانت سرعتها تتجاوز هذه السرعة بكثير لتستطيع التحرر من جاذبية الأرض القوية
والله أعلم
انتهى



  رد مع اقتباس
قديم 04-20-2017, 11:58 PM أفلاطون غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [42]
أفلاطون
عضو ذهبي
الصورة الرمزية أفلاطون
 

أفلاطون is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة haithem مشاهدة المشاركة
انتظر الاجابة
من اين جاء المكون المعرفي
ثم الله يخرب بيتها
إليك الجواب:
جاء المكون المعرفي من الإله الإغريقي العظيم "زيوس" صلى المريخ عليه وسلم تسليما كثيرا،،
وما زال يصلي ويسلم عليه حتى الآن،،
"زيوس" هو الرب والإله الذي خلقني وخلقك،،
هل تريد الدليل؟
تأمل في الطبيعة واسأل نفسك: من خلق الشمس والقمر والشجر والحجر والنجوم والجبال؟
إنه بتدبير وتقدير من "زيوس"!
تأمل خلقتك أنت، انظر إلى أنفك وعينك ويدك وسائر جسدك!
من خلقك؟
إنه "زيوس"!
ولكنك جاحد منكر،،
*
هل تريد الدليل على أن زيوس هو الإله الخالق وهو المكون المعرفي وليس غيره؟
لأن "زيوس" لا يهدد الناس بالحرق،
لا يأمر بقتل الناس وضرب الرقاب والأعناق،
ليس عنده ماخور سماوي للدعارة والزنا وأنهار الخمر ونكاح الغلمان المخلدين،
لأن هذا الكلام هو كلام بشر مريض بالجنس والخمر،
المكون المعرفي هو الإله الواحد الأحد "زيوس" الذي يعبده الناس منذ أكثر من 30 قرنا،،
*
وأنا أحس بوجوده، فهو يراني ويحبني رغم أنني لا أراه!
وأنت أيضا يراك ويحبك!



:: توقيعي ::: قرآن أفلاطون:
https://www.il7ad.org/vb/showthread....321#post191321


كلما زادت هشاشة الفكرة.. زاد إرهاب أصحابها في الدفاع عنها!

  رد مع اقتباس
قديم 04-21-2017, 12:06 AM أفلاطون غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [43]
أفلاطون
عضو ذهبي
الصورة الرمزية أفلاطون
 

أفلاطون is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ساحر القرن الأخير مشاهدة المشاركة
الحمد لله وبعد
القمر تم استقماره من طرف الأرض بشكل تلقائي عندما مر بجانبها بسرعة مناسبة و مسار مناسب
ومن كانت مشيئته أن يحدث ذلك؟
إن هذا يحصل بأمر الله وإرادته!

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ساحر القرن الأخير مشاهدة المشاركة
وفر لي مدفعا قويا أرسلك نحو السماء بسرعة الاستقمار المعروفة عند أهل هذا الفن الجليل وهي تساوي 7,6 كلم في الثانية ستجد نفسك تدور حول الأرض في مدار الأقمار الاصطناعية على ارتفاع 36 ألف كلم بالضبط
ولكن ذلك يحدث بإرادة الله ولو شاء الله لانقلبت هذه الحسابات رأسا على عقب،،
لو شاء الله لجعل سرعة الاستقمار تتغير حسب إرادته وتقديره تعالى،،
أليس هذا دليلا قاطعا على صحة نبوة محمد؟

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ساحر القرن الأخير مشاهدة المشاركة
واذا أردت أن تغادرنا الى الأبد دون أن يستقمرك كوكب الأرض أرسلك بسرعة 11,7 كلم في الثانية وتسمى سرعة التحرر فتودعنا الى غير رجعة والوجهة آن ذاك ستكون سدرة المنتهى اذا لم يستقمرك كوكب آخر طبعا
وهل هذه الحسابات الدقيقة لسرعة الاستقمار وسرعة التحرر جاءت بالصدفة؟
أم أنها دليل قاطع على وجود خالق حكيم هو الله!
هل تعلم أن هذا الكلام الذي تقول موجود عندنا في القرآن؟
هل تعلم أن علماء إسرائيل أسلموا جميعا وذهبوا إلى المسجد للصلاة عندما اكتشفوا حسابات السرعة التي تقول عنها؟
من علم محمدا الأمي الجاهل هذا قبل 1400 سنة؟

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ساحر القرن الأخير مشاهدة المشاركة
وأهل العلم قالوا أن بغلة المعراج كانت سرعتها تتجاوز هذه السرعة بكثير لتستطيع التحرر من جاذبية الأرض القوية
والله أعلم
انتهى
إنها ليست بغلة ولكنه سيدنا البراق صلى الله عليه وسلم،،
وما زال محمد يصلي ويسلم على البراق حتى عطش فشرب الماء.



:: توقيعي ::: قرآن أفلاطون:
https://www.il7ad.org/vb/showthread....321#post191321


كلما زادت هشاشة الفكرة.. زاد إرهاب أصحابها في الدفاع عنها!

  رد مع اقتباس
قديم 04-22-2017, 03:10 AM yan غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [44]
yan
عضو ذهبي
الصورة الرمزية yan
 

yan is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة haithem مشاهدة المشاركة
انتظر الاجابة
من اين جاء المكون المعرفي
ثم الله يخرب بيتها
مادة غير حية كيف اصبحت حية وتدرك
قالوا خافت من الانقراض فاصبحت مع الزمن مادة حية
شلون غير حية وخافت
وهل الجماد يخاف
سبحان الوهم مغير الأحوال!
نعم عزيزي، الجماد يخاف و بدليل من قرآنك! ألم ترفض الجبال أمانة وهمك خوفا من تبعيات ذلك و قبلها الإنسان الذي كان ضلوما جهولا!
و في صحيح سنة وهمك، الجماد يتكلم! فالحجر ينطق و يقول يا مسلم هذا يهودي مختبئ ورائي اقتله!

فسبحان الوهم مغير الأحوال!



:: توقيعي ::: أكبرخطأ وقع فيه محمد هو أنه جعل أكبر الكبائر هي أول ركن من اركان دينه و هي شهادة أن لا الاه الا الله وأنه رسوله وهي شهادة زور بكل المقاييس لأن لاأحد من البشر جاب الكون ليرى كم من الاه موجود ولا أحد حضر حفل تكليف محمد بالرسالة وبالتالي فهذه الشهادة مبنية فقط على ماسمعته الأذن وعلى الثقة العمياء في بشر يمكن أن يكن كاذبا لأنه بشر في جميع الأحوال..وبالتالي فهي شهادة ساقطة بقوة القانون.
  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدليلية (Tags)
أما, السيارة, صانع


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع البحث في الموضوع
البحث في الموضوع:

البحث المتقدم
اسلوب عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
لم أفهم! الله خالق أم صانع؟ yan العقيدة الاسلامية ☪ 33 07-21-2017 11:27 PM
صانع الكون Vendetta حول الحِوارات الفلسفية ✎ 27 01-18-2017 03:51 PM
السيارة الطائرة اشور العلوم و الاختراعات و الاكتشافات العلمية 0 10-30-2014 09:33 AM
صانع الساعات الأعمى the blind watchmaker أنا لُغَـتِي الأفلام الوثائقية 0 08-17-2014 03:47 AM
هل هذا يأتي من دون صانع؟ الواعي حول الحِوارات الفلسفية ✎ 17 08-16-2014 01:23 PM