شبكة الإلحاد العربيُ  

العودة   شبكة الإلحاد العربيُ > ملتقيات في نقد الإيمان و الأديان > العقيدة الاسلامية ☪

إضافة رد
 
أدوات الموضوع البحث في الموضوع اسلوب عرض الموضوع
قديم 03-04-2019, 01:02 AM ramadan غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [11]
ramadan
عضو ذهبي
الصورة الرمزية ramadan
 

ramadan is on a distinguished road
افتراضي

وتفادى الاصطدام به
من الغباوة ان تقول ان النبي صلى الله عليه وسلم خائف من بن ابي بن سلول بينما هذا الاخير بدل دينه وترك دين اجداده حتى يمارس نفاقه، في حين ان النبي صلى الله عليه وسلم اخد بزمام كل شيء بالمدينة حتى جيشها.
بل حتى في لحظة قوة بن ابي بن سلول عند الخروج الى غزوة احد، رجع مع 300 من المنافقين في مقابل 700 من المسلمين… هذا يدل على ان الغلبة والقوة كانت للنبي صلى الله عليه وسلم بدون منازع.

مشكلة ابن ابي بن سلول انه ادعى الاسلام، هذه هي المشكلة. والصحابة كانوا دائما يشيرون عليه (عمر بن الخطاب كمثال) بقطع رأسه، لكن النبي كان يجيب (لا يقال ان محمدا يقتل اصحابه).
هذا يعني ان المانع هو ادعائه للاسلام، والنبي خاف ان يظن الناس انه قتل صحابي لان الناس ترى الظاهر.


ضارباً بعرض الحائط قوانين محمد في منع الزنا
الزنا لم يحرم بعد، الاية التي نقلتها في الزنا نزلت بعد هذه الحادثة.
ان كان هناك تحريم في الاية فهو تحريم الكره على الزنا لا الزنا نفسه.

اما غفور رحيم فهو عائد على المرأة التي أكرهت، وليس على المكره لانه قد تم نهيه عن الاكراه فلا تتفلسف.

وشيء اخر، نفترض ان هذا دليل على بطلان الاسلام... كيف انتقلت من هذا الى الالحاد الذي كل شيء فيه حلال حتى الدعارة والاغتصاب؟
يحيرني كيف يستدل الملحد الذي تحرر من قيود الاخلاق والفطرة ان يستشكل على هذه المسائل!


لكن ماذا عن عبد الله بن ابي بن سلول ؟ براءة
اقامة الحدود كفارات لأهلها هذا اولا. ثانيا لان المنافق لم يكن يتكلم في الحادثة أمام الناس كما كان الاخرون يفعلون، هو الوقود فقط وهو الذي له عذاب عظيم.



  رد مع اقتباس
قديم 03-04-2019, 01:22 AM المنار غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [12]
المنار
عضو بلاتيني
الصورة الرمزية المنار
 

المنار is on a distinguished road
افتراضي

ابن سلول شخصيۃ حاقدۃ علي النبي ص تماما ككاتب الموضوع و امثاله من الملحدين الذين لا يعرفون الا الكراهيۃ لهذاالنبي العظيم
سياسۃ محمد ص مع المنافقين نابعۃ من رحمته لا من ضعفه

(فبما رحمه من الله لنت لهم )



  رد مع اقتباس
قديم 03-04-2019, 01:40 AM FreeMason غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [13]
FreeMason
عضو برونزي
الصورة الرمزية FreeMason
 

FreeMason is on a distinguished road
افتراضي

ربما ابن عبداللات كان يأخذ نسبة من سيده ابن سلول



:: توقيعي :::
"There's Not A Single Religion That Can Survive These Two Words, Prove It"
  رد مع اقتباس
قديم 03-04-2019, 08:26 PM Iam غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [14]
Iam
عضو برونزي
الصورة الرمزية Iam
 

Iam is on a distinguished road
افتراضي

من المؤسف أن أرى المسلمين جاهلين بأبسط الحقائق المتفق عليها ويدافعون عما ليس لهم بهم علم؛ عبد الله بن أبي بن سلول هو أول من أشاع خبر ممارسة عائشة للجنس مع صفوان بن المعطل؛ وهذا أمر جلل أشيع في المدينة بأكملها وكانت (فضيحة بجلاجل) على مرأى ومسمع المسلمين وغير المسلمين؛ بالطبع محمد كان يعلم هذا على عكس ما ذكره الأخوة المسلمون في ردودهم الدفاعية الجاهلة؛

ففي رواية متفق عليها في حديث الإفك عن عائشة قالت:" فقام رسول الله صلى الله عليه وسلم فاستعذر من عبد الله بن أبي بن سلول قالت: فقال رسول صلى الله عليه وسلم وهو على المنبر "يا معشر المسلمين من يعذرني من رجل قد بلغني أذاه في أهل بيتي فوالله ما علمت على أهلي إلا خيرا ولقد ذكروا رجلا ما علمت عليه إلا خيرا وما كان يدخل على أهلي إلا معي" فقام سعد بن معاذ الأنصاري فقال: أنا أعذرك منه يا رسول الله إن كان من الأوس ضربنا عنقه وإن كان من إخواننا من الخزرج أمرتنا ففعلنا أمرك فقام سعد بن عبادة وهو سيد الخزرج وكان رجلا صالحا ولكن احتملته الحمية فقال لسعد بن معاذ: لعمر الله لا تقتله ولا تقدر على قتله فقام أسيد بن حضير وهو ابن عم سعد بن معاذ فقال لسعد بن عبادة: كذبت لعمر الله لنقتلنه فإنك منافق تجادل عن المنافقين قالت: فثار الحيان الأوس والخزرج حتى هموا أن يقتتلوا ورسول الله صلى الله عليه وسلم قائم على المنبر فلم يزل رسول الله صلى الله عليه وسلم يخفضهم حتى سكتوا وسكت..."
وتتابع عائشة؛
"...
وقد لبث شهراً لا يُوحى إليه في شأني، قالت فتشهد رسول الله- صلى الله عليه وسلم - حين جلس، ثم قال: (( أما بعد يا عائشة فإنه قد بلغني عنك كذا وكذا، فإن كنت بريئة فسيبرئك الله، وإن كنت ألممت بذنبٍ فاستغفري الله وتوبي إليه، فإن العبد إذا اعترف بذنبه ثم تاب إلى الله تاب الله عليه)) ..."

و اسْتَعْذَرَ من فُلانٍ : قال : مَنْ عَذِيري منه ، وطلب من النَّاس العُذْرَ إِن هو عاقبهُ .

محمد لم يكن يعلم أن عبد الله بن أبي بن سلول رأس حربة إشاعة خبر زوجته فحسب؛ لا بل طلب الإذن من قبيلتي الأوس والخزرج بمعاقبته؛ لكن كما يتضح من رواية عائشة أن الصحابة كادوا يتقاتلون فور إقتراح محمد لعقاب بن سلول؛ بن سلول لم يكن مجرد مسكيناً آخر يمكن لمحمد ممارسة سطوته تجاهه؛ بن سلول كان حرفياً كابوس محمد في يثرب وكان ينعت اتباع محمد بجلاليب قريش وكان يفضل أن يصف محمد بالكلب.

لكن كل ما سبق من إهانات سراً وعلانية من بن سلول تجاة محمد مرحلة؛ وما بعد حادثة الإفك مرحلة أخرى؛ مرحلة إنتقالية في طبيعة محمد النفسية لما سبّبته تلك الواقعة من أذى نفسي وصل لمرحلة الإكتئاب الذي يتضح من إنقطاع حبل أفكار محمد الإبداعية -أو الإبداع المسمى بالوحي- لمدة شهر؛ فكيف يبدع وهو في هذا الموقف الذي لا يحسد عليه ؟

عودة إلى موقف محمد من بن سلول فمن الواضح أن حضور الجلسة التي أقام فيها محمد خطبته أعلاه إقتتلا من أجل بن سلول ذو النفوذ السياسي والمكانة الإجتماعية المرموقة في قبيلة الخزرج والمدينة بالعموم.

محمد عاقب مسطح بن أثاثة وحسان بن ثابت وحمنة بنت جحش المساكين بالجلد ولم يعاقب رأس الحربة الذي يعرف أنه أول من خاض في شرفه وأشاع خبر علاقة عائشة بصفوان؛ ولك أن تتخيل عزيزي القارئ ما نتيجة قهر الرجال في الطعن بشرفهم وعدم القدرة على الإنتقام في المقابل ؟ وكيف أثر ذلك على تحوّل محمد إلى شخصية دموية إنتقامية فور حصوله على النفوذ ؟



:: توقيعي :::
الرعاع اعتنقوا معتقداتهم بدون براهين، فكيف يمكنك أن تقنعهم بزيفها من خلال البراهين؟
إن الإقناع في سوق الرعاع لا يقوم إلا على نبرات الصوت وحركات الجسد، أما البراهين تثير نفورهم
  رد مع اقتباس
قديم 03-04-2019, 09:13 PM Iam غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [15]
Iam
عضو برونزي
الصورة الرمزية Iam
 

Iam is on a distinguished road
افتراضي

"إِنَّ الَّذِينَ جَاءُوا بِالْإِفْكِ عُصْبَةٌ مِّنكُمْ ۚ لَا تَحْسَبُوهُ شَرًّا لَّكُم ۖ بَلْ هُوَ خَيْرٌ لَّكُمْ ۚ لِكُلِّ امْرِئٍ مِّنْهُم مَّا اكْتَسَبَ مِنَ الْإِثْمِ ۚ وَالَّذِي تَوَلَّىٰ كِبْرَهُ مِنْهُمْ لَهُ عَذَابٌ عَظِيمٌ (11)" سورة النور
حدثنا يونس، قال: أخبرنا ابن وهب، قال: قال ابن زيد: أما الذي تولى كبره منهم، فعبد الله بن أُبي ابن سلول الخبيث، هو الذي ابتدأ هذا الكلام، وقال: امرأة نبيكم باتت مع رجل حتى أصبحت، ثم جاء يقود بها.

محمد بعد يأسه من إمكانية معاقبة بن سلول؛ يعود لأحلام اليقظة ويتوعده بعقاب عظيم يوم القيامة؛ فكرة جيدة لتمرير أزمته النفسيه بإلقاء مسؤولية العقاب على الله -النصف الآخر من شخصية محمد الفصامية-
يذكرني موقف محمد بزميل لي في المرحلة الإبتدائية كان ضعيف الشخصية وعندما يضربه أحد الأقوياء المتنمرين؛ يكون رده: هتدخل النار



:: توقيعي :::
الرعاع اعتنقوا معتقداتهم بدون براهين، فكيف يمكنك أن تقنعهم بزيفها من خلال البراهين؟
إن الإقناع في سوق الرعاع لا يقوم إلا على نبرات الصوت وحركات الجسد، أما البراهين تثير نفورهم
  رد مع اقتباس
قديم 03-04-2019, 09:42 PM توليستوي غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [16]
توليستوي
عضو برونزي
الصورة الرمزية توليستوي
 

توليستوي is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
محمد لم يكن يعلم أن عبد الله بن أبي بن سلول رأس حربة إشاعة خبر زوجته فحسب
كان يعلم بالحدس لأنه كان على وعي بنفاق أبي بن سلول و عداوته كما اتضح من عديد من المواقف و لن يغيب عنه أن المروج لحديث الإفك هو أبي بن سلول و لذلك طلب العذر من الأنصار فى إنزال العقاب به أما لو توافرت الأدلة وأصبح أبي بن سلول مدانا أمام الناس لم يكن ليفلت من العقاب. ولهذا أحجم النبي عن عقابه لأن إيقاع العقاب به بدون أدلة سيتخذ ذريعة للمظلومية أمام الناس و المجتمع المدنى لم يكن كله صحابة بل هناك منافقون متربصون حتى أن أبي بن سلول انفصل بثلث الجيش فى معركة أحد و بالرغم من ذلك بقي منافقون فى الجيش.
أما من عوقب فهم أولا من الصحابة ثانيا ممن قام الدليل على تورطهم فى الخوص فى عرض السيدة عائشة وإلا فالخائضون كانوا كثر و المنافقون فى المدينة لا يقتصرون على أبي بن سلول.



:: توقيعي ::: القليل من العلم يبعدك عن الله، و الكثير منه يقربك منه. لويس باستور
  رد مع اقتباس
قديم 03-04-2019, 09:55 PM Iam غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [17]
Iam
عضو برونزي
الصورة الرمزية Iam
 

Iam is on a distinguished road
افتراضي

كل إهانات عبد الله بن أبي بن سلول كانت في سرّه لكن كل أهل المدينة كانوا يعلمون ما يدور في صدر الرجل فرووا عنه أقواله المذكوره في الموضوع ؟

"امرأة نبيكم باتت مع رجل حتى أصبحت، ثم جاء يقود به"
هذا الإقتباس تحديداً لابن سلول أثناء ترويجه لخبر علاقة عائشة بصفوان في المدينة ولم يكن سراً بل كانت فضيحة بجلاجل كما ذكرت
هذا الاقتباس الشهير تجدونه في تفسير البغوي، تفسير الطبري، التفسير البسيط للواحدي، التفسير المظهري،،، وغيرهم.

الإقتباس اقتطعته من رواية كاملة سأدرجها هنا
وقد روى ابن أبي مليكة عن عروة عن عائشة في حديث الإفك قالت: ثم ركبت وأخذ صفوان بالزمام فمررنا بملأ من المنافقين، وكانت عادتهم أن ينزلوا منتبذين من الناس، فقال عبد الله بن أبي، رئيسهم: من هذه؟ قالوا: عائشة قال: والله ما نجت منه وما نجا منها، وقال: امرأة نبيكم باتت مع رجل حتى أصبحت ثم جاء يقود بها . وشرع في ذلك أيضا حسان، ومسطح، وحمنة، فهم الذين تولوا كبره.

بن سلول لم يخفي في نفسه شئ تجاه محمد بل كان يستهزئ به في كل فرصة ما بالكم بفرصته الذهبية في فضح علاقة عائشة بصفوان..

آخيراً أترك لكم إقتباس من شعر أبو العلاء المعري
أفِيقوا أفِيقوا يا غُواةُ! فإنما دِياناتكمْ مكرٌ من القُدَماء
أرادُوا بها جَمعَ الحُطام فأدركوا وبادوا وماتتْ سُنّةُ اللؤماء



:: توقيعي :::
الرعاع اعتنقوا معتقداتهم بدون براهين، فكيف يمكنك أن تقنعهم بزيفها من خلال البراهين؟
إن الإقناع في سوق الرعاع لا يقوم إلا على نبرات الصوت وحركات الجسد، أما البراهين تثير نفورهم
  رد مع اقتباس
قديم 03-04-2019, 10:15 PM توليستوي غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [18]
توليستوي
عضو برونزي
الصورة الرمزية توليستوي
 

توليستوي is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
عائشة قال: والله ما نجت منه وما نجا منها، وقال: امرأة نبيكم باتت مع رجل حتى أصبحت ثم جاء يقود بها
هذه العبارة إما أن عائشة رضى الله عنها سمعتها لدى مرورها بالمنافقين وحينئذ لا تنهض شهادتها منفردة كدليل على أبي بن سلول وإما أنها مقولة أشيع عن ابن سلول أنه قالها أو أن النبي علم بعد ذلك عن طريق الوحي أنه قالها لدى مرورها بهم و أخبرها بها و هذا أيضا لا ينهض كدليل.



:: توقيعي ::: القليل من العلم يبعدك عن الله، و الكثير منه يقربك منه. لويس باستور
  رد مع اقتباس
قديم 03-05-2019, 01:18 AM ramadan غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [19]
ramadan
عضو ذهبي
الصورة الرمزية ramadan
 

ramadan is on a distinguished road
افتراضي

أنت لا تفهم، الحد لا ينزل على من بدأ الاشاعة ومن أشعل الفتيل، الحد يقام على من يتكلم علنا في اعراض المسلمات بدون دليل.
ابن ابي بن سلول هو صاحب الفتنة وهو الذي له عذاب عظيم في الاية لكنه منافق يشتغل في السر.

بالله عليك النبي صلى الله عليه وسلم يخرج الى قتال جيش تعداده 3000، وجيشه هو تعداده 1000 فقط، ابن ابي بن سلول و 300 من المنافقين رجعوا الى المدينة...
هل تصدق يا عقل ان النبي خائف من ال 300 بينما يخرج الى قتال ال 3000 في معركة مباشرة بدل التحصن في المدينة؟
ثم بعد الغزوة في نفس اليوم يخرج مرة ثانية لمواجهة ال 3000؟

لا وفي الاخير جاء لنا بشعر أبو العلاء المعري يناشد فيه عقولنا!



  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدليلية (Tags)
أبي, محمد, الله, يثرب, شؤون, كابوس, غبي


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع البحث في الموضوع
البحث في الموضوع:

البحث المتقدم
اسلوب عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
نظرة على حياة محمد و المسلمين في يثرب Zain العقيدة الاسلامية ☪ 3 03-21-2018 10:35 PM
عبد الله بن سعد بن أبي السرح كاتب وحي محمد! Lilith1988 العقيدة الاسلامية ☪ 3 07-04-2017 03:52 AM
نكتة ابن عبد الله بن أبي ساحر القرن الأخير ساحة النقد الساخر ☺ 0 02-22-2017 01:03 PM
الله حلم جميل تحول الى كابوس ساحر القرن الأخير حول الإيمان والفكر الحُر ☮ 4 11-04-2016 12:54 PM
رسالة عبد الله بن إسمعيل الهاشمي إلى عبد المسيح بن إسحق الكِنْدي يدعوه بها إلى الإسلا مُنْشقّ حول الإيمان والفكر الحُر ☮ 4 07-31-2015 01:59 PM