شبكة الإلحاد العربيُ  

العودة   شبكة الإلحاد العربيُ > ملتقيات الفنون و الآداب > ساحة الشعر و الأدب المكتوب

إضافة رد
 
أدوات الموضوع البحث في الموضوع اسلوب عرض الموضوع
قديم 01-04-2017, 01:21 PM حكمت غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [1]
حكمت
الباحِثّين
الصورة الرمزية حكمت
 

حكمت is on a distinguished road
افتراضي من روائع أبو الطيب المتنبي..(أرق على أرق)

أرَقٌ عَلى أرَقٍ وَمِثْلي يَأرَقُ * وَجَوًى يَزيدُ وَعَبْرَةٌ تَتَرَقْرَقُ
..
جُهْدُ الصّبابَةِ أنْ تكونَ كما أُرَى * عَينٌ مُسَهَّدَةٌ وقَلْبٌ يَخْفِقُ
..
مَا لاحَ بَرْقٌ أوْ تَرَنّمَ طائِرٌ * إلاّ انْثَنَيْتُ وَلي فُؤادٌ شَيّقُ
..
جَرّبْتُ مِنْ نَارِ الهَوَى ما تَنطَفي * نَارُ الغَضَا وَتَكِلُّ عَمّا يُحْرِقُ
..
وَعَذَلْتُ أهْلَ العِشْقِ حتّى ذُقْتُهُ * فعجبتُ كيفَ يَموتُ مَن لا يَعشَقُ
..
وَعَذَرْتُهُمْ وعَرَفْتُ ذَنْبي أنّني * عَيّرْتُهُمْ فَلَقيتُ منهُمْ ما لَقُوا
..
أبَني أبِينَا نَحْنُ أهْلُ مَنَازِلٍ * أبَداً غُرابُ البَينِ فيها يَنْعَقُ
..
نَبْكي على الدّنْيا وَمَا مِنْ مَعْشَرٍ * جَمَعَتْهُمُ الدّنْيا فَلَمْ يَتَفَرّقُوا
..
أينَ الأكاسِرَةُ الجَبابِرَةُ الأُلى * كَنَزُوا الكُنُوزَ فَما بَقينَ وَلا بَقوا
..
من كلّ مَن ضاقَ الفَضاءُ بجيْشِهِ * حتّى ثَوَى فَحَواهُ لَحدٌ ضَيّقُ
..
خُرْسٌ إذا نُودوا كأنْ لم يَعْلَمُوا * أنّ الكَلامَ لَهُمْ حَلالٌ مُطلَقُ
..
فَالمَوْتُ آتٍ وَالنُّفُوسُ نَفائِسٌ * وَالمُسْتَعِزُّ بِمَا لَدَيْهِ الأحْمَقُ
..
وَالمَرْءُ يأمُلُ وَالحَيَاةُ شَهِيّةٌ * وَالشّيْبُ أوْقَرُ وَالشّبيبَةُ أنْزَقُ
..
وَلَقَدْ بَكَيْتُ على الشَّبابِ وَلمّتي * مُسْوَدّةٌ وَلِمَاءِ وَجْهي رَوْنَقُ
..
حَذَراً عَلَيْهِ قَبلَ يَوْمِ فِراقِهِ * حتّى لَكِدْتُ بمَاءِ جَفني أشرَقُ
..
أمّا بَنُو أوْسِ بنِ مَعْنِ بنِ الرّضَى * فأعزُّ مَنْ تُحْدَى إليهِ الأيْنُقُ
..
كَبّرْتُ حَوْلَ دِيارِهِمْ لمّا بَدَتْ * منها الشُّموسُ وَليسَ فيها المَشرِقُ
..
وعَجِبتُ من أرْضٍ سَحابُ أكفّهمْ * من فَوْقِها وَصُخورِها لا تُورِقُ
..
وَتَفُوحُ من طِيبِ الثّنَاءِ رَوَائِحٌ * لَهُمُ بكُلّ مكانَةٍ تُسْتَنشَقُ
..
مِسْكِيّةُ النّفَحاتِ إلاّ أنّهَا * وَحْشِيّةٌ بِسِواهُمُ لا تَعْبَقُ
..
أمُريدَ مِثْلِ مُحَمّدٍ في عَصْرِنَا * لا تَبْلُنَا بِطِلابِ ما لا يُلْحَقُ
..
لم يَخْلُقِ الرّحْمنُ مثلَ مُحَمّدٍ * أحَداً وَظَنّي أنّهُ لا يَخْلُقُ
..
يا ذا الذي يَهَبُ الكَثيرَ وَعِنْدَهُ * أنّي عَلَيْهِ بأخْذِهِ أتَصَدّقُ
..
أمْطِرْ عَليّ سَحَابَ جُودِكَ ثَرّةً * وَانظُرْ إليّ برَحْمَةٍ لا أغْرَقُ
..
كَذَبَ ابنُ فاعِلَةٍ يَقُولُ بجَهْلِهِ * ماتَ الكِرامُ وَأنْتَ حَيٌّ تُرْزَقُ



:: توقيعي ::: طربت آهاً....فكنتِ المجد في طربي...
شآم ما المجد؟...أنت المجد لم يغبِ...
.
بغداد...والشعراء والصور
ذهب الزمان وضوعه العطر
يا ألف ليلة يا مكملة الأعراس
يغسل وجهك القمر...
****
أنا ضد الدين وتسلطه فقط، ولكني أحب كل المؤمنين المتنورين المجددين الرافضين لكل الهمجية والعبث، أحب كل من لا يكرهني بسبب أفكاري
  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدليلية (Tags)
أبو, أرق, المتنبيأرق, الطيب, روائع, على


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع البحث في الموضوع
البحث في الموضوع:

البحث المتقدم
اسلوب عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
من روائع الطرب الأندلسي المغربي Lilith1988 ساحة الفنون و الموسيقى و الأعمال التصويرية 1 04-24-2019 04:39 AM
بعض روائع الاساطير الاسلاميه واكد العقيدة الاسلامية ☪ 8 01-10-2017 05:32 PM
الملحد الطيب فكر حرفكر حر العقيدة الاسلامية ☪ 8 11-19-2016 08:18 PM
مقياس حرارة أرق من الشعرة بـ 20 ألف مرة ابن دجلة الخير العلوم و الاختراعات و الاكتشافات العلمية 0 05-11-2016 07:56 AM
الغزو العربي لشمال إفريقيا / الطيب آيت حمودة orpheus حول الإيمان والفكر الحُر ☮ 11 08-01-2015 11:55 PM