شبكة الإلحاد العربيُ  

العودة   شبكة الإلحاد العربيُ > ملتقيات في نقد الإيمان و الأديان > العقيدة الاسلامية ☪

إضافة رد
 
أدوات الموضوع البحث في الموضوع اسلوب عرض الموضوع
قديم 07-09-2018, 03:24 PM AtheistMorocco غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [1]
AtheistMorocco
عضو جديد
الصورة الرمزية AtheistMorocco
 

AtheistMorocco is on a distinguished road
افتراضي شرح سبب عدم وجود الجن في الثقافة اليهودية والمسيحية، والفرق بين الجن والأرواح الشريرة

في الثقافة الإسلامية فإن الشيطان (إبليس) كان عابدً من الجن رفعه الله إلى السماء لتقواه وورعه، لكن بعد أن أمره الله بالسجود لآدم تكبر ورفض ذلك، فتم لعنه بسبب تكبره.

بينما في اليهودية والمسيحية فإن إبليس (لوسيفر) كان من الملائكة الكبار وكان يرأس مجموعة كبيرة من الملائكة، فقام هو ومجموعته بالتمرد واعلان الحرب على الله، لأنه أراد أن يصير في مرتبة الإله، فتم لعنه بسبب ذلك.

ولا تربط اليهودية والمسيحية لعن الشيطان بقصة خلق آدم. بخلاف الإسلام.
فبعد أن تمرد الملاك إبليس وأعوانه على الله ، أصبحوا يعرفون بالأرواحا شريرة التي هدفها محاربة الله والأتقياء. فالأرواح الشريرة عبارة عن ملائكة شر عند المسيحيين واليهود

بينما في القصة الإسلامية نجد حضور مخلوقات أخرى غير موجودة عند اليهود والمسيحيين، وهذه المخلوقات هي الجن، ونجد أن إبليس في الإسلام ينتمي للجن بدل الملائكة

والسبب في عدم وجود الجن في المسيحية واليهودية هو أن فكرة الجن هي فكرة عربية، وغير موجودة في الثقافات المجاورة، لذلك عند نشأة اليهودية والمسيحية كانت هذه المخلوقات الأسطورية غائبة عن أساطيرهما.

بينما الجن عند العرب قبل الإسلام كانت تعتبر مخلوقات عاقلة واعية مستقلة، قد تكون خيرة أو شريرة، وهي لا توازي الأرواح الشريرة في المسيحية، لأن الأولى ملائكة ساقطة، بينما الجن عند العرب مخلوقات غير ملائكية

بعد أن جاء الإسلام، خلط فكرة الملاك الساقط (إبليس) بالثقافة العريبة، فنتج عن ذلك أن الملاك إبليس تحول إلى جني، وتحول أتباعه إلى جن.

أي أن الشياطين في الإسلام هم عبارة عن جن، وليسوا ملائكة ساقطين كما في اليهودية والمسيحية.
وإضافة لهذا تم إدخال فكرة جديدة وهي أن الجن بإمكانهم إعتناق الديانات المختلفة

في الترجمات العربية للتوراة والإنجيل ستجد كلمة جن، لكنها لا تقصد الجن بالمفهوم الإسلامي، بل الأرواح الشريرة. لأن الكلمة الأصلية التي ترجمت منها هي Spirit، لكن تأثرا بالثقافة الإسلامية تم وضع كلمة جن بدل الأرواح.
الجان في المسيحية:
https://st-takla.org/Full-Free-Copti...5_G/G_162.html
الشياطين في المسيحية:
https://st-takla.org/Full-Free-Copti...SH/SH_232.html



  رد مع اقتباس
قديم 07-09-2018, 07:45 PM طارق غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [2]
طارق
باحث ومشرف عام
الصورة الرمزية طارق
 

طارق is on a distinguished road
افتراضي

كان عرب ما قبل الاسلام يؤمنو بالجن والسحر ، وفي الموعوذتي ما يجل على ذالك.

ــ في الرابط نبذة من السائد في ذلك الزمان .

http://shamela.ws/browse.php/book-7299/page-4256



:: توقيعي ::: https://youtu.be/WYwH7PA-lzw
  رد مع اقتباس
قديم 07-09-2018, 08:02 PM Zain غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [3]
Zain
عضو برونزي
الصورة الرمزية Zain
 

Zain is on a distinguished road
افتراضي

الخصومة بين إبليس و الرب بسبب ادم جاءت في أكثر من سورة مثل في سورة ص/69- 85" مَا كَانَ لِيَ مِنْ عِلْمٍ بِالْمَلَإِ الْأَعْلَىٰ إِذْ يَخْتَصِمُونَ إِن يُوحَىٰ إِلَيَّ إِلَّا أَنَّمَا أَنَا نَذِيرٌ مُّبِينٌ ، إِذْ قَالَ رَبُّكَ لِلْمَلَائِكَةِ إِنِّي خَالِقٌ بَشَرًا مِّن طِينٍ ..... "
هنا يدعي محمد أن القصة وصلته عبر الوحي مع أن مصدر الحكاية من أساطير اليهود و لا ذكر لها في العهد القديم أو الجديد، و حتما فان اليهود الذين كان يخالطهم محمد كانوا يعرفونها فهي من أساطيرهم

وهنا اقتبس الحكاية من كتاب جانزبرج/اساطير اليهود/ المجلد الأول

اقتباس:
أثارت بركات الرب الاستثنائية الروحية والجسدية لآدم حسد الملائكة حتى حاولوا إهلاكه باللهب، وكان ليهلك، لولا حماية الرب له، وخاصة الشيطان الذي كان أكثرهم غيرة، وأفكاره الشريرة التي أدت إلى سقوطه آخر الأمر.
فبعدما وهب الرب آدم روحا، دعا اللهُ كل ِ الملائكة َ لتأتي وتقدم لآدم الاحترام وواجب التقدير. وكان الشيطان الأعظم بين الملائكة في الجنة ً وله اثنا عشر جناحا بدلا من ستة ككل الملائكة الآخرين، ورفض الالتفات إلى أمر الله، قائلا: أنت خلقتنا من سناء الشكينة (يعني روح الله)، والآن تأمرنا أن نركع تحت أقدام المخلوق الذي صنعته من تراب الأرض؟
فأجابه اللهُ: هذا الذي خلقته من الأرض لديه حكمة ومعرفة أكثر منك .فطلب الشيطان تحكيم الذكاء، فقال الله له أن سيجعل كل الحيوانات من وحوش وطيور وزواحف التي قد خلق
تحضر أمامه وأمام آدم، فإذا عرف هو أسماءها فسيأمر آدم ِ بتقديم الاحترام َ له، وسيسكنه جوار سكينة عظمته، وإن لم يقدر، واستطاع آدم تسميتهم بالأسماء التي قد خصصها لهم فسيكون عليه الخضوع لآدم، وسيكون له مكان في ُ جنته، ويزرعها. وتوجه الله إلى الجنة، يتبعه الشيطان، عندما أبصر آدم اللهَ قادما قال لزوجه: هيه تعالي، هلم نصلي ونركع أمام اللهِ َّ ، هلم نسجد أمام اللهِ ِ صانعنا. أحضر الله أمام الشيطان ثورا وبقرة فلم يعرف إسميهما، ثم أحضر أمامه جملا ً وحمارا فلم يعْرف كذلك، ثم طلب الله من آدم تحديد أسماءهم فعرف،
ورغم أن الشيطان اضطر للاعتراف بتفوق الإنسان الأول لكنه انفجر في احتجاجات مسعورة وصلت إلى السماوات، ورفض تقديم الاحترام لآدم كما كان قد أُمر، وفعلت كتيبة الملائكة التي تحت قيادتِه مثله، ورغم اعتراضات ميخائيل اللجوجة السابقة، فقد كان أول من سجد أمام آدم ليُري الملائكة قدوة جيدة، وخاطب ميخائيل َ الشيطان: اسجد لصورة الله
)آدم) وإلا حل عليك غضب الله. فقال الشيطان: إن اندلع غضب الله عليه فأنا سأرفع عرشي فوق نجوم الرب، سأكون في أعلى مستوى، فطردَ الرب الشيطان وجنودَه من السماء، وهبطوا إلى الأرض، ومنذ هذه اللحظة يؤرخ للعداوةِ بين الشيطان والإنسان



:: توقيعي ::: الله هو ذاك الصنم الذي رفع الى السماء ليبعدوه عن سندان العقل و مطرقة الحقيقة / عبدالله القصيمي

إن الدين لا يردع الإنسان عن عمل ما يشتهي الا بمقدار ضئيل. فتعاليم الدين يفسرها الانسان ويتأولها حسب ما تشتهي نفسه / علي الوردي

أعتقد أنه من الأفضل أن نحيا دون أن نعرف شيئا على أن نحيا مع أجوبة خاطئة / ريتشارد فينمان
  رد مع اقتباس
قديم 07-09-2018, 11:08 PM سمير الأبيض غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [4]
سمير الأبيض
عضو جميل
الصورة الرمزية سمير الأبيض
 

سمير الأبيض is on a distinguished road
افتراضي

محمد اختلق فكرة الجني الذي يمثل أبليس كعدو لله ومصدر دعم البشر بالشر ,

ففكرة محمد عدم قدرة الملائكة على معصية الله ,

فاختلق فكرة حضور جني مع الملائكة ورفضه للسجود

رغم أنه نسي عندما قال

واذ قلنا للملائكة اسجدو فسجدوا الا ابليس

فا أبليس لم يكن عليه السجود أصلا لأنه لم يكن من الملائكة حسب تأليف محمد

فمن الطبيعي الا يسجد



  رد مع اقتباس
قديم 07-10-2018, 01:49 AM تهارقا غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [5]
تهارقا
باحث ومشرف عام
الصورة الرمزية تهارقا
 

تهارقا is on a distinguished road
افتراضي

احب احي صاحب الموضوع علي مواضيعه ومشاركاته الممتازة التي لاحظناها من بداية مشاركاته

بخصوص الجن فهذه المخلوقات ربما وجدت في بلاد الرافدين في بابل
حيث تجد مخلوقات او اله لها نفس الصفات (ان لم اخطئ) مع الجن في المفهوم الإسلامي



:: توقيعي ::: وأسبق رفاقك للقيود فإنني ... أمنت أن لا حر غير مقيدي

لا أكره المؤمنين ..... فقط لا أومن بما يؤمنون
  رد مع اقتباس
قديم 07-10-2018, 03:37 AM Lilith1988 غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [6]
Lilith1988
الباحِثّين
الصورة الرمزية Lilith1988
 

Lilith1988 is on a distinguished road
افتراضي

اسم اخر للشيطان "ابليس"، مستعار من اليونانية "diabolos". كلا الإسمين لهما نفس المعنى ، الذي يقسم ويفصل بين الانسان والإله. توجد كلمة جن من "genuos" تنتمي الى اللاتينية ومعناها عبقري.
وتوجد كلمة جن بمعنى الجنون، وجن بمعنى "إخفاء" وهذه الاخيرة اصلها كلمة تعود للغة السامية (اعظم اكتشاف اكتشفه بدو الصحراء هي تلك المخلوقات الخفية).



:: توقيعي ::: what one man calls god, another calls the laws of physics. ( Nikola Tesla).

حضارات الامم لا تقاس بعدد الصلوات و طريقة التيمم او الدخول بالرجل اليمنى، بل بإبداعاتها في الفنون و الأدب و العلوم.

{ من أقوال الله الخالدة: الطوفان، الزلازل، الرياح الصرصر، الجراد، القمل، الجفاف، الصيحة، الحجارة، النجوم تسقط على الأرض، و في الاخير الحريق.}
  رد مع اقتباس
قديم 07-10-2018, 07:34 AM AtheistMorocco غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [7]
AtheistMorocco
عضو جديد
الصورة الرمزية AtheistMorocco
 

AtheistMorocco is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة تهارقا مشاهدة المشاركة
احب احي صاحب الموضوع علي مواضيعه ومشاركاته الممتازة التي لاحظناها من بداية مشاركاته

بخصوص الجن فهذه المخلوقات ربما وجدت في بلاد الرافدين في بابل
حيث تجد مخلوقات او اله لها نفس الصفات (ان لم اخطئ) مع الجن في المفهوم الإسلامي
تحياتي لك عزيزي

شكرا لك على الإضافة

برأيي الجن هو من ترسبات الفترة الشامانية التي كانت تؤمن بوجود أرواح تحكم الوديان والأنهار وغيرها من المكونات الجغرافية
فكان لكل وادي وفج ونهر روح تحكمه

ثم تطورت فكرة الجن تدريجيا انطلاقا من هذه الفكرة في الجزيرة العربية

وكما ذكرتم فقد تكون مشتركة مع الآلهة الصغرى عند البابليين في بعض خصائصها



  رد مع اقتباس
قديم 07-10-2018, 11:53 AM bakbak غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [8]
bakbak
عضو ذهبي
الصورة الرمزية bakbak
 

bakbak is on a distinguished road
افتراضي

اشكر يا صاحب الموضوع على اضافاتك الرائعة، تيكشبيلا هههه



  رد مع اقتباس
قديم 07-10-2018, 02:57 PM AtheistMorocco غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [9]
AtheistMorocco
عضو جديد
الصورة الرمزية AtheistMorocco
 

AtheistMorocco is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة bakbak مشاهدة المشاركة
اشكر يا صاحب الموضوع على اضافاتك الرائعة، تيكشبيلا هههه
شكرا عزيزي
تيوليولا هههه



  رد مع اقتباس
قديم 07-11-2018, 06:32 PM Lilith1988 غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [10]
Lilith1988
الباحِثّين
الصورة الرمزية Lilith1988
 

Lilith1988 is on a distinguished road
افتراضي

من يعرف معنى هذه الكلمات تيكشبيلا تيوليولا ما حياوني ما قتلوني الخ التي كان يغنيها الصغار في المغرب ؟ قرأت انها تعني طريق إشبيلية طويلة وتقصد الموريسكيين من إشبيليا الذين هاجروا الى المغرب وأرادوا العودة الى إشبيلية ... هل صحيح هذا التفسير ؟



:: توقيعي ::: what one man calls god, another calls the laws of physics. ( Nikola Tesla).

حضارات الامم لا تقاس بعدد الصلوات و طريقة التيمم او الدخول بالرجل اليمنى، بل بإبداعاتها في الفنون و الأدب و العلوم.

{ من أقوال الله الخالدة: الطوفان، الزلازل، الرياح الصرصر، الجراد، القمل، الجفاف، الصيحة، الحجارة، النجوم تسقط على الأرض، و في الاخير الحريق.}
  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدليلية (Tags)
الأرواح الشريرة, الإسلام, المسيحية, الثقافة, الجن, اليهودية, الشريرة, بين, ستة, شرح, عين, والأرواح, والمسيحية،, والفرق, وجود


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع البحث في الموضوع
البحث في الموضوع:

البحث المتقدم
اسلوب عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الفرق بين عدم الإيمان بوجود إله وبين إنكار وجود إله AtheistMorocco حول الحِوارات الفلسفية ✎ 4 08-23-2018 09:15 AM
البعرة تدل على البعير و تدل أيضا على عدم وجود الله Gama Odena العقيدة الاسلامية ☪ 29 04-07-2018 05:41 PM
أصول أساطير الإسلام من الهاجادة والأبوكريفا اليهودية والمسيحية لؤي عشري ساحة الكتب 10 02-07-2018 09:56 AM
ما هو الحل flower ساحة التجارب الشخصـيـة ♟ 13 11-27-2016 07:37 PM