شبكة الإلحاد العربيُ  

العودة   شبكة الإلحاد العربيُ > ملتقيات في نقد الإيمان و الأديان > ساحة النقد الساخر ☺ > الأرشيف

إضافة رد
 
أدوات الموضوع البحث في الموضوع اسلوب عرض الموضوع
قديم 06-30-2014, 06:14 PM السيد مطرقة11 غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [1]
السيد مطرقة11
█▌ الإدارة▌ ®█
الصورة الرمزية السيد مطرقة11
 

السيد مطرقة11 is on a distinguished road
افتراضي تصورات طفولية لماهية الله و ما يتبعه

عندما كنت طفلا ذو 6 ألى 7 سنوات من العمر، كان والدي يأخذني معه الى صلاة الجمعة لكي أعتاد أمور الدين المتعلقة بخطوات الوضوء و حركات الصلاة و الاستماع الى خطبة الجمعة و ما شابه.. وكان والدي يشرح لي أن الله هو الخالق الأحد الفرد الصمد و أنه لم يلد و لم يولد و لم يكن له كفوا أحد و يحفظني سورة الاخلاص، كما حفظت الفاتحة و سورة الناس و الفلق.

بدأ عقلي وقتها يتسائل و أطرح تلك الأسئلة على أبي كالآتي:
1- من الله؟ الله هو خالقنا و خالق كل شيء و هو كبير جدا و أقوى من أي شيء بلا بلا بلا..
2- أين هو؟ الله فوق السموات السبع فوق عرشه.
3- كيف هو شكل الله و من ماذا يتكون؟؟ لا تسأل تلك الأسئله لأن الله لا يعرف شكله أحد و هكذا ستكفر و تطرد من رحمة الله... حسنا حسنا سوف لن أسال..

ولكن عقلي مصر على معرفة الله كيف هو شكله و مما يتكون و أين يوجد؟؟ ولماذا يختبيء عنا؟؟ فلم تقنعني أجوبة ابي.

عقلي قال لي : لقد وجدتها..الله هو مأذنة الجامع الكبير الموجود في مركز المدينة. فهو أكبر و أعلى شيء في نظري وقتها وكل الناس تتوجه له و تصلي تحته في الجامع..

كان جوابي و أنا ذو 7 سنوات مقنعا لعقلي أكثر من جواب أبي.

في الشتاء أخذت الدنيا تمطر و قد قال لنا أستاذ الدين أن ميكائيل ملاك من الله هو المسؤول عن المطر و هو الذي يجعل الدنيا تمطرّ بأمر الله!!!
هنا بدأت في التفكير.. فقلت لأمي ما قاله لنا أستاذ الدين فأكدت على كلامه.. عقلي بدأ يعطي تفسيرا منطقيا أكثر من أجوبتهم.. فكان جواب عقلي أن السماء تمطر نتيجة عملية الشطف للسماء حيث يقوم ميكائيل و أصدقاؤه من الملائكة بشطف و مسح السماء بالماء حيث يقوم ميكائيل بسكب الماء من دلو كبير و يقوم باقي الملائكة باستخدام المكانس و كنس و شطف السماء فيسقط ماء الشطف على رؤوسنا وعندما ترعد فهو عبارة عن صوت المكانس الكبيرة عندما يتم ضربها على أرضية السماء فيصدر ذلك الصوت نظرا لكبر المكانس حتى تناسب حجم الملائكة فهم كما قيل لي وقتها كبار جدا..

أما بالنسبة للجنة فقد قيل لي أيضا أنها للأولاد الشاطرين اللي بيسمعوا الكلام.. فقلت لهم أين هي اذن؟؟ ولماذا لا نذهب الى الجنة الآن حتى نلعب فيها؟؟ قالولي أن جدي و جدتي في الجنة الآن و أنه عندما أصبح بعمرهما سأذهب عندهم (بعد عمر طويل)..
طب أين الجنة؟؟ قالولي لا تستطيع رؤيتها الآن..فبدأت أتصور ما هي الجنة فكانت وقتها بالنسبة لي الحديقة العامة التي نتنزه فيها نهاية الاسبوع مع النافورة الموجودة في الوسط.

أما النار فلا بد أن تكون بالنسبة لي البراكين التي كنت قد شاهدتها في أحد الافلام الوثائقية وقتها.

أما السيد محمد فكنت أشاهدهم يبكون عند ذكر اسمه و يقولون لي عنه الأقاويل الكثيرة جدا و عن صدقه و طهره و نقائه. فكانت أكثر أمنياتي أن أشاهده.. فقالوا لي أنه مات ولكن هو أعظم رجل في العالم.. قلت لهم طيب أريد أن أشاهد صورته قالوا لي التصوير حرام لا يوجد صور له.. طيب أوصفولي شكله. و بناءا على وصفهم أعطيته شكل الرجل الطويل ذو اللحية الناعمة البيضاء و لكن بدون شنب و الوجه الأبيض و من عينيه و خديه يصدر نورا كاللمبة.

معنى الكلام أن الانسان يولد مفطورا على المنطق و الحجج المنطقية و أن عقله يعمل و يفكر و يحلل منذ نعومة أظفار صاحبه و يرفض كل ما هو منافي للعقل و المنطق... ومقولة أن الانسان مفطور على معرفة الله و أنه يعبده بالفطرة هي كذبة كبيره و مجرد غسيل للأدمغة منذ النشوء.. والدليل أنا و غيري كثر..

اذا ممكن الزملاء اللي كان عندهم تصورات وقت طفولتهم لماهية الله و غيره من الأمور الدينية أن يشاركنا بها..

شكرا لوقتكم و دمتم سالمين.



  رد مع اقتباس
الأعضاء الذين قالوا شكراً لـ السيد مطرقة11 على المشاركة المفيدة:
Enkido (03-29-2020)
قديم 08-16-2016, 02:58 AM ابو مينا غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [2]
ابو مينا
الباحِثّين
الصورة الرمزية ابو مينا
 

ابو مينا is on a distinguished road
افتراضي

سألتني اليوم ابنتي ذات السنوات الخمس على الغداء : بابا هل يصلي الله ؟
فقلت لها كلاّ ، فقالت : يا بابا يا كذاب ، انا شفته يصلي امام الناس في التيلفيزيون و الناس يصلون خلفه .. فأدركت انها تعني امام الجماعة ، فقلت لها : آه تذكرت ، صحيح ، لقد كان الله يصلي كما شفتيه ..
فسألتني : لماذا يصلي الله ؟ فقلت لها و انا ابتسم : لقد كان الله و ملائكته يصلون على النبي ، فصلي يا ابنتي عليه و سلمي تسليماً.



  رد مع اقتباس
قديم 03-29-2020, 01:31 AM Enkido غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [3]
Enkido
عضو برونزي
الصورة الرمزية Enkido
 

Enkido is on a distinguished road
افتراضي

شكرا لنشرك هذا الموظوع الاكثر من جميل و الذي ذكرني باشياء كثيرة من طفولتي و صغري.
كانت لابي مكتبة دينية مهولة بكتب توارثها و جمعها. و كنت احب قصص الانبياء الصغيرة و احب ان ابحث عن المعجزات و لكنني كنت اعتقد انها قصص خيالية كقصص الخيال التي كنت نهما على قرائتها. و لم يتمكن احد على الاجابة على نفس اسئلتك. فتأرجحت بين الايمان و الرفض مطولا حتى تشجعت و تركت منطق الطفل الفطري ان يرفض تلك الخرافات.
شكرا لك
اتذكر ان شيخ الجامع طلب مني ان اغسل لوحات التلاميذ فرفضت و عندما ضربني كنت اصرخ ان الله سيعاقبه في الحين و عندما لم يحدث شيء خرجت غاظبا من الله!!! و لم يصالحني!!! فازداد غظبي عليه حتى كلمتني جدتي انه لن يتدخل هكذا!
فتعجبت من اله يفرق البحر و يشعل النار و يشوي الناس في جهنم من اجل اشياء تافهم بينما انا كانت رجلاي تنزفان!!! و لا نزل و لا زمهرير و لا براكين من فطر الظلم قد تحركت من اجل العدالة.



  رد مع اقتباس
قديم 03-31-2020, 03:26 AM أفلاطون غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [4]
أفلاطون
عضو ذهبي
الصورة الرمزية أفلاطون
 

أفلاطون is on a distinguished road
افتراضي

كنت أتخيل الله ضبابا رماديا أو سحابة داكنة أو غمامة في السماء،،
أو مادة هلامية تتحرك في الفضاء،،



:: توقيعي ::: قرآن أفلاطون:
https://www.il7ad.org/vb/showthread....321#post191321


كلما زادت هشاشة الفكرة.. زاد إرهاب أصحابها في الدفاع عنها!

  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدليلية (Tags)
لماهية, الله, تصورات, يتبعه, طفولية


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع البحث في الموضوع
البحث في الموضوع:

البحث المتقدم
اسلوب عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
يوم جديد لا تنسى ذكر الله. لا إله إلا الله . صلوا على رسول الله . صلى الله عليه و سلم أنور رشيد استراحة الأعضاء 8 12-05-2017 01:26 PM
اشهد ان لا اله الا الله واشهد ان محمدا رسول الله ملحد بالعقل العقيدة الاسلامية ☪ 11 10-26-2017 10:34 AM
الله استجاب الدعاء وأنزل علي سورة البعير الآن! أفلاطون العقيدة الاسلامية ☪ 15 06-09-2017 07:54 PM
ومن يرد الله فتنته فلن تملك له من الله شيئا ابوخالد العقيدة الاسلامية ☪ 19 08-10-2016 01:25 PM
حيوانات تستسلم للذبح عند ذكر الله عليها سبحان الله عيسى العقيدة الاسلامية ☪ 2 02-08-2014 09:07 AM