شبكة الإلحاد العربيُ  

العودة   شبكة الإلحاد العربيُ > ملتقيات في نقد الإيمان و الأديان > ساحة النقد الساخر ☺

إضافة رد
 
أدوات الموضوع البحث في الموضوع اسلوب عرض الموضوع
قديم 03-22-2015, 06:55 AM السكير غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [1]
السكير
عضو جميل
الصورة الرمزية السكير
 

السكير is on a distinguished road
افتراضي "عطيني صاكي" أغنية تخلق الحدث

منذ بضع أسابيع، سمعت عن رجة حدثت في المغرب حول أغنية "إعطني صاكي" بالدارجة أو "إعطني حقيبتي" بالعربية اللتي غنتها الزينة الداودية، مغربية مطربة في الفن الشعبي معروفة خصوصا في غرب المغرب. لم أهتم بالموضوع من قبل، هذا المساء سمعت الأغنية و ألاحظ أن نسبة المشاهدة تقترب من 14 مليون في يوتيب و هذا رقم لم أعهده في فيديوهات مغنيين مغاربة!!!



الأغنية حسب ما فهمت لقت نقدا شديدا من محافظين مغاربة عموما. سأحاول توضيح ما تقوله الأغنية بالعربية:

"إعطني حقيبتي، أريد أن أتزين، أريد أن أبدو جميلة، شعر أشقر، أحمر شفاه أحمر، أريد أن أثير الرجال و الكل ينادي "أين يا جميلة؟" ، أعطني رقم هاتفك؟! .....إلخ إلخ .... أخرج لأفوج عن نفسي، أتركوني أعيش حياتي بحرية، أتجول و أجلس في مقهى، أشعل الويفي و أبدأ بالدردشة، أثير الرجال و الكل ينادي أين أنتي يا حسناء؟!، إع طني رقم هاتفك لأتصل بك ما ذات العيون الجميلة ....أعرف حدودي !!!"

الأغنية اللتي غنتها الداودية مستفزة، مرأة تعترف أنها تريد أن تثير، و ترغب في الإثارة و تفعل ذلك و يثير كل هذا ردة فعل قوية بين الرجال و النساءأيضا في مجتمع مسلم له "تابوهاته".

صراحة أعجبتني أغنية الداودية، لمذا؟!! لأنه في العلمانيين المغاربة في السينما مثلا، هناك محاولات كثيرة لكسر التابوهات، ولكنهم يحاولون ذلك بطريقة "فرنسية"، طريقة شن الهجوم و كسر التابو دون أخذ بعين الإعتبار كل العوامل الأخرى: ثقافة المجتمع، جمالية طريقة نقد المشكل من ناحية يفهمها المشاهد، الطريقة الفنية للنقد!!!. كانت هناك أفلام عديدة مغربية تريد تكسير تابوهات ولكنها في نظري، مفرنسة كثيرا و متأثرة بالمستعمر القديم دون إضافة، ولكن أغنية الداودية هته تحفة. هته الأغنية هي تضرب أي شخص في المجتمع بطريقة مباشرة، دون إعتماد "فلسفة فرنسية في نقد التابوهات"، بل بإعتماد جرأة مغاربية في هجوم المرأة و جرأتها في موضوع كهذا، و هذا ناذر جدا. ربما الداودية في هته الأغنية، تتبع طريقة "الزهوانية" المغنية الجزائرية اللتي غنت ما يمكن أن نترجمه للعربية ب "يا طويل الإرب ، أهرب من أمي و ألتحق خلسة لفراشك"، الزهوانية غنت هته الأغنية منذ عشرات السنين، شاهدتها مباشرة منذ بضع سنوات بموازاة لصراخ كبير و إعجاب كبير لشباب مسلمين أعجبتهم جرأة هكذا أغنية مكسرة لطابوهات المجتمع !!!!

و الآن أقدم أخيرا بعض ملاحضات مغاربة عن أغنية الداودية، هناك من يمدح، و هناك من ينتقد، هههه، و هذا طبيعي !!!





بعد ساعات طويلة في العمل المجهد في ليلة بيضاء، ثملت قليلا لكي أنام و أنزل مستوى الضغط، فإذا بي أعجب كثيرا بأغنية الداودية و أعشقها كثيرا, بل أرقص من مكاني حول هته الأغنية الجريئة، أتقاسمها هنا مع الإخوة المشارقة، لكي يطلعوا على التطورات المعقدة اللتي تحصل في شمال إفريقيا من هته الناحية ...نقد تابوهات الدين، تابوهات المجتمع، دور المرأة في ذلك "feminism" ...


تحياتي



  رد مع اقتباس
قديم 03-22-2015, 09:50 AM Skeptic غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [2]
Skeptic
V.I.P
الصورة الرمزية Skeptic
 

Skeptic will become famous soon enoughSkeptic will become famous soon enough
افتراضي

تحياتي للجميع..
اعتقد بانها محاولة جريئة فعلا، ويجب تشجيعها...
الجنس من اكثر الاشياء التي تدفع الشباب، للعمل والأجتهاد.. مقارنة بشباب مصر، والغرب، تجد بان انعدام الحرية الجنسية ادت الي الخمول، والسلبية... قارن بين الشاب الأسترالي والمصرين تجد المصري، من السهل السيطرة علية، وترويضة، والأسترالي او الأمريكي، لا يمكن، فهو او هي، تفكر لنفسها، وتقرر لنفسها، بدون خوف، والتجارب في سن المراهقة جعلتهم أقوياء، ونادجين.. الحرية الجنسية من اهم الدوافع للمجتمع.. تجد الشابة تهتم بجسدها، بمظرها، في منافسة مع قريناتها، والشاب كذلك، فهذا يؤدي الي الأهتمام بالمظهر، والجمال، والأهتمام بالدقائق.. في مصر، اهمال، وخمول شديد، وزيادة وزن، وامراض من وراء ذلك...
اكبر كارثة صنعها الاسلام هو فصل النساء عن الرجال في سن المرهقة... فهذا ادي الي زيادة المثليين الجنسين بين المسلمين عن باقي الأجناس، وانعدام المنافسة في ذلك السن الحرج، وبالتالي عدم النضوج، والخمول...
موضوع هام جدا..
تحياتي



:: توقيعي :::

الإلحاد العربيُّ يتحدّى

الأديان أكبر عملية نصب واحتيال في تاريخ البشرية
  رد مع اقتباس
قديم 03-22-2015, 06:48 PM   رقم الموضوع : [3]
hbmen
زائر
الصورة الرمزية hbmen
 
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة السكير مشاهدة المشاركة
منذ بضع أسابيع، سمعت عن رجة حدثت في المغرب حول أغنية "إعطني صاكي" بالدارجة أو "إعطني حقيبتي" بالعربية اللتي غنتها الزينة الداودية، مغربية مطربة في الفن الشعبي معروفة خصوصا في غرب المغرب. لم أهتم بالموضوع من قبل، هذا المساء سمعت الأغنية و ألاحظ أن نسبة المشاهدة تقترب من 14 مليون في يوتيب و هذا رقم لم أعهده في فيديوهات مغنيين مغاربة!!!



الأغنية حسب ما فهمت لقت نقدا شديدا من محافظين مغاربة عموما. سأحاول توضيح ما تقوله الأغنية بالعربية:

"إعطني حقيبتي، أريد أن أتزين، أريد أن أبدو جميلة، شعر أشقر، أحمر شفاه أحمر، أريد أن أثير الرجال و الكل ينادي "أين يا جميلة؟" ، أعطني رقم هاتفك؟! .....إلخ إلخ .... أخرج لأفوج عن نفسي، أتركوني أعيش حياتي بحرية، أتجول و أجلس في مقهى، أشعل الويفي و أبدأ بالدردشة، أثير الرجال و الكل ينادي أين أنتي يا حسناء؟!، إع طني رقم هاتفك لأتصل بك ما ذات العيون الجميلة ....أعرف حدودي !!!"

الأغنية اللتي غنتها الداودية مستفزة، مرأة تعترف أنها تريد أن تثير، و ترغب في الإثارة و تفعل ذلك و يثير كل هذا ردة فعل قوية بين الرجال و النساءأيضا في مجتمع مسلم له "تابوهاته".

صراحة أعجبتني أغنية الداودية، لمذا؟!! لأنه في العلمانيين المغاربة في السينما مثلا، هناك محاولات كثيرة لكسر التابوهات، ولكنهم يحاولون ذلك بطريقة "فرنسية"، طريقة شن الهجوم و كسر التابو دون أخذ بعين الإعتبار كل العوامل الأخرى: ثقافة المجتمع، جمالية طريقة نقد المشكل من ناحية يفهمها المشاهد، الطريقة الفنية للنقد!!!. كانت هناك أفلام عديدة مغربية تريد تكسير تابوهات ولكنها في نظري، مفرنسة كثيرا و متأثرة بالمستعمر القديم دون إضافة، ولكن أغنية الداودية هته تحفة. هته الأغنية هي تضرب أي شخص في المجتمع بطريقة مباشرة، دون إعتماد "فلسفة فرنسية في نقد التابوهات"، بل بإعتماد جرأة مغاربية في هجوم المرأة و جرأتها في موضوع كهذا، و هذا ناذر جدا. ربما الداودية في هته الأغنية، تتبع طريقة "الزهوانية" المغنية الجزائرية اللتي غنت ما يمكن أن نترجمه للعربية ب "يا طويل الإرب ، أهرب من أمي و ألتحق خلسة لفراشك"، الزهوانية غنت هته الأغنية منذ عشرات السنين، شاهدتها مباشرة منذ بضع سنوات بموازاة لصراخ كبير و إعجاب كبير لشباب مسلمين أعجبتهم جرأة هكذا أغنية مكسرة لطابوهات المجتمع !!!!

و الآن أقدم أخيرا بعض ملاحضات مغاربة عن أغنية الداودية، هناك من يمدح، و هناك من ينتقد، هههه، و هذا طبيعي !!!





بعد ساعات طويلة في العمل المجهد في ليلة بيضاء، ثملت قليلا لكي أنام و أنزل مستوى الضغط، فإذا بي أعجب كثيرا بأغنية الداودية و أعشقها كثيرا, بل أرقص من مكاني حول هته الأغنية الجريئة، أتقاسمها هنا مع الإخوة المشارقة، لكي يطلعوا على التطورات المعقدة اللتي تحصل في شمال إفريقيا من هته الناحية ...نقد تابوهات الدين، تابوهات المجتمع، دور المرأة في ذلك "feminism" ...


تحياتي
الاغنية حلوة كثير



  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدليلية (Tags)
أغنية, الحجب, تخلق, عطيني صاكي


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع البحث في الموضوع
البحث في الموضوع:

البحث المتقدم
اسلوب عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
مشكلة """"""الثقة في من دون او كان مصدر لتندوين القران و السنة المنهج التجريبي العلمي العقيدة الاسلامية ☪ 20 09-13-2017 04:47 AM
بالصور المحكمة الدستورية العليا في "أمريكا" "تكتب اهداء" لسيدنا "محمد" عيسى العقيدة الاسلامية ☪ 67 03-29-2017 04:06 AM
الكائنات الحية "تضخمت" منذ حوالي مليار عام ابن دجلة الخير في التطور و الحياة ☼ 0 05-19-2016 08:23 AM
ما هو سر الجيب الصغير في بنطال "الجينز"؟ ابن دجلة الخير استراحة الأعضاء 0 01-26-2016 08:54 AM
أغنية "سوريا يا حبيبتي"..( جديدة )!! شمس ساحة الفنون و الموسيقى و الأعمال التصويرية 7 11-04-2015 09:05 PM