شبكة الإلحاد العربيُ  

العودة   شبكة الإلحاد العربيُ > مقهى الإلحاد > ساحـة الاعضاء الـعامة ☄

إضافة رد
 
أدوات الموضوع البحث في الموضوع اسلوب عرض الموضوع
قديم 02-11-2018, 01:53 AM تهارقا غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [1]
تهارقا
باحث ومشرف عام
الصورة الرمزية تهارقا
 

تهارقا is on a distinguished road
افتراضي من ما اعجبني في العدد السابع والخمسين من مجلة الملحدين العرب -جميل صدقي الزهاوي-.

العدد ٥٧ لمجلة الملحدين العرب
كان عدد مميز جدا شعرت فيه بالجهد المبذول واحترافيته ... اعتقد انها (مجلة الملحدين العرب) فخر حقيقي
لكن هذا العدد كان فيه تعريف بشخصية رائعة لم اكن اعرفها الا وهي شخصية التنويري العراقي الكبير (جميل صدقي الزهاوي ) وهو كما وصفه (طه حسين ) معري العصر



هذا الذي اتهم بالزندقة بسبب دعوته للسفور وخلع الحجاب وترك التقاليد ، هو نفسه قائل البيت الشهير
(الام مدرسة اذا اعددتها اعددت شعباً طيب الاعراق) ( تصحيح : لحافظ ابراهيم )
المناضل، التقدمي، الذي رفض نفوذ الملالي الذي دعمته دولة ال عثمان ...... شخص رائع.... وفوق كل هذا (دارويني تطوري ) في زمن كان عدد من يعرفون النظرية يعدون باصابع اليد الواحدة



التعديل الأخير تم بواسطة تهارقا ; 02-11-2018 الساعة 12:41 PM.
:: توقيعي ::: وأسبق رفاقك للقيود فإنني ... أمنت أن لا حر غير مقيدي

لا أكره المؤمنين ..... فقط لا أومن بما يؤمنون
  رد مع اقتباس
قديم 02-11-2018, 02:40 AM تهارقا غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [2]
تهارقا
باحث ومشرف عام
الصورة الرمزية تهارقا
 

تهارقا is on a distinguished road
افتراضي

العراق .. اشهد انه شعب مجيد و رائع ..استغرب كيف تحكمه ثلة من الاوغاد والمراجع الدينية والدواعش وقد كان فيه امثال " جميل صدقي الزهاوي ".



:: توقيعي ::: وأسبق رفاقك للقيود فإنني ... أمنت أن لا حر غير مقيدي

لا أكره المؤمنين ..... فقط لا أومن بما يؤمنون
  رد مع اقتباس
قديم 02-11-2018, 03:43 AM Mazen غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [3]
Mazen
عضو بلاتيني
الصورة الرمزية Mazen
 

Mazen will become famous soon enough
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة تهارقا مشاهدة المشاركة
العدد 57 لمجلة الملحدين العرب
كان عدد مميز جدا شعرت فيه بالجهد المبذول واحترافيته ... اعتقد انها (مجلة الملحدين العرب) فخر حقيقي
لكن هذا العدد كان فيه تعريف بشخصية رائعة لم اكن اعرفها الا وهي شخصية التنويري العراقي الكبير (جميل صدقي الزهاوي ) وهو كما وصفه (طه حسين ) معري العصر



هذا الذي اتهم بالزندقة بسبب دعوته للسفور وخلع الحجاب وترك التقاليد ، هو نفسه قائل البيت الشهير
(الام مدرسة اذا اعددتها اعددت شعباً طيب الاعراق)
المناضل، التقدمي، الذي رفض نفوذ الملالي الذي دعمته دولة ال عثمان ...... شخص رائع.... وفوق كل هذا (دارويني تطوري ) في زمن كان عدد من يعرفون النظرية يعدون باصابع اليد الواحدة
لم اسمع عن جميل صدقي الزهاوي في السابق، ولطالما ظننت ان احمد شوقي هو من قال الام مدرسة اذا اعددتها الخ....

دائماً يلصقون الحكمه باحمد شوقي خصوصاً وان له قصيدة "نهج البرده" في مدح محمد....



  رد مع اقتباس
قديم 02-11-2018, 10:27 AM طارق غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [4]
طارق
باحث ومشرف عام
الصورة الرمزية طارق
 

طارق is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة تهارقا مشاهدة المشاركة
العدد ٥٧ e"]مجلة الملحدين العرب [/url]
(الام مدرسة اذا اعددتها اعددت شعباً طيب الاعراق)
[color="red"]
غالبا ما اتساءل عما يحكم العالم الاسلامي ،يُرفض فيه الصالح المفيد ويقدس فيه الطالح العقيم.



  رد مع اقتباس
قديم 02-11-2018, 12:40 PM تهارقا غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [5]
تهارقا
باحث ومشرف عام
الصورة الرمزية تهارقا
 

تهارقا is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Mazen مشاهدة المشاركة
لم اسمع عن جميل صدقي الزهاوي في السابق، ولطالما ظننت ان احمد شوقي هو من قال الام مدرسة اذا اعددتها الخ....

دائماً يلصقون الحكمه باحمد شوقي خصوصاً وان له قصيدة "نهج البرده" في مدح محمد....

في الواقع عزيزي مازن عندما عدت الي ديوانه الشعري لم اجد القصيدة ووجدتها عند حافظ ابراهيم .....
خطأ مني القصيدة لحافظ ابراهيم لا لجميل صدقي الزهاوي
واعتذر عن هذا الخطأ
ولكن من بعض ما قرأت في ديوانه وجدت انه لا يؤمن بالروح فيقول :

اذا هلكت فان جسمي.... يبلي وينحل حبلي
هناك يخفت صوتي..... هناك يرقد عقلي
وقد تعيد تماما...... يد الطبيعة شملي
يولد الدهر اناسا...... وبعد ذلك يبلي
وليس في الجسم روح ..... بالموت عنه يولي
ان الحياة نظام ....... رخو قليل التملي

وقصيدته الكفرية التي يقارن فيها بين وحي الله ووسوسة ابليس: صلي الاله علي ابليس

http://www.poetsgate.com/ViewPoem.aspx?id=56049
كذلك قصيدة اعتقاد المسلمين
http://www.poetsgate.com/ViewPoem.aspx?id=55997

قد قدر الله غيي
وما لرشدي سبيل
فهل من العدل
اني يوم الحساب اذيل

http://www.poetsgate.com/ViewPoem.aspx?id=55993

قصيدة اني امرؤ لا أجهر ....اعتقد علي كل ملحد ان يقرأها

http://www.poetsgate.com/ViewPoem.aspx?id=55476



:: توقيعي ::: وأسبق رفاقك للقيود فإنني ... أمنت أن لا حر غير مقيدي

لا أكره المؤمنين ..... فقط لا أومن بما يؤمنون
  رد مع اقتباس
قديم 02-11-2018, 12:49 PM تهارقا غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [6]
تهارقا
باحث ومشرف عام
الصورة الرمزية تهارقا
 

تهارقا is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة طارق مشاهدة المشاركة
غالبا ما اتساءل عما يحكم العالم الاسلامي ،يُرفض فيه الصالح المفيد ويقدس فيه الطالح العقيم.
اعتقد ان هناك تعمد في اخفاء اسماء مغضوب عليها في الثقافة العربية



:: توقيعي ::: وأسبق رفاقك للقيود فإنني ... أمنت أن لا حر غير مقيدي

لا أكره المؤمنين ..... فقط لا أومن بما يؤمنون
  رد مع اقتباس
قديم 02-11-2018, 02:54 PM دوموزيد. غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [7]
دوموزيد.
عضو بلاتيني
الصورة الرمزية دوموزيد.
 

دوموزيد. is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة تهارقا مشاهدة المشاركة
العراق .. اشهد انه شعب مجيد و رائع ..استغرب كيف تحكمه ثلة من الاوغاد والمراجع الدينية والدواعش وقد كان فيه امثال " جميل صدقي الزهاوي ".
العراق أنشأ الكثير من العظماء لكن عندما يكون عدد المتخلفين نسبته تفوق نسبة المثقفين فبالكاد ستراه هكذا
و أيضا لن ننسى أن المثقفين صامتون و البعض منهم خائفون فالنقاش هنا بالأسلحة يا تهارقا



:: توقيعي ::: لا يكفي لطالب الحقيقة ان يكون مخلصاً في قصده بل عليه أن يترصد إخلاصه ويقف موقف المشكك فيه لأن عاشق الحقيقة إنما يحبها لا لنفسه مجاراة لاهوائه بل يهيم بها لذاتها ولو كان ذلك مخالفاً لعقيدته فإذا هو اعترضته فكرة ناقضت مبدأه وجب عليه ان يقف عندها فلا يتردد ان يأخذ بها.
  رد مع اقتباس
قديم 03-01-2018, 06:30 PM دوموزيد. غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [8]
دوموزيد.
عضو بلاتيني
الصورة الرمزية دوموزيد.
 

دوموزيد. is on a distinguished road
افتراضي

اعجبني هذا الشعر له
https://www.poemhunter.com/poem/-5211/



:: توقيعي ::: لا يكفي لطالب الحقيقة ان يكون مخلصاً في قصده بل عليه أن يترصد إخلاصه ويقف موقف المشكك فيه لأن عاشق الحقيقة إنما يحبها لا لنفسه مجاراة لاهوائه بل يهيم بها لذاتها ولو كان ذلك مخالفاً لعقيدته فإذا هو اعترضته فكرة ناقضت مبدأه وجب عليه ان يقف عندها فلا يتردد ان يأخذ بها.
  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدليلية (Tags)
مجلة, الملحدين, السماوي, السابع, العدد, العرب, اعجبني, يهدم, صدقي, والخمسين


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع البحث في الموضوع
البحث في الموضوع:

البحث المتقدم
اسلوب عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
العدد الثلاثون من مجلة الملحدين العرب Steven Tyler حول الإيمان والفكر الحُر ☮ 0 05-19-2015 12:07 PM
العدد الثامن و العشرين من مجلة الملحدين العرب Steven Tyler حول الإيمان والفكر الحُر ☮ 0 03-16-2015 02:24 AM
العدد السابع و العشرين من مجلة الملحدين العرب Steven Tyler حول الإيمان والفكر الحُر ☮ 4 03-02-2015 12:32 AM
العدد الثالث و العشرين من مجلة الملحدين العرب Steven Tyler حول الإيمان والفكر الحُر ☮ 0 10-13-2014 12:37 PM
العدد العشرين من مجلة الملحدين العرب Steven Tyler حول الإيمان والفكر الحُر ☮ 0 07-13-2014 10:52 AM