شبكة الإلحاد العربيُ  

العودة   شبكة الإلحاد العربيُ > ملتقيات في نقد الإيمان و الأديان > العقيدة الاسلامية ☪

إضافة رد
 
أدوات الموضوع البحث في الموضوع اسلوب عرض الموضوع
قديم 03-15-2019, 01:16 AM المنار غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [11]
المنار
عضو بلاتيني
الصورة الرمزية المنار
 

المنار is on a distinguished road
افتراضي

هل هذا الوصف له علاقۃ بالاسلام اصلا!
هل الله عندنا شيخ له لحيۃ !!
انت تهرج يا عزيزي



  رد مع اقتباس
قديم 03-15-2019, 01:27 AM Iam غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [12]
Iam
عضو برونزي
الصورة الرمزية Iam
 

Iam is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المنار مشاهدة المشاركة
هل هذا الوصف له علاقۃ بالاسلام اصلا!
هل الله عندنا شيخ له لحيۃ !!
انت تهرج يا عزيزي
الله في القرآن رجل محترم له وجه وأعين ويدين وساق واصابع ايضاً حسب روايات صحيحة عن محمد؛ كما أنه من الثدييات حيث يأبى أن يتخذ "صاحبة".. إذاً ما مشكلتك مع اللحية ؟ اللحية تعبير عن الوقار عزيزي



:: توقيعي :::
الرعاع اعتنقوا معتقداتهم بدون براهين، فكيف يمكنك أن تقنعهم بزيفها من خلال البراهين؟
إن الإقناع في سوق الرعاع لا يقوم إلا على نبرات الصوت وحركات الجسد، أما البراهين تثير نفورهم
  رد مع اقتباس
قديم 03-15-2019, 01:34 AM توليستوي غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [13]
توليستوي
موقوف
الصورة الرمزية توليستوي
 

توليستوي is on a distinguished road
افتراضي

ومن قال لك أن القرآن تعرض لهيئة الأرض أصلا أو يقدم تصور متعلق بهذا الشأن
أي آية تستحضرها فى هذا السياق أنت فقط تسقط تصوراتك المسبقة عليها
و ادعاءك الموضوعية ليس دليل على الموضوعية
وكذلك أي تصور نطرحه هو إسقاط لتصورتنا المسبقة على النصوص القرآنية
أنا استطيع أن أقدم لك تصور يتماشى مع العلوم الحديثة من نصوص القرآن لكن أنت و أمثالك كالعادة ستقولون هذا لي لأعناق النصوص و تأويل كي توافق العلم الحديث
وأنا أيضا أوجه لك و لأمثالك نفس الاتهام من أنكم تمارسون التأويل و لي أعناق النصوص لتلائم تصوراتكم المسبقة عن وجود تصور بدائي للكون و هيئة الأرض فى القرآن



  رد مع اقتباس
قديم 03-15-2019, 01:43 AM Iam غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [14]
Iam
عضو برونزي
الصورة الرمزية Iam
 

Iam is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة توليستوي مشاهدة المشاركة
أنا استطيع أن أقدم لك تصور يتماشى مع العلوم الحديثة من نصوص القرآن لكن أنت و أمثالك كالعادة ستقولون هذا لي لأعناق النصوص و تأويل كي توافق العلم الحديث
لا؛ لن أقول لك أنه لي أعناق؛ هذا فقط في عقلك المؤمن بالمؤامرة.
اعرض نموذجك باستخدام كل آيات القرآن أو كل الأحدايث والروايات عن محمد أو كلاهما معاً.

لكن السؤال هنا.. بعد تكوينك لنموذج لا يخالف تصور الإنسان البدائي هل ستعترف أن نصوص القرآن سُطّرت بأيدي بشر بدائيين أم أنك تجادل في الفارغ ؟




:: توقيعي :::
الرعاع اعتنقوا معتقداتهم بدون براهين، فكيف يمكنك أن تقنعهم بزيفها من خلال البراهين؟
إن الإقناع في سوق الرعاع لا يقوم إلا على نبرات الصوت وحركات الجسد، أما البراهين تثير نفورهم
  رد مع اقتباس
قديم 03-15-2019, 02:31 AM توليستوي غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [15]
توليستوي
موقوف
الصورة الرمزية توليستوي
 

توليستوي is on a distinguished road
افتراضي

هيئة الأرض من منظور قرآني

الأدلة فى القرآن على تقوس واستدارة سطح الأرض غير مباشرة وكما استدل القدماء على كروية الأرض بأدلة غير مباشرة فكذلك يمكن الاستدلال على تقوس سطح الأرض و كرويتها من وجهة النظر القرآنية بأدلة غير مباشرة .ومعنى كونها غير مباشرة أنه لم يقصد أن يقول أن كوكب الأرض كروى وهذا لا نجادل فيه لأنه لو أراد ذلك لذكره صراحة لكنه فى سياق الحديث عن أمور أخرى ذكر كلاما يعرف منه ضمنا أنه يثبت كروية الأرض.. ولا يعد ذلك من قبيل الإعجاز العلمى لأن كروية الأرض كانت معروفة بالفعل حينئذ

الدليل الأول : خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالأرْضَ بِالْحَقِّ يُكَوِّرُ اللَّيْلَ عَلَى النَّهَارِ وَيُكَوِّرُ النَّهَارَ عَلَى اللَّيْل

و التكوير لغة كما فى لسان العرب : لَوْثُ العمامة يعني إِدارتها على الرأْس ، وقد كَوَّرْتُها تَكْوِيراً .
فتشبيه الليل و النهار بالعمامة التى تدار على الرأس يعنى ضمنا استدارة السطح الذى تغشاه ظلمة الليل و ضوء النهار



الدليل الثانى :
مشرق و مغرب الشمس
كلمتا مشرق (مطلع) و مغرب هما ظرفان مكانيان أى الموضع الذى تشرق عليه أو منه الشمس أو تغرب عنه أو منه
فالذى تشرق عليه أو تغرب عنه هو مشرقها و مغربها من الأرض كما فى قوله تعالى : "و أورثنا الذين كانوا يستضعفون مشارق الأرض و مغاربها التى باركنا فيها". أى ملكناهم كافة المواضع التى تشرق (تطلع) عليها و تغرب عنها الشمس فى الأرض المباركة .. و المقصود كل الأرض المباركة فدل على تعدد الشروق و الغروب وهذا لا يتصور فى السطح المنبسط لأن الشمس تشرق عليه و تغرب عنه مرة واحدة يوميا و فى نفس اللحظة
أما الموضع الذى تطلع منه الشمس أو تغرب منه فهو مشرقها و مغربها من السماء كما فى قوله تعالى : " رب المشرقين و رب المغربين" أى فى الصيف و الشتاء و قوله " فلا أقسم برب المشارق و المغارب إنا لقادرون" أى فى كل فصول السنة.. و المقصود المواضع الظاهرية من السماء التى تطل منها الشمس أو تغرب منها و هى تتغير بتغير فصول السنة ففى الشتاء تشرق إلى الجنوب قليلا من الشرق (الجيوغرافى) و تغرب إلى الجنوب قليلا من الغرب و فى الصيف تشرق إلى الشمال قليلا من الشرق و تغرب إلى الشمال قليلا من الغرب و فى فصلى الربيع و الخريف تشرق وتغرب تماما فى الشرق و الغرب على الترتيب و يسمى ذلك بالاعتدالين الربيعى و الخريفى و تلك المواضع التى تظهر عندها الشمس و تختفى يشكلها مسار الشمس (الظاهرى) عبر صفحة السماء من جهة و الأفق من جهة ..



و الأفق هو الحجاب أو الحاجز الذى يشكله سطح الأرض المنحنى دون وصول أشعة الشمس حيث تحتجب الشمس خلفه قبل و بعد ظهورها فى السماء.. و المسافة بن الرائى و بين الأفق تعتمد على ارتفاعه عن سطح الإرض فالبنسبة للشخص المتوسط الطول (1.7 م) الواقف على سطح الأرض يبعد الأفق حوالى 3 أميال ..

الألفاظ التي توهم البعض أن الأرض مفلطحة من وجهة النظر القرآنية:

جاء ذكر دَحْو الأرض و مدها و فرشها وبسطها‏,‏ وتمهيدها‏,‏ وتوطئتها‏,‏ وتسويتها‏,‏ وتذليلها في بضع آيات من آى القرآن الكريم علي النحو التالي‏ :‏
"الذي جعل لكم الأرض فراشا"‏..."الذي جعل لكم الأرض مهدا وسلك لكم فيها سبلا‏"..." والأرض فرشناها فنعم الماهدون"‏..."هو الذي جعل لكم الأرض ذلولا فامشوا في مناكبها وكلوا من رزقه وإليه النشور"..."والله جعل لكم الأرض بساطا‏,‏ لتسلكوا منها سبلا فجاجا"..." والأرض بعد ذلك دحاها‏,‏ أخرج منها ماءها ومرعاها‏,‏ والجبال أرساها‏,‏ متاعا لكم ولأنعامكم‏" ... "وهو الذي مد الأرض وجعل فيها رواسي وأنهارا"...." أفلا ينظرون إلي الإبل كيف خلقت‏,‏ وإلي السماء كيف رفعت‏,‏ وإلي الجبال كيف نصبت‏,‏ وإلي الأرض كيف سطحت‏"
و الصواب فى ذلك أن الدحو و الفرش و البسط و المد كلها بمعنى واحد بمعنى البسط أو التوسعة. ففى لسان العرب تحت مادة "دحا" : " الدَّحْوُ : البَسْطُ . دَحَا الأَرضَ يَدْحُوها دَحْواً : بَسَطَها .
وقال الفراء في قوله عز وجل : والأَرض بعد ذلك دَحاها ، قال : بَسَطَها ؛ قال شمر : وأَنشدتني أَعرابية : الحمدُ لله الذي أَطاقَا ، بَنَى السماءَ فَوْقَنا طِباقَا ، ثم دَحا الأَرضَ فما أَضاق ؟
قال شمر : وفسرته فقالت دَحَا الأَرضَ أَوْسَعَها. و فى المعجم الوسيط : و فَرَشَ الشَّيءَ فَرَشَ فَرْشًا . وفِرَاشًا : بَسَطَهُ. و فى لسان العرب : وسَطَحَ اللهُ الأَرضَ سَطْحاً : بسطها و فى الغنى : بِساطُ الأرْضِ :- : سَعَتُها و فى معجم الرائد : بسطه المكان أو الفراش : وسعه
لكن كيف نفهم ذلك فى ضوء العلم الحديث و كيف نوفق بين ذلك وبين ما نعلمه يقينا من أن كوكب الأرض كروى الشكل؟
علينا أن نعرف أولا ما الذى يشار إليه بلفظ "الأرض" فى الآيات السابقة . ورد فى المعجم الوسيط : الأَرْض : أَحد كواكب المجموعة الشمسية وترتيبه الثالث في فلكه حول الشمس ، وهو الكوكب الذي نسكنه . و الأَرْض الجزء منه . وفي التنزيل العزيز : (يوسف آية 55) قَالَ اجْعَلْنِي عَلَى خَزائِنِ الأَرْضِ. اهـ .. و الذى يتبادر إلى الذهن من ذلك أن الذى تشير إليه الآيات هو اليابس من الأرض دون الأبحر على اعتبار أن لفظ الارض قد يشير لا إلى مجموع
الكوكب ولكن إلى جزء منه و يدل عليه أنه يشير إلى ما تم توطئته للمشى و السعى.
و بالنظر إلى دراسة حديثة نشرتها مجلة New Scientist تشير إلى أن كوكب الأرض منذ نشأته كان مغمورا بالماء- باسثناء 2 إلى 3 بالمئة من مساحة السطح - حتى 2.3 بليون سنة مضت يمكننا أن نفهم ما تشير إليه النصوص القرآنية عند الحديث عن بسط الأرض أو توسعتها.
وإن كان من المتفق عليه بشكل عام أن نسبة اليابسة من مساحة السطح زادت بشكل تدريجى عبر الزمن إلا أنه لم يكن معلوما على وجه الدقة كيف تغيرت نسبة اليابسة إلى الماء. لكن بناءا على الحسابات التى قام بها علماء من جامعة سيدنى فإن سطح الأرض منذ نشأته كان مغمورا بالماء- باسثناء نسبة 2 إلى 3 بالمئة - حتى 2.3 بليون سنة مضت. و السبب فى ذلك - يفترض هذا الفريق البحثى - أن وشاح الأرض كان أسخن ى حينئذ بحوالى 200 درجة مئوية بفعل وجود كميات أكبر من المواد المشعة التى تحللت مطلقةً طاقة حرارية ما أدى إلى جعل القشرة فى قاع المحيطات أسخن و أكثر سمكا ما جعلها تطفو للأعلى بالنسبة للقشرة القارية ما يعنى أن قاع المحيطات كان أكثر ضحالة أو أقل عمقا فى السابق منه الآن، وهذا بدوره أدى إلى غمر القشرة القارية بالماء. ثم أخذت طبقة الوشاح تبرد شيئا فشيئا فأصبحت قيعان المحيطات أكثر عمقا و انحسر الماء عن اليابسة شيئا فشيئا حتى وصلت نسبتها إلى 28 % تقريبا.
و يعتقد أن هذا ربما يساعد فى تفسير لماذا زادت نسبة الأكسجين فى الغلاف الجوى خلال تلك الفترة من خلال طمر الرواسب التى تآكلت من سطح اليابسة للمواد العضوية فى المحيط التى تتفاعل مع الأكسجين الناتج من عملية البناء الضوئى بواسطة البكتيريا ما ساعد ربما صور الحياة المعتمدة على استنشاق الأكسحين فى التطور و الإزدهار.
و من ذلك يتضح أن المقصود من الآيات ربما زيادة رقعة اليابسة على حساب رقعة المياه لتصبح صالحة للسُّكْنَى ولا دخل للآيات بهيئة الكوكب ككل.



  رد مع اقتباس
قديم 03-15-2019, 03:15 AM Iam غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [16]
Iam
عضو برونزي
الصورة الرمزية Iam
 

Iam is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة توليستوي مشاهدة المشاركة
هيئة الأرض من منظور قرآني

الأدلة فى القرآن على تقوس واستدارة سطح الأرض غير مباشرة وكما استدل القدماء على كروية الأرض بأدلة غير مباشرة فكذلك يمكن الاستدلال على تقوس سطح الأرض و كرويتها من وجهة النظر القرآنية بأدلة غير مباشرة .ومعنى كونها غير مباشرة أنه لم يقصد أن يقول أن كوكب الأرض كروى وهذا لا نجادل فيه لأنه لو أراد ذلك لذكره صراحة لكنه فى سياق الحديث عن أمور أخرى ذكر كلاما يعرف منه ضمنا أنه يثبت كروية الأرض.. ولا يعد ذلك من قبيل الإعجاز العلمى لأن كروية الأرض كانت معروفة بالفعل حينئذ

الدليل الأول : خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالأرْضَ بِالْحَقِّ يُكَوِّرُ اللَّيْلَ عَلَى النَّهَارِ وَيُكَوِّرُ النَّهَارَ عَلَى اللَّيْل

و التكوير لغة كما فى لسان العرب : لَوْثُ العمامة يعني إِدارتها على الرأْس ، وقد كَوَّرْتُها تَكْوِيراً .
فتشبيه الليل و النهار بالعمامة التى تدار على الرأس يعنى ضمنا استدارة السطح الذى تغشاه ظلمة الليل و ضوء النهار
إذاً؛ أنت تستند لإثبات كروية الأرض من هذه الآية ؟
خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالأرْضَ بِالْحَقِّ يُكَوِّرُ اللَّيْلَ عَلَى النَّهَارِ وَيُكَوِّرُ النَّهَارَ عَلَى اللَّيْل
رغم أنها لا تصف الأرض بالكرة إطلاقاً؛ لكن حسناً.. لماذا أهملت باقي الآيات التي تصف الأرض بالسطح الممتد ؟ ما رأيك بهذه الآيات ؟

وَإِلَى الأَرْضِ كَيْفَ سُطِحَتْ (20) سورة الغاشية
سطحت: بسطت ومدت ومهدت

أَلَمْ نَجْعَلِ الْأَرْضَ مِهَادًا (6) سورة النبأ
مهاداً: قارة ساكنة ثابتة

الَّذِي جَعَلَ لَكُمُ الْأَرْضَ فِرَاشًا وَالسَّمَاءَ بِنَاءً وَأَنزَلَ مِنَ السَّمَاءِ مَاءً فَأَخْرَجَ بِهِ مِنَ الثَّمَرَاتِ رِزْقًا لَّكُمْ ۖ فَلَا تَجْعَلُوا لِلَّهِ أَندَادًا وَأَنتُمْ تَعْلَمُونَ (22) سورة البقرة
فراشاً: مهدا كالفراش مقررة موطأة

وَاللَّهُ جَعَلَ لَكُمُ الْأَرْضَ بِسَاطًا (19) سورة نوح

وَالْأَرْضَ مَدَدْنَاهَا وَأَلْقَيْنَا فِيهَا رَوَاسِيَ وَأَنبَتْنَا فِيهَا مِن كُلِّ شَيْءٍ مَّوْزُونٍ (19) سورة الحجر
الأرض مددناها: مده إياها وتوسيعها وبسطها

"وَهُوَ الَّذِي مَدَّ الأَرْضَ وَجَعَلَ فِيهَا رَوَاسِيَ وَأَنْهَاراً وَمِنْ كُلِّ الثَّمَرَاتِ جَعَلَ فِيهَا زَوْجَيْنِ اثْنَيْنِ يُغْشِي اللَّيْلَ النَّهَارَ إِنَّ فِي ذَلِكَ لآيَاتٍ لِقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ"
مد الأرض: جعلها متسعة ممتدة في الطول والعرض

وَالْأَرْضِ وَمَا طَحَاهَا (6) سورة الشمس
طحاها: بسطها

نصوص صريحة تصف الأرض بالسطح كالفراش..

أَوَلَمْ يَرَوْا أَنَّا نَأْتِي الْأَرْضَ نَنقُصُهَا مِنْ أَطْرَافِهَا ۚ وَاللَّهُ يَحْكُمُ لَا مُعَقِّبَ لِحُكْمِهِ ۚ وَهُوَ سَرِيعُ الْحِسَابِ (41) سورة الرعد

كيف يا ترى تنقص الكرة من أطرافها ؟ هل للكرة أطراف أصلاً ؟ لكن للسطح أطراف

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة توليستوي مشاهدة المشاركة
الألفاظ التي توهم البعض أن الأرض مفلطحة من وجهة النظر القرآنية:

جاء ذكر دَحْو الأرض و مدها و فرشها وبسطها‏,‏ وتمهيدها‏,‏ وتوطئتها‏,‏ وتسويتها‏,‏ وتذليلها في بضع آيات من آى القرآن الكريم .....
....
.... فشيئا حتى وصلت نسبتها إلى 28 % تقريبا.
و يعتقد أن هذا ربما يساعد فى تفسير لماذا زادت نسبة الأكسجين فى الغلاف الجوى خلال تلك الفترة من خلال طمر الرواسب التى تآكلت من سطح اليابسة للمواد العضوية فى المحيط التى تتفاعل مع الأكسجين الناتج من عملية البناء الضوئى بواسطة البكتيريا ما ساعد ربما صور الحياة المعتمدة على استنشاق الأكسحين فى التطور و الإزدهار.
و من ذلك يتضح أن المقصود من الآيات ربما زيادة رقعة اليابسة على حساب رقعة المياه لتصبح صالحة للسُّكْنَى ولا دخل للآيات بهيئة الكوكب ككل.
انا اسف لكن "" خذها بصدر رحب يا رجل؛
ما علاقة كل ما ذكرته بوصف الأرض في القرآن ؟
أنا أدعوك لتقديم وصف للكون من القرآن وليس مقال علمي؛

سأعيرك منهجي في البحث الشامل حول مادة ما في أي كتاب؛
استخدم محرك بحث واجمع كل النصوص حول الموضوع المطلوب؛ أنت تريد أن تقدم نموذج لشكل الكون من القرآن؛ تبحث عن كلمات أرض؛ أراضين؛ سماء؛ سماوات؛ نجوم .. الى اخره ثم ضع كل الآيات في الموضوع هنا واشرحلنا ماذا تعني.

هذا المحرك جيد للبحث في القرآن؛ يمكنك استخدامه
https://www.holyquran.net/search/sindex.php

وهذه مكتبة جيدة يمكنك البحث من خلالها عن التفاسير والأحاديث
https://dorar.net/

أما أنك تختار يكور الليل وتترك ننقص الأرض من أطرافها والسماء ستقع على الأرض هذا ما وصفته بذاتك في بداية ردك الأول بالمصادرة على المطلوب.

هل أنت باحث عن الحق أم ماذا ؟
إجمع كل الآيات واشرحها في سياقها سواء كان بتفسير الراقدين تحت التراب أو بتفسيرك الشخصي؛ لآ يعنيني المهم أن تقدم نموذج مترابط يستند لكل النصوص المطروحة في القرآن.

وأيضاً أنتظر منك رد شجاع على سؤالي
ماذا اذا وجدت نموذجك المطروح لا يخالف تصور الإنسان البدائي هل ستعترف أن نصوص القرآن سُطّرت بأيدي بشر بدائيين أم أنك تجادل في الفارغ ؟



:: توقيعي :::
الرعاع اعتنقوا معتقداتهم بدون براهين، فكيف يمكنك أن تقنعهم بزيفها من خلال البراهين؟
إن الإقناع في سوق الرعاع لا يقوم إلا على نبرات الصوت وحركات الجسد، أما البراهين تثير نفورهم
  رد مع اقتباس
قديم 03-15-2019, 03:23 AM المنار غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [17]
المنار
عضو بلاتيني
الصورة الرمزية المنار
 

المنار is on a distinguished road
افتراضي

الحوار معك مضيعۃ وقت يا لام فانت مصر علي التهريج
و طبيعي اذا كان هذا فهمك للاسلام ان ترفضه
فانت صفر في المعارف الاسلاميۃ و مع ذلك تتصدي لنقد الاسلام و سب محمد صلي الله عليه و سلم



  رد مع اقتباس
قديم 03-15-2019, 03:36 AM Iam غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [18]
Iam
عضو برونزي
الصورة الرمزية Iam
 

Iam is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المنار مشاهدة المشاركة
الحوار معك مضيعۃ وقت يا لام فانت مصر علي التهريج
و طبيعي اذا كان هذا فهمك للاسلام ان ترفضه
فانت صفر في المعارف الاسلاميۃ و مع ذلك تتصدي لنقد الاسلام و سب محمد صلي الله عليه و سلم
لم تناقش ولو مرة في صلب الموضوع؛ ودائماً تخطئ في إسمي لكن لا بأس

بمناسبة التهريج.. ذكرني ماذا يحب الشيعة أن يهتفوا ؟
لبيك يا حسين ؟ أم لبيك


انا أعرف عن الإسلام وأعيه أكثر منك يا عزيزي؛ والدليل بسيط؛ انا تركت الإسلام بينما أنت.. أتمنى لك الشفاء العاجل



:: توقيعي :::
الرعاع اعتنقوا معتقداتهم بدون براهين، فكيف يمكنك أن تقنعهم بزيفها من خلال البراهين؟
إن الإقناع في سوق الرعاع لا يقوم إلا على نبرات الصوت وحركات الجسد، أما البراهين تثير نفورهم
  رد مع اقتباس
قديم 03-15-2019, 03:42 AM Lilith1988 غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [19]
Lilith1988
الباحِثّين
الصورة الرمزية Lilith1988
 

Lilith1988 is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة توليستوي مشاهدة المشاركة
هيئة الأرض من منظور قرآني

الأدلة فى القرآن على تقوس واستدارة سطح الأرض غير مباشرة وكما استدل القدماء على كروية الأرض بأدلة غير مباشرة فكذلك يمكن الاستدلال على تقوس سطح الأرض و كرويتها من وجهة النظر القرآنية بأدلة غير مباشرة .ومعنى كونها غير مباشرة أنه لم يقصد أن يقول أن كوكب الأرض كروى وهذا لا نجادل فيه لأنه لو أراد ذلك لذكره صراحة لكنه فى سياق الحديث عن أمور أخرى ذكر كلاما يعرف منه ضمنا أنه يثبت كروية الأرض.. ولا يعد ذلك من قبيل الإعجاز العلمى لأن كروية الأرض كانت معروفة بالفعل حينئذ

الدليل الأول : خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالأرْضَ بِالْحَقِّ يُكَوِّرُ اللَّيْلَ عَلَى النَّهَارِ وَيُكَوِّرُ النَّهَارَ عَلَى اللَّيْل

و التكوير لغة كما فى لسان العرب : لَوْثُ العمامة يعني إِدارتها على الرأْس ، وقد كَوَّرْتُها تَكْوِيراً .
فتشبيه الليل و النهار بالعمامة التى تدار على الرأس يعنى ضمنا استدارة السطح الذى تغشاه ظلمة الليل و ضوء النهار



الدليل الثانى :
مشرق و مغرب الشمس
كلمتا مشرق (مطلع) و مغرب هما ظرفان مكانيان أى الموضع الذى تشرق عليه أو منه الشمس أو تغرب عنه أو منه
فالذى تشرق عليه أو تغرب عنه هو مشرقها و مغربها من الأرض كما فى قوله تعالى : "و أورثنا الذين كانوا يستضعفون مشارق الأرض و مغاربها التى باركنا فيها". أى ملكناهم كافة المواضع التى تشرق (تطلع) عليها و تغرب عنها الشمس فى الأرض المباركة .. و المقصود كل الأرض المباركة فدل على تعدد الشروق و الغروب وهذا لا يتصور فى السطح المنبسط لأن الشمس تشرق عليه و تغرب عنه مرة واحدة يوميا و فى نفس اللحظة
أما الموضع الذى تطلع منه الشمس أو تغرب منه فهو مشرقها و مغربها من السماء كما فى قوله تعالى : " رب المشرقين و رب المغربين" أى فى الصيف و الشتاء و قوله " فلا أقسم برب المشارق و المغارب إنا لقادرون" أى فى كل فصول السنة.. و المقصود المواضع الظاهرية من السماء التى تطل منها الشمس أو تغرب منها و هى تتغير بتغير فصول السنة ففى الشتاء تشرق إلى الجنوب قليلا من الشرق (الجيوغرافى) و تغرب إلى الجنوب قليلا من الغرب و فى الصيف تشرق إلى الشمال قليلا من الشرق و تغرب إلى الشمال قليلا من الغرب و فى فصلى الربيع و الخريف تشرق وتغرب تماما فى الشرق و الغرب على الترتيب و يسمى ذلك بالاعتدالين الربيعى و الخريفى و تلك المواضع التى تظهر عندها الشمس و تختفى يشكلها مسار الشمس (الظاهرى) عبر صفحة السماء من جهة و الأفق من جهة ..



و الأفق هو الحجاب أو الحاجز الذى يشكله سطح الأرض المنحنى دون وصول أشعة الشمس حيث تحتجب الشمس خلفه قبل و بعد ظهورها فى السماء.. و المسافة بن الرائى و بين الأفق تعتمد على ارتفاعه عن سطح الإرض فالبنسبة للشخص المتوسط الطول (1.7 م) الواقف على سطح الأرض يبعد الأفق حوالى 3 أميال ..

الألفاظ التي توهم البعض أن الأرض مفلطحة من وجهة النظر القرآنية:

جاء ذكر دَحْو الأرض و مدها و فرشها وبسطها‏,‏ وتمهيدها‏,‏ وتوطئتها‏,‏ وتسويتها‏,‏ وتذليلها في بضع آيات من آى القرآن الكريم علي النحو التالي‏ :‏
"الذي جعل لكم الأرض فراشا"‏..."الذي جعل لكم الأرض مهدا وسلك لكم فيها سبلا‏"..." والأرض فرشناها فنعم الماهدون"‏..."هو الذي جعل لكم الأرض ذلولا فامشوا في مناكبها وكلوا من رزقه وإليه النشور"..."والله جعل لكم الأرض بساطا‏,‏ لتسلكوا منها سبلا فجاجا"..." والأرض بعد ذلك دحاها‏,‏ أخرج منها ماءها ومرعاها‏,‏ والجبال أرساها‏,‏ متاعا لكم ولأنعامكم‏" ... "وهو الذي مد الأرض وجعل فيها رواسي وأنهارا"...." أفلا ينظرون إلي الإبل كيف خلقت‏,‏ وإلي السماء كيف رفعت‏,‏ وإلي الجبال كيف نصبت‏,‏ وإلي الأرض كيف سطحت‏"
و الصواب فى ذلك أن الدحو و الفرش و البسط و المد كلها بمعنى واحد بمعنى البسط أو التوسعة. ففى لسان العرب تحت مادة "دحا" : " الدَّحْوُ : البَسْطُ . دَحَا الأَرضَ يَدْحُوها دَحْواً : بَسَطَها .
وقال الفراء في قوله عز وجل : والأَرض بعد ذلك دَحاها ، قال : بَسَطَها ؛ قال شمر : وأَنشدتني أَعرابية : الحمدُ لله الذي أَطاقَا ، بَنَى السماءَ فَوْقَنا طِباقَا ، ثم دَحا الأَرضَ فما أَضاق ؟
قال شمر : وفسرته فقالت دَحَا الأَرضَ أَوْسَعَها. و فى المعجم الوسيط : و فَرَشَ الشَّيءَ فَرَشَ فَرْشًا . وفِرَاشًا : بَسَطَهُ. و فى لسان العرب : وسَطَحَ اللهُ الأَرضَ سَطْحاً : بسطها و فى الغنى : بِساطُ الأرْضِ :- : سَعَتُها و فى معجم الرائد : بسطه المكان أو الفراش : وسعه
لكن كيف نفهم ذلك فى ضوء العلم الحديث و كيف نوفق بين ذلك وبين ما نعلمه يقينا من أن كوكب الأرض كروى الشكل؟
علينا أن نعرف أولا ما الذى يشار إليه بلفظ "الأرض" فى الآيات السابقة . ورد فى المعجم الوسيط : الأَرْض : أَحد كواكب المجموعة الشمسية وترتيبه الثالث في فلكه حول الشمس ، وهو الكوكب الذي نسكنه . و الأَرْض الجزء منه . وفي التنزيل العزيز : (يوسف آية 55) قَالَ اجْعَلْنِي عَلَى خَزائِنِ الأَرْضِ. اهـ .. و الذى يتبادر إلى الذهن من ذلك أن الذى تشير إليه الآيات هو اليابس من الأرض دون الأبحر على اعتبار أن لفظ الارض قد يشير لا إلى مجموع
الكوكب ولكن إلى جزء منه و يدل عليه أنه يشير إلى ما تم توطئته للمشى و السعى.
و بالنظر إلى دراسة حديثة نشرتها مجلة New Scientist تشير إلى أن كوكب الأرض منذ نشأته كان مغمورا بالماء- باسثناء 2 إلى 3 بالمئة من مساحة السطح - حتى 2.3 بليون سنة مضت يمكننا أن نفهم ما تشير إليه النصوص القرآنية عند الحديث عن بسط الأرض أو توسعتها.
وإن كان من المتفق عليه بشكل عام أن نسبة اليابسة من مساحة السطح زادت بشكل تدريجى عبر الزمن إلا أنه لم يكن معلوما على وجه الدقة كيف تغيرت نسبة اليابسة إلى الماء. لكن بناءا على الحسابات التى قام بها علماء من جامعة سيدنى فإن سطح الأرض منذ نشأته كان مغمورا بالماء- باسثناء نسبة 2 إلى 3 بالمئة - حتى 2.3 بليون سنة مضت. و السبب فى ذلك - يفترض هذا الفريق البحثى - أن وشاح الأرض كان أسخن ى حينئذ بحوالى 200 درجة مئوية بفعل وجود كميات أكبر من المواد المشعة التى تحللت مطلقةً طاقة حرارية ما أدى إلى جعل القشرة فى قاع المحيطات أسخن و أكثر سمكا ما جعلها تطفو للأعلى بالنسبة للقشرة القارية ما يعنى أن قاع المحيطات كان أكثر ضحالة أو أقل عمقا فى السابق منه الآن، وهذا بدوره أدى إلى غمر القشرة القارية بالماء. ثم أخذت طبقة الوشاح تبرد شيئا فشيئا فأصبحت قيعان المحيطات أكثر عمقا و انحسر الماء عن اليابسة شيئا فشيئا حتى وصلت نسبتها إلى 28 % تقريبا.
و يعتقد أن هذا ربما يساعد فى تفسير لماذا زادت نسبة الأكسجين فى الغلاف الجوى خلال تلك الفترة من خلال طمر الرواسب التى تآكلت من سطح اليابسة للمواد العضوية فى المحيط التى تتفاعل مع الأكسجين الناتج من عملية البناء الضوئى بواسطة البكتيريا ما ساعد ربما صور الحياة المعتمدة على استنشاق الأكسحين فى التطور و الإزدهار.
و من ذلك يتضح أن المقصود من الآيات ربما زيادة رقعة اليابسة على حساب رقعة المياه لتصبح صالحة للسُّكْنَى ولا دخل للآيات بهيئة الكوكب ككل.
https://www.il7ad.org/vb/showthread.php?t=12798



:: توقيعي ::: what one man calls god, another calls the laws of physics. ( Nikola Tesla).

حضارات الامم لا تقاس بعدد الصلوات و طريقة التيمم او الدخول بالرجل اليمنى، بل بإبداعاتها في الفنون و الأدب و العلوم.

{ من أقوال الله الخالدة: الطوفان، الزلازل، الرياح الصرصر، الجراد، القمل، الجفاف، الصيحة، الحجارة، النجوم تسقط على الأرض، و في الاخير الحريق.}
  رد مع اقتباس
قديم 03-15-2019, 05:49 AM المنار غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [20]
المنار
عضو بلاتيني
الصورة الرمزية المنار
 

المنار is on a distinguished road
افتراضي

الاخ لام
تركك الاسلام لاجل هذه الاسباب التافهۃ لا يرفع من قيمتك
ماذا تعرف عن الاسلام و ماذا قرات اصلا من كتب علماء و متكلمي و فلاسفۃ الاسلام
بدليل انك تجهل ابسط عقيدۃ اسلاميۃ
فاغلب علماء الاسلام يعتبرون تجسيم الله ضلالا بل عده بعضهم كفرا
بينما انت تتصور و تحاول ان تصور ان الله عند المسلمين انسان محدود فوق القبۃ!
و هذه عقيدۃ الحشويۃ المجسمۃ التي لفظها علماء الامۃ و حاربوها
و لن انقل كلام الامام علي و اهل البيت بل انقل ما قاله الطحاوي في عقيدته
(تعالي الله عن الحدود و الغايات و الاعضاء و الاركان و الادوات)
يبدو انك في مقتبل عمرك
و لعلك بذكاءك تستعيد وعيك و تراجع موقفك المتسرع فيما بعد
ستبدي لك الايام ما كنت تجهل
مع التحيۃ



  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدليلية (Tags)
نموذج, مشكل, الكون, القرآن


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع البحث في الموضوع
البحث في الموضوع:

البحث المتقدم
اسلوب عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الاسلام المتسامح : نموذج العهدة العمرية الالحادلوجيا العقيدة الاسلامية ☪ 23 01-28-2018 08:04 PM
مشكل تقني في الموقع qettoun اقتراحات و تصويت 3 10-21-2017 05:55 AM
منتدى التوحيد... نموذج الدولة الإسلامية المنشودة C.E.O العقيدة الاسلامية ☪ 7 08-17-2017 08:08 PM
إعجاز علمي في خلق الكون عند الديانة الإيزيدية يدمر إدعاءات القرآن Gama Odena العقيدة الاسلامية ☪ 0 11-07-2016 04:01 AM
نموذج من عدالة الاسلام : عمر بن الخطاب مع القبطي قراقوش العقيدة الاسلامية ☪ 11 04-03-2015 09:15 PM