شبكة الإلحاد العربيُ  

العودة   شبكة الإلحاد العربيُ > ملتقيات في نقد الإيمان و الأديان > العقيدة الاسلامية ☪

إضافة رد
 
أدوات الموضوع البحث في الموضوع اسلوب عرض الموضوع
قديم 11-27-2019, 12:11 PM بطرس خوري غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [1]
بطرس خوري
عضو برونزي
الصورة الرمزية بطرس خوري
 

بطرس خوري will become famous soon enough
افتراضي وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلا رَحْمَةً لِلْعَالَمِينَ

يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ حَرِّضِ المُؤْمِنِينَ عَلَى القِتَالِ (سورة الأنفال 8: 65)
===============================
وَقَاتِلُوهُمْ حَتَّى لاَ تَكُونَ فِتْنَةٌ وَيَكُونَ الدِّينُ كُلُّهُ لِلَّهِ (سورة الأنفال 8: 39)
===============================
وَأَعِدُّوا لَهُمْ مَا ا سْتَطَعْتُمْ مِنْ قُّوَةٍ وَمِنْ رِبَاطِ الخَيْلِ تُرْهِبُونَ
بِهِ عَدُّوَ اللَّهِ وَعَدُّوَكُمْ (سورة الأنفال 8: 60)
===============================
وَاقْتُلُوهُمْ حَيْثُ ثَقِفْتُمُوهُمْ (سورة البقرة 2: 191)
===============================
فَقَاتِلُوا أَوْلِيَاءَ الشَّيْطَانِ (سورة النساء 4: 76)
===============================
فَقَاتِلْ فِي سَبِيلِ اللَّهِ... وَحَرِّضِ المُؤْمِنِينَ (سورة النساء 4: 84)
===============================
فَلْيُقَاتِلْ فِي سَبِيلِ اللَّهِ الذِينَ يَشْرُونَ الحَيَاةَ الدُّنْيَا (سورة النساء 4: 74)
===============================
وَقَاتِلُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ (سورة البقرة 2: 190)
===============================
فَإِذَا لَقِيتُمُ الذِينَ كَفَرُوا فَضَرْبَ الرِّقَابِ (سورة محمد 47: 4)
===============================
وَاقْتُلُوهُمْ حَيْثُ وَجَدْتُمُوهُمْ (سورة النساء 4: 89)
===============================
وَقَاتِلُوهُمْ حَتَّى لَا تَكُونَ فِتْنَةٌ (سورة البقرة 2: 193)
===============================
وَقَاتِلُوا المُشْرِكِينَ كَافَّةً (سورة التوبة 9: 36)
===============================
فَقَاتِلُوا أَئِمَّةَ الكُفْرِ إِنَّهُمْ لاَ أَيْمَانَ لَهُمْ (سورة التوبة 9: 12)
===============================
فَاضْرِبُوا فَوْقَ الأَعْنَاقِ وَاضْرِبُوا مِنْهُمْ كُلَّ بَنَانٍ ذَلِكَ بِأَنَّهُمْ
شَاقُّوا اللَّهَ وَرَسُولَهُ (سورة الأنفال8: 12-13)
===============================
أَلاَ تُقَاتِلُونَ قَوْماً نَكَثُوا أَيْمَانَهُمْ (سورة التوبة 9: 14)
===============================
َاقْتُلُوا المُشْرِكِينَ حَيْثُ وَجَدْتُمُوهُمْ (سورة التوبة 9: 5)
===============================
قَاتِلُوهُمْ يُعَذِّبْهُمُ اللَّهُ بِأَيْدِيكُمْ وَيُخْزِهِمْ... وَيَشْفِ صُدُورَ قَوْمٍ مُؤْمِنِينَ
(سورة التوبة 9: 13)
===============================
وَقَاتِلُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ (سورة البقرة 2: 244)
===============================
جَزَاءُ الذِينَ يُحَارِبُونَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَيَسْعَوْنَ فِي الأَرْضِ فَسَاداً
أَنْ يُقَتَّلُوا أَوْ يُصَلَّبُوا أَوْ تُقَطَّعَ أَيْدِيهِمْ وَأَرْجُلُهُمْ (سورة المائدة 5: 33).
===============================
قَاتِلُوا الذِينَ لاَ يُؤْمِنُونَ بِا للَّهِ وَلاَ بِالْيَوْمِ الآخِرِ وَلاَ يُحَرِّمُونَ مَا حَرَّمَ اللَّهُ وَرَسُولُهُ
(سورة التوبة 9: 29).
===============================
وَأَنْزَلَ الذِينَ ظَاهَرُوهُمْ مِنْ أَهْلِ الكِتَابِ مِنْ صَيَاصِيهِمْ وَقَذَفَ فِي قُلُوبِهِمُ الرُّعْبَ فَرِيقاً تَقْتُلُونَ وَتأْسِرُونَ فَرِيقاً وَأَوْرَثَكُمْ أَرْضَهُمْ وَدِيَارَهُمْ وَأَمْوَالَهُمْ (سورة الأحزاب 33: 26 و27).
===============================
غَيْرِ الْمَغْضُوبِ عَلَيْهِمْ وَلَا الضَّالِّينَ
===============================
هذا دين رحمة وبدكم الناس تحترم دينكم



  رد مع اقتباس
قديم 11-27-2019, 12:51 PM المنار غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [2]
المنار
عضو بلاتيني
الصورة الرمزية المنار
 

المنار is on a distinguished road
افتراضي

انت تنتزع الآيات من سياقها
فكلها ايات نزلت في سباق تصدي الاسلام لأعداء حاربوه و أرادوا استئصاله
لكن ماذا عن العهد القديم و قتل الاطفال فيه بأمر الرب يا بطرس الناسك !



:: توقيعي ::: قد أوهنت جلـدي الديـار الخالية من أهلهـا ما للـديـار وماليـة
تبكيك عينـي لا لأجـل مثوبة لكنّما عينـي لأجلـك باكيـة
تبتل منكم كـربـلا بـدم ولا تبتل مني بالـدمـوع الجارية
أنست رزيتـكـم رزايانا التي سلفت وهونت الرزايـا الاتية
وفجائـع الأيـام تبقـى مـدةً وتزول وهي الى القيامة باقية
  رد مع اقتباس
قديم 11-27-2019, 01:03 PM رمضان مطاوع غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [3]
رمضان مطاوع
عضو برونزي
الصورة الرمزية رمضان مطاوع
 

رمضان مطاوع is an unknown quantity at this point
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المنار مشاهدة المشاركة
انت تنتزع الآيات من سياقها
فكلها ايات نزلت في سباق تصدي الاسلام لأعداء حاربوه و أرادوا استئصاله
لكن ماذا عن العهد القديم و قتل الاطفال فيه بأمر الرب يا بطرس الناسك !
لا .. وشوف التدليس واضح
لماذا لم يكمل الآية ( وقاتلوا في سبيل الله .......... ) البقرة ١٩٠ .
، لماذا هذا المدلس لم يكمل النص
معلهش أكملها لك أنا يمكن يكون ضعيف البصر .. وحتى لو لم يكن ضعيف البص فقد يكون مع احترامي أعمى البصيرة

الآية الصحيحة :
) وقاتلوا في سبيل الله الذين يقاتلونكم ولا تعندوا إن الله لا يحب المعتدين ) البقرة ١٩٠

وقس على ذلك ما شئت

تحياتي



:: توقيعي :::
رسالتي في الحياة
الدعوة إلى التوحيد الحقيقي
( جرأة في الحق - صدق في العرض - محبة في الحوار - احترام للرأي الآخر )
  رد مع اقتباس
قديم 11-27-2019, 01:11 PM جورج حنا غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [4]
جورج حنا
عضو ذهبي
الصورة الرمزية جورج حنا
 

جورج حنا is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المنار مشاهدة المشاركة
انت تنتزع الآيات من سياقها
فكلها ايات نزلت في سباق تصدي الاسلام لأعداء حاربوه و أرادوا استئصاله
لكن ماذا عن العهد القديم و قتل الاطفال فيه بأمر الرب يا بطرس الناسك !
لماذا تتكلم في المنطق والفلسفة، وأنت أبعد الناس عن الفلسفة والمنطق؟
ما هو الإسلام في عقيدتك؟ أليس هو الله؟ والله في عقلك ، من هو؟ أليس خالق البشر؟
إذا كان البشر جميعاً من صنع الله، فكيف لله أن يسمح لمخلوقاته أن تقتتل؟!
هل عجز الله عن صنع بشر لا يقتتلون؟
القرآن يقاتل الكفار. هذه قاعدة في القرآن ثابتة لكل زمان ومكان.
الله في التوراة أمر بقتل أطفال قوم في مكان وزمان محددين، ولم يضع لليهود قاعدة ثابتة لكل مكان وزمان تنص على قتل كل من لا يعتنق عقيدتهم.
أرأيت الفرق؟
ما دام إلهك يأمر بقتل الكفار - والكفار رجال ونساء شيوخ وشبان وأطفال - فالقنبلة التي يطلقها المسلم الملتزم بالقاعدة الإلهية (اقتل الكفار) حين تسقط على حي من أحياء الكفار لن تفرق بين طفل وشيخ وامرأة وشاب وكهل وحيوان وشجرة.
لديك في دينك قاعدة ثابتة لقتل الكفار في كل مكان وزمان، أفليس عاراً عليك بعد ذلك - على قول الشاعر - أن تستهجن قتل اليهود مرة لأطفال الكنعانيين قبل قرون وقرون؟



  رد مع اقتباس
قديم 11-27-2019, 01:18 PM رمضان مطاوع غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [5]
رمضان مطاوع
عضو برونزي
الصورة الرمزية رمضان مطاوع
 

رمضان مطاوع is an unknown quantity at this point
افتراضي

العجيب كل العجب أن أهل الأديان كافة ينتقدون عقائدعم بعضهم البعض في منتدى إلحادي!!
يعني بدل ما يدافع عن خرافات المسيحية في قسم اليهود والمسيحية ، بيتهكم على الإسلام !

عجبا



:: توقيعي :::
رسالتي في الحياة
الدعوة إلى التوحيد الحقيقي
( جرأة في الحق - صدق في العرض - محبة في الحوار - احترام للرأي الآخر )
  رد مع اقتباس
قديم 11-27-2019, 01:31 PM المنار غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [6]
المنار
عضو بلاتيني
الصورة الرمزية المنار
 

المنار is on a distinguished road
افتراضي

انه يدافع عن قتل الاطفال في مكان و زمان معين و كان اختلاف الزمان و المكان يغير قبح الفعله ثم يتكلم عن المنطق و هذه وصمه عار في جبينه و جبين كتابه المقدس و جبين كاتب الموضوع بطرس الناسك!
و لكن إذا لم تستحي فاصنع ما شئت
و القران لم يأمر بقتل الكفار لكفرهم فالأصل في الإنسان أن يكون محترم المال والعرض والدم إلاّ ما خرج بدليل، فاحترام الإنسان هو المبدأ والقاعدة، وعدمه هو الاستثناء، وذلك كما في حالات العدوان، وفي حالة العدوان فإنَّ الشخص هو الذي يُسقط حرمته، وما يمكن الاستدلال والاستشهاد به على أصالة احترام الإنسان هو:
أولاً: مبدأ التكريم الإلهي لبني الإنسان، فالإنسان- كإنسان- هو خليفة الله على الأرض، وهو في موضع التكريم الإلهي: {وَلَقَدْ كَرَّمْنَا بَنِي آدَمَ وَحَمَلْنَاهُمْ فِي الْبَرِّ وَالْبَحْرِ وَرَزَقْنَاهُم مِّنَ الطَّيِّبَاتِ وَفَضَّلْنَاهُمْ عَلَى كَثِيرٍ مِّمَّنْ خَلَقْنَا تَفْضِيلاً} [الإسراء: 70]، فالتكريم هو لابن آدم، وليس لجماعة دينيّة أو عرقيّة أو قوميّة بعينها، لكن من الطبيعي أن يبقى التكريم قائماً ما دام الإنسان سائراً في خطّ الاستخلاف، غير متنكّر لخالقه ولا جاحد بربوبيّته، ولا يعمل على الإفساد في الأرض، لأنّه بذلك يخرج عن خطّ الاستخلاف، قال تعالى: {هُوَ أَنشَأَكُم مِّنَ الأَرْضِ وَاسْتَعْمَرَكُمْ فِيهَا} [هود: 61].

ثانياً: مبدأ العدل، فإنّ الشريعة الإسلاميّة وكذا كلّ الشرائع السماوية تهدف إلى تحقيق العدل في الأرض، وقد أُرسلت الرسل للغاية نفسها، {لَقَدْ أَرْسَلْنَا رُسُلَنَا بِالْبَيِّنَاتِ وَأَنزَلْنَا مَعَهُمُ الْكِتَابَ وَالْمِيزَانَ لِيَقُومَ النَّاسُ بِالْقِسْطِ} [الحديد: 26]، ومبدأ العدل- كما غيره من المبادىء والقيم- لا يقبل التجزئة، لأنّه من المبادىء التي يحكم بها العقل، ومعروف أنَّ أحكام العقل لا تقبل التخصيص، كما أنّ الآيات والروايات الآمرة بالعدل هي من النوع الآبي عن التقييد والتخصيص والاستثناء، كما يقول الأصوليون، ولذا نصّ القرآن الكريم على التعامل مع الإنسان المسالم من غير ديننا على أساس العدل، قال تعالى: {لَا يَنْهَاكُمُ اللَّهُ عَنِ الَّذِينَ لَمْ يُقَاتِلُوكُمْ فِي الدِّينِ وَلَمْ يُخْرِجُوكُم مِّن دِيَارِكُمْ أَن تَبَرُّوهُمْ وَتُقْسِطُوا إِلَيْهِمْ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُقْسِطِينَ} [الممتحنة: 8]، ومن الواضح أنّ القسط إليهم يفرض عدم التعرّض لكراماتهم وأعراضهم، فضلاً عن سفك دمائهم أو أموالهم، كما أنّ احترام موتى الناس هو من احترامهم.

ثالثاً: النصوص الخاصّة، وهي بعض الروايات التي تؤكّد القاعدة المذكورة، ومن أبرزها: الحديث المشهور المرويّ من طرق الفريقَيْن في صفة المسلم، فعن أبي هريرة عن رسول الله (ص): "المسلم من سَلِمَ الناس من لسانه ويده والمؤمن من أمنه الناس على دمائهم وأموالهم"، والمعنى عينه ورد في الخبر المعتبَر عن أبي عبد الله الصادق (ع) قال: "المسلم من سَلِمَ الناس من يده ولسانه والمؤمن مَن ائتمنه الناس على أموالهم وأنفسهم"، وتقريب الاستدلال: إنّ الخبر دلّ على انحصار المسلم بمن سَلِم الناس من لسانه ويده، فيُستفاد منه أنّ من لا يسلم الناس (مطلق الناس) من لسانه ويده ليس مسلماً،
وثمة نصوص أخرى يمكن تسميتها بالنصوص التعاقدية، وهي التي تنظِّم علاقة المسلمين بغيرهم، إليك بعضها: أ‌- _ وثيقة المدينة، أو ما عُرف بدستور المدينة، حيث نجد أنّ النبي (ص) قد أقرَّ لليهود بأنّهم أمّة واحدة مع المؤمنين، جاء في الوثيقة المذكورة: "وأنّ يهود بني عوف أمة مع المؤمنين، لليهود دينهم وللمسلمين دينهم، مواليهم وأنفسهم، إلاّ من ظلم وأثم فإنّه لا يوتغ (يهلك) إلا نفسه وأهل بيته، وأنّ ليهود بني النجار مثل ما ليهود بني عوف، وإنّ ليهود بني الحارث مثل ما ليهود بني عوف.."
. إنّ معنى كون اليهود أمة مع المؤمنين، أنّ حرمتهم كحرمة المؤمنين، إلاّ من ظلم وبغى، فإنّه يُهلك نفسه، وهذه الوثيقة هي من أهمّ وأقوم العهود والوثائق السياسية والقانونية في الإسلام. ب‌- _ وفي عهد علي(ع) إلى مالك الأشتر: "وأشعر قلبك الرحمة للرعيّة والمحبّة لهم واللطف بهم ولا تكوننَّ عليهم سبعاً ضارياً تغتنم أكلهم، فإنّهم صنفان، إمّا أخٌ لك في الدين، أو نظير لك في الخلق":



:: توقيعي ::: قد أوهنت جلـدي الديـار الخالية من أهلهـا ما للـديـار وماليـة
تبكيك عينـي لا لأجـل مثوبة لكنّما عينـي لأجلـك باكيـة
تبتل منكم كـربـلا بـدم ولا تبتل مني بالـدمـوع الجارية
أنست رزيتـكـم رزايانا التي سلفت وهونت الرزايـا الاتية
وفجائـع الأيـام تبقـى مـدةً وتزول وهي الى القيامة باقية
  رد مع اقتباس
قديم 11-27-2019, 02:29 PM بطرس خوري غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [7]
بطرس خوري
عضو برونزي
الصورة الرمزية بطرس خوري
 

بطرس خوري will become famous soon enough
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المنار مشاهدة المشاركة
انت تنتزع الآيات من سياقها
فكلها ايات نزلت في سباق تصدي الاسلام لأعداء حاربوه و أرادوا استئصاله
لكن ماذا عن العهد القديم و قتل الاطفال فيه بأمر الرب يا بطرس الناسك !
نعم العهد القديم يامر بالقتل هل هذا هو دفاع عن الاسلام وقرانك
هيك تعتبر الغيتم نصوص القتل من القران والله عيب البتحكوا دافع عن قرانك
(وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلَّا رَحْمَةً لِلْعَالَمِينَ) يلعن ربكم
=============================
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المنار مشاهدة المشاركة
انت تنتزع الآيات من سياقها
فكلها ايات نزلت في سباق تصدي الاسلام لأعداء حاربوه و أرادوا استئصاله
!
====================
والقاعدة وداعش وبوكو حرام
فكلها ايات نزلت في سباق تصدي الاسلام لأعداء حاربوه و أرادوا استئصاله



  رد مع اقتباس
قديم 11-27-2019, 02:35 PM بطرس خوري غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [8]
بطرس خوري
عضو برونزي
الصورة الرمزية بطرس خوري
 

بطرس خوري will become famous soon enough
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة رمضان مطاوع مشاهدة المشاركة
لا .. وشوف التدليس واضح
لماذا لم يكمل الآية ( وقاتلوا في سبيل الله .......... ) البقرة ١٩٠ .
الآية الصحيحة :
) وقاتلوا في سبيل الله الذين يقاتلونكم ولا تعندوا إن الله لا يحب المعتدين ) البقرة ١٩٠
وقس على ذلك ما شئت
تحياتي
: 15409:
وباقي الايات اين الاستنزاع من السياق
ولو لم يوجد بالقران الا هذه الايه فهيه كافيه للقتل والاجرام وجعل القران كتاب اجرام
(28) قَاتِلُوا الَّذِينَ لَا يُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَلَا بِالْيَوْمِ الْآخِرِ وَلَا يُحَرِّمُونَ مَا حَرَّمَ اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَلَا يَدِينُونَ دِينَ الْحَقِّ مِنَ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ حَتَّىٰ يُعْطُوا الْجِزْيَةَ عَن يَدٍ وَهُمْ صَاغِرُونَ (29)
============
لو لم يوجد بالقران الا هذه الايه فقط لكفا محمد والقران اجرام



  رد مع اقتباس
قديم 11-27-2019, 02:44 PM بطرس خوري غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [9]
بطرس خوري
عضو برونزي
الصورة الرمزية بطرس خوري
 

بطرس خوري will become famous soon enough
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المنار مشاهدة المشاركة
و القران لم يأمر بقتل الكفار لكفرهم فالأصل في الإنسان أن يكون محترم المال والعرض والدم إلاّ ما خرج بدليل، فاحترام الإنسان هو المبدأ والقاعدة، ":
++++++++++
هو في حد سالم من ربكم حتى الحيوانات غير سالمة من قتلكم لها
اي احترم تتكلم به قرانك كله مسبات وعدم احترام للغير
(((الحيوانات التي يجب قتلها في الاسلام ))) ويتقرب المسلم الى الله بقتلها
1- الحدأة شبية بالصقر 2- و الغراب 3- والقط الاسود 4- والكلب
5- وابو بريص(الوزغ) وغيرها كثير مو ذكرهم الان
الحيونات لم تسلم من دينكم
وبدكم الناس تحترم دينكم يلعن ربكم ورب ربكم اتفو على هيك دين



  رد مع اقتباس
قديم 11-27-2019, 02:48 PM بطرس خوري غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [10]
بطرس خوري
عضو برونزي
الصورة الرمزية بطرس خوري
 

بطرس خوري will become famous soon enough
افتراضي

لا يوجد دين جماعتة يتقربون به الى الله بقتل البشر والحيوانات الا الدين المحمدي
===============================
• عن أبي هريرة، عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: ( من قتل وزغا في أول ضربة فله كذا وكذا حسنة، ومن قتلها في الثانية فله كذا وكذا - أدنى من الأولى -، ومن قتلها في الضربة الثالثة فله كذا وكذا حسنة - أدنى من الذي ذكره في المرة الثانية ). سنن ابن ماجه3351.
وعن أبى هريره رضى الله عنه أن النبى صلى الله عليه وسلم قال: (من قتل وزغاً فى أول ضربه كتبت له مائه حسنه، وفى الثانيه دون ذلك، وفى الثالثه دون ذلك ) وفى روايه..(فى أول ضربه سبعين حسنه ) صحيح مسلم (3359 ).
((والله منا عارف جد ما بتخجلو من نفسكم على هيك كلام))



  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدليلية (Tags)
لسنا, لِلْعَالَمِينَ, أَرْسَلْنَاكَ, رَحْمَةً, وَلَا


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع البحث في الموضوع
البحث في الموضوع:

البحث المتقدم
اسلوب عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع