شبكة الإلحاد العربيُ  

العودة   شبكة الإلحاد العربيُ > ملتقيات في الإلحاد > حول الحِوارات الفلسفية ✎ > الأرشيف

إضافة رد
 
أدوات الموضوع البحث في الموضوع اسلوب عرض الموضوع
قديم 09-01-2013, 12:22 AM السيد مطرقة11 غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [1]
السيد مطرقة11
█▌ الإدارة▌ ®█
الصورة الرمزية السيد مطرقة11
 

السيد مطرقة11 is on a distinguished road
افتراضي مقارنة بين الإسلام و المسيحية و الإنسانية

مقارنة بين الإسلام و المسيحية و الإنسانية


1- الإله
- في الإسلام :
الله هو الإله الحق وغيره إله باطل عند من يعبده من غير المسلمين, فالمسلمون لا يعبدون إلا الله وهذا معنى لا إله إلا الله. فالله هو خالق السماوات والأرض وهو المحيي والمميت حي لا يموت ليس له صاحبة ولا أب ولا أم ولا أخ ولا أخت ولا ابن ولا بنت فهو {قل هو الله أحد الله الصمد لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفوا أحد} (سورة الإخلاص)
- في المسيحية :
الله الواحد هو كلي القدرة ضابط الكل الذي هو أصل كل شيء، لا بداية له ولا نهاية زمانياً أو مكانياً، وهو خالق السماوات والأرض وخالق كل نفس. و هو ظاهر في ثلاثة أقانيم، أو صور، كلها مشتركة في الطبيعة الإلهية الواحدة، موجودة منذ الأزل وإلى الأبد، وتشترك في كل الصفات الإلهية، وهذه الأقانيم تتمثل في الآب الذي لم يره أحد قط ولا يستطيع إنسان أن ينظره، والكلمة، وهو الله المتجسد من أجل رسالة الفداء التي يؤمن بها المسيحيون والموجود منذ البدء والذي به خلق كل شيء كما يبدأ نص إنجيل يوحنا، وروح الله القدس، وهو المعزي الذي وعد يسوع أنه سيرسله للمؤمنين به قبل صعوده حسب الإيمان المسيحي، وهو روح الله الذي يسكن في داخل المسيحي المؤمن
- في الإنسانية :
لا يوجد إله لأنه لا يوجد دليل على أي وجود فائق للطبيعة, و حتى لو كان موجودا فهو وجود بلا معنى لأنه لا علاقة له ببقاء و تقدم النوع الإنساني ..

2- نشأة الكون
- في الإسلام :
"الَّذِي خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ وَمَا بَيْنَهُمَا فِي سِتَّةِ أَيَّامٍ ثُمَّ اسْتَوَى عَلَى الْعَرْشِ الرَّحْمَنُ فَاسْأَلْ بِهِ خَبِيراً" (الفرقان:59)
(أَوَلَمْ يَرَ الَّذِينَ كَفَرُوآ أَنَّ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضَ كَانَتَا رَتْقًا فَفَتَقْنَاهُمَا وَجَعَلْنَا مِنَ الْمَآءِ كُلَّ شَىْءٍ حَىٍّ أَفَلا يُؤْمِنُونَ) الأنبياء: 30
"وَهُوَ الَّذِي خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ فِي سِتَّةِ أَيَّامٍ وَكَانَ عَرْشُهُ عَلَى الْمَاءِ لِيَبْلُوَكُمْ أَيُّكُمْ أَحْسَنُ عَمَلاً وَلَئِنْ قُلْتَ إِنَّكُمْ مَبْعُوثُونَ مِنْ بَعْدِ الْمَوْتِ لَيَقُولَنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا إِنْ هَذَا إِلَّا سِحْرٌ مُبِينٌ" (هود:7)
"هُوَ الَّذِي خَلَقَ لَكُمْ مَا فِي الْأَرْضِ جَمِيعاً ثُمَّ اسْتَوَى إِلَى السَّمَاءِ فَسَوَّاهُنَّ سَبْعَ سَمَاوَاتٍ وَهُوَ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ“ (البقرة:29)
(قـُلْ أَئِنَّكُمْ لَتَكْفُرُونَ بِالَّذِى خَلَقَ الأَرْضَ فِى يَوْمَيْنِ وَتَجْعَلُونَ لَهُ أَندَادًا ذَلِكَ رَبُّ الْعَـالَمِينَ * وَجَعَلَ فِيهَا رَوَاسِىَ مِن فَوْقِهَا وَبَارَكَ فِيهـَا وَقَـدَّرَ فِيهـَآ أَقْـوَاتَهـَا فِى أَرْبَعـَةِ أَيَّامٍ سَوَآءً لِّلسَّآئِلِينَ * ثُمَّ اسْتَوَى إِلَى السَّمَآءِ وَهِىَ دُخــَانٌ فَقـَالَ لَهَـا وَلِلأَرْضِ ائْتِيَا طـَوْعًا أَوْ كَرْهًا قَالَتَآ أَتَيْنَا طَآئِعِينَ * فَقَضَاهُنَّ سَبْعَ سَمَاوَاتٍ فِى يَوْمَيْنِ وَأَوْحَى فِى كُلِّ سَمَآءٍ أَمْرَهَا وَزَيَّنَّا السَّــــمَآءَ الــدُّنْيَا بِمَصَابِيحَ وَحِفْظًا ذَلِكَ تَقْدِيرُ الْعَزِيزِ الْعَلِيمِ) فصلت: 9 ـ 12
(مَآ أَشْهَدتُّهُمْ خَلْقَ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَلا خَلْقَ أَنفُسِهِمْ وَمَا كُنتُ مُتَّخِذَ الْمُضِلِّينَ عَضُدًا) {الكهف: 51}
- في المسيحية :
سفر التكوين : الإصحاح الأول
1 في البدء خلق الله السماوات و الارض
2 و كانت الارض خربة و خالية و على وجه الغمر ظلمة و روح الله يرف على وجه المياه
3 و قال الله ليكن نور فكان نور
4 و راى الله النور انه حسن و فصل الله بين النور و الظلمة
5 و دعا الله النور نهارا و الظلمة دعاها ليلا و كان مساء و كان صباح يوما واحدا
6 و قال الله ليكن جلد في وسط المياه و ليكن فاصلا بين مياه و مياه
7 فعمل الله الجلد و فصل بين المياه التي تحت الجلد و المياه التي فوق الجلد و كان كذلك
8 و دعا الله الجلد سماء و كان مساء و كان صباح يوما ثانيا
9 و قال الله لتجتمع المياه تحت السماء الى مكان واحد و لتظهر اليابسة و كان كذلك
10 و دعا الله اليابسة ارضا و مجتمع المياه دعاه بحارا و راى الله ذلك انه حسن
- في الإنسانية :
الكون المادي هو الشيء الوحيد الموجود و هو موجود بذاته و ليس مخلوقا. و العلم هو الذي يمدنا بالمصدر الوحيد للمعرفة عن هذا الكون و كيفية نشأته و لذلك يتقبل مذهب الإنسانية ما يؤكده العلم عن نشاة الكون و هو كالتالي :
بدأ الكون بانفجار كبير (Big bang) . وهذا الإنفجار من شدته جعل الكون في حركة دائمة مازالت حتي اليوم . لكن العلماء ليسوا متأكدين ما إذا كان الكون سيتوقف أو يغير اتجاهه أو سيظل علي حركته للأبد . ولايعرف ماذا كان عليه هذا الكون قبل مولده منذ 10 إلى 20 بليون سنة . ففي حوالي الجزء 10-43 من الثانية كانت المادة الموجودة حالياً في الكون مركزة بكثافة عالية جداً و كان قطر الكون ككل 10-33 جزءا من السنتيمتر وهو أصغر من نواة الذرة (قطر النواة يبلغ 10-13 سنتيمتر) بمليارات المليارات من المرات .فعندما بلغت درجة الحرارة 10+15 كالفن بعد 10-9 ثانية أصبح الكون مكونا من الكواركات واللبتونات والفوتونات . ومع استمرار تبريد الكون اتحدت الكواركات لتكوين البروتونات والنيوترونات التي انضمت لبعضها البعض لتشكيل نوى الذرات ، وعندما أصبح الزمن ثانية واحدة ، كانت درجة حرارة الكون أكثر من 10 بليون درجة( 1000 مرة أحرّ من مركز الشمس ) ويتكون معظمه من فوتونات وإلكترونات ونيوترينوات ( جمع نيوترينو ) neutrino ،.وهي جسيمات خفيفة للغاية لاتتأثر إلا بالقوة النووية الضعيفة. و عندما إنخفضت درجة الحرارة إلى أقل من 10 بليون درجة ، أصبحت البروتونات حوالي سبعة أضعاف النيترونات .
لما أصبح الزمن دقيقتين من بداية الكون و درجة الحرارة حوالي البليون درجة ،بردت البروتونات والنيوترونات و اتحدت معا مشكلة نوى ذرية لعنصري الهيليوم والدوتريوم الموجودين حاليا . وكانت كثافة الكون منخفضة جدا مما أدى لتكوين عناصر أثقل بدمج نيوترون إلى نواة الهليوم التي تحتوي علي بروتونين ونيوترونين. وبعد الدقائق الثلاث ظهرت النوى و بعد ثلاثمائة ألف سنة ولدت الذرات الأولى ، وانخفضت درجات الحرارة إلى 3000 كلفن وتكونت ذرات الهيدروجين . وبعد برودة الكون ظهرت الذرات المتعادلة atoms Neutral وتجمعت مكونة غيوماً غازية أشبه بالضباب الكثيف . ومنذ حوالي عشربلايين (أي مليار) سنة ظهرت النجوم الأولى داخل زوابع هائلة من الغبار تنصهر داخلها ذرات الهيدروجين والهيليوم التي تولدت منها العناصر الثقيلة بعد مليارات السنين .ولما بلغ الكون خمس حجمه الحالي تشكلت المجرات الفتية galaxies Yourg من مجموعة من النجوم . ولما بلغ الكون نصف حجمه الحالي ولدت التفاعلات النووية في النجوم كل العناصر الثقيلة التي تكونت منها الكواكب الأرضية حولها. ولما بلغ ثلثي حجمه الحالي تكونت منظومتنا الشمسية.



:: توقيعي :::


أهم شيء هو ألا تتوقف عن السؤال. أينشتاين

  رد مع اقتباس
قديم 09-01-2013, 12:22 AM السيد مطرقة11 غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [2]
السيد مطرقة11
█▌ الإدارة▌ ®█
الصورة الرمزية السيد مطرقة11
 

السيد مطرقة11 is on a distinguished road
افتراضي

3- نشأة الحياة
- في الإسلام :
"وَجَعَلْنَا مِنَ الْمَاءِ كُلَّ شَيْءٍ حَيٍّ أَفَلَا يُؤْمِنُونَ" (إبراهيم: 30)
يَا أَيُّهَا النَّاسُ اعْبُدُواْ رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُمْ وَالَّذِينَ مِن قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ، الَّذِي جَعَلَ لَكُمُ الأَرْضَ فِرَاشاً وَالسَّمَاء بِنَاء وَأَنزَلَ مِنَ السَّمَاءِ مَاءً فَأَخْرَجَ بِهِ مِنَ الثَّمَرَاتِ رِزْقاً لَّكُمْ فَلاَ تَجْعَلُواْ لِلّهِ أَندَاداً وَأَنتُمْ تَعْلَمُونَ [البقرة : 21 - 22]
(يَا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُوا رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُمْ مِنْ نَفْسٍ وَاحِدَةٍ وَخَلَقَ مِنْهَا زَوْجَهَا وَبَثَّ مِنْهُمَا رِجَالاً كَثِيراً وَنِسَاءً وَاتَّقُوا اللَّهَ الَّذِي تَسَاءَلُونَ بِهِ وَالْأَرْحَامَ إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَلَيْكُمْ رَقِيباً) (النساء:1)
وَلَقَدْ خَلَقْنَا فَوْقَكُمْ سَبْعَ طَرَائِقَ وَمَا كُنَّا عَنِ الْخَلْقِ غَافِلِينَ، وَأَنزَلْنَا مِنَ السَّمَاءِ مَاءً بِقَدَرٍ فَأَسْكَنَّاهُ فِي الْأَرْضِ وَإِنَّا عَلَى ذَهَابٍ بِهِ لَقَادِرُونَ، فَأَنشَأْنَا لَكُم بِهِ جَنَّاتٍ مِّن نَّخِيلٍ وَأَعْنَابٍ لَّكُمْ فِيهَا فَوَاكِهُ كَثِيرَةٌ وَمِنْهَا تَأْكُلُونَ، [المؤمنون : 17 - 19]
- في المسيحية :
في سفر التكوين : الإصحاح الاول
11 وقال الله لتنبت الارض عشبا وبقلا يبزر بزرا وشجرا ذا ثمر يعمل ثمرا كجنسه بزره فيه على الارض.وكان كذلك
12 فأخرجت الارض عشبا وبقلا يبزر بزرا كجنسه وشجرا يعمل ثمرا بزره فيه كجنسه.ورأى الله ذلك انه حسن.
13 وكان مساء وكان صباح يوما ثالثا
14 وقال الله لتكن انوار في جلد السماء لتفصل بين النهار والليل.وتكون لآيات واوقات وايام وسنين
15 وتكون انوارا في جلد السماء لتنير على الارض.وكان كذلك
16 فعمل الله النورين العظيمين.النور الاكبر لحكم النهار والنور الاصغر لحكم الليل.والنجوم
17 وجعلها الله في جلد السماء لتنير على الارض
18 ولتحكم على النهار والليل ولتفصل بين النور والظلمة.ورأى الله ذلك انه حسن
19 وكان مساء وكان صباح يوما رابعا
20 وقال الله لتفض المياه زحافات ذات نفس حية وليطر طير فوق الارض على وجه جلد السماء
21 فخلق الله التنانين العظام وكل ذوات الانفس الحية الدبّابة التي فاضت بها المياه كاجناسها وكل طائر ذي جناح كجنسه.ورأى الله ذلك انه حسن
22 وباركها الله قائلا اثمري واكثري واملإي المياه في البحار.وليكثر الطير على الارض
23 وكان مساء وكان صباح يوما خامسا
24 وقال الله لتخرج الارض ذوات انفس حية كجنسها.بهائم ودبابات ووحوش ارض كاجناسها.وكان كذلك
25 فعمل الله وحوش الارض كاجناسها والبهائم كاجناسها وجميع دبابات الارض كاجناسها.ورأى الله ذلك انه حسن.
- في الإنسانية :
يتمسك الإنسانيون بالنشأة العضوية للحياة و يؤكدون أن العلم الحديث هو الأقدر على إكتشاف ألغاز نشاة الحياة على الأرض و هناك نظريات عديدة ساعدت في تفسير نشأة الحياة على الأرض, و تلك أحد أهم النظريات الخاصة بنشأة الحياة :
الحياة كانت نتيجة تفاعل الينابيع الكبريتية الساخنة في قاع المحيط للارض الفتية.
احتوى ماء الينبوع على الهيدروجين والجزيئات العضوية المفتاحية التي نتجت في الاعماق من خلال التفاعل بين الماء والغازات المحتوية على الكاربون مثل اول اوكسيد الكاربون و المعادن الغنية بالحديد.
مياه البحر كانت حامضية نتيجة التركيز العالي لثاني اوكسيد الكاربون واحتوت الحديد المعدّى والحديد ثنائي التكافؤ، الاول من الينابيع الحارة، والاخير من اكسدة الحديد ثنائي التكافؤ بواسطة اشعة الشمس.
احد اهم الترسبات الكيميائية الذي تكون حال المزج بين مياه الينبوع ومياه البحر هو كبريتيد الحديد.
حيث مثل البؤرة المحورية لتطور الجزيئات العضوية المعقدة التي تفاعلت لتولد خلايا مستقلة الوجود وقابلة للتكاثر.
الخلية الاولى الحية ربما عملت ونمت باستخدام الكاربون من اول اوكسيد الكاربون، والميثان او ثاني اوكسيد الكاربون الذائب في ماء البحر. لقد حصلت على الطاقة الكيميائية من ربط جزيئات الهيدروجين المنبعثة من الينبوع الدافئ والحديد المعدّى الذائب في ماء البحر.
المواد المغذية الاخرى مثل الفوسفات والنيتروجين بشكل الامونيا كانت ايضاً متوفرة في نفس البيئة.
التطور الجيني اخيراً مكن الحياة من الهروب من الاعتماد على الطاقة الكيميائية لقاع المحيط ولاحقاً كانت الخطوة الرئيسية هي في الاعتماد على الطاقة الشمسية في ما يسمى بعملية التركيب الضوئي.
كان سطح الارض في ذاك الزمان مختلقاً عما هو عليه الان. الغلاف الغازي والمحيطات وقيعان المحيطات كانت مختلفة كيميائياً وحيث كانت اليابسة القليلة. كل هذا تغير كيميائياً خلال الزمن خصوصاً كنتيجة لوجود الاوكسيجين في الغلاف الغازي والذي تم توليده فقط بعد ان تطورت الية التركيب الضوئي المنتجة للاوكسيجين.
ولذا فمن غير المحتمل ان تكون الحياة مستمرة بالنشوء في الينابيع على قيعان المحيطات.



:: توقيعي :::


أهم شيء هو ألا تتوقف عن السؤال. أينشتاين

  رد مع اقتباس
قديم 09-01-2013, 12:22 AM السيد مطرقة11 غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [3]
السيد مطرقة11
█▌ الإدارة▌ ®█
الصورة الرمزية السيد مطرقة11
 

السيد مطرقة11 is on a distinguished road
افتراضي

4- نشأة الإنسان
- في الإسلام :
{وَلَقَدْ خَلَقْنَا الإِنسَانَ مِنْ سُلالَةٍ مِنْ طِينٍ } [المؤمنون: 12]
- في المسيحية :
في سفر التكوين : الإصحاح الاول
26 و قال الله نعمل الانسان على صورتنا كشبهنا فيتسلطون على سمك البحر و على طير السماء و على البهائم و على كل الارض و على جميع الدبابات التي تدب على الارض
27 فخلق الله الانسان على صورته على صورة الله خلقه ذكرا و انثى خلقهم
28 و باركهم الله و قال لهم اثمروا و اكثروا و املاوا الارض و اخضعوها و تسلطوا على سمك البحر و على طير السماء و على كل حيوان يدب على الارض
29 و قال الله اني قد اعطيتكم كل بقل يبزر بزرا على وجه كل الارض و كل شجر فيه ثمر شجر يبزر بزرا لكم يكون طعاما
- في الإنسانية :
السجلات الأثرية لتطور الإنسان في كثير من المجالات مكتملة و تشير إلى التحول التدريجي بين كل جنس و آخر. لكن مازال هناك بعض النواقص والتي يصعب على العلماء الإجابة عنها بشكل موضوعي ودقيق على الاقل بما يملكونه من أدلة حتى الآن. ومع هذا فالسجلات الأثرية تجعل العلماء يقرون ويؤكدون وبكل ثقة على أن الإنسان الحديث تطور من القردة أو ما يعرف بالقردة العليا great apes عبر سلسلة من التغييرات والتحولات على امتداد ثمانية مليون سنة. و مع هذا فالعلماء قاموا بتبسيط مرحلة التطور البشري إلى النقاط التالية



:: توقيعي :::


أهم شيء هو ألا تتوقف عن السؤال. أينشتاين

  رد مع اقتباس
قديم 09-01-2013, 12:22 AM السيد مطرقة11 غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [4]
السيد مطرقة11
█▌ الإدارة▌ ®█
الصورة الرمزية السيد مطرقة11
 

السيد مطرقة11 is on a distinguished road
افتراضي

* ظهرت أشباه البشر قبل ثمانية مليون سنة عندما تطورت من القردة العليا great apes
* استخدام القدمين في الحركة عند اشباه البشر قبل اربعة ملايين سنة
* ظهور أول اداة حجرية بسيطه استخدمت بوساطه أشباه البشر قبل مليونين و خمسمائة الف سنة ( صخره مدببه الاطراف لتكسير العظام و استخراج الجذور)
* ظهور أول اداه متطوره استخدمها اشباه البشر قبل مليون و خمسمائة الف سنة (فأس)
* استخدام اشباه البشر للنار و الرمح و أدوات معقدة أخرى قبل نصف مليون سنة
* استخدام اشباه البشر للرموز التصويرية و بعض المجوهرات و الرسومات و مظاهر لوجود شعائر دفن للموتي قبل أربعين ألف سنة
* ظهور الزراعة قبل عشرة آلاف سنة.
أما الرئيسيات فهي رتبة تنضوي تحت فصيلة الثدييات و تشمل على عدد من الحيوانات كالقردة و السعادين و الغوريلات و أيضا الإنسان. رتبة الرئيسيات تحوي على خصائص و متشابهه في ما بينها كالأصابع القادره على التحرك و الأظافر و النظر و تجويف العينين في الجمجمة و تركيب الجمجمة نفسها و ضخامة الدماغ مقارنة بالجسم ككل. جميع أنواع هذه الرتبة لها حاسية شم ضعيفة تقريبا أشباه البشر هي مجموعة ضمن رتبة الرئيسيات و تحوي في أنواعها الإنسان و القردة العليا great ape . هذه المجموعة تعتبر أول من مشى على قدمين اثنين في استخدام الحركة و التنقل.Hominins و لعل أقوى دليل على علاقتنا هذه بين الإنسان و القردة ياتي من التحاليل الجينية للدنا. ليس هذا فحسب بل حتى الترتيب الجيني في كلا الفصيلتين هو نفسه. ولهذا قال العلماء أن البعام chimpanzees هي أقرب للإنسان وراثيا منها إلى الغوريلات. و بما أن أقدم أحفورة لشبة بشري وجدت في أفريقيا وأن جيناتنا البشرية تكاد تطابق جينات القرود الأفريقية لا غيرها كقرود اندونيسيات الأورانجوتان البرتقالية. لذلك فجميع الهومينيس Hominins بما فيها الإنسان قد خرجت بالأساس من أفريقيا و من ثم انتشرت على باقي القارات.
و بالنظر إلى التحليلات الجينية فإن العلماء الاحياء يعتقدون بأن اشباه البشر قد تطوروا من القرود قبل ثمانية أو سبعة ملايين سنة. كما يشير عالم البيولوجيا التطورية نوار كبيبو أن أول شبيه للبشر ظهر في افريقيا.



:: توقيعي :::


أهم شيء هو ألا تتوقف عن السؤال. أينشتاين

  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدليلية (Tags)
مقارنة, الإنسانية, الإسلام, المسيحية, بين


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع البحث في الموضوع
البحث في الموضوع:

البحث المتقدم
اسلوب عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
مقارنة بين المسلم و الملحد و الشيطان و الله daverob96 العقيدة الاسلامية ☪ 0 06-08-2019 07:53 PM
مقارنة بين هند بنت عتبة و بين صفية بنت حيي ... زهرة البنفسج ساحة الاعضاء الجدد Ω 2 05-05-2018 08:56 PM
مقارنة بين المرأة في الإسلام وفي الغرب Lina العقيدة الاسلامية ☪ 22 07-06-2017 09:57 PM
مقارنة بين العلم الإسلامي وعلم الكفار الزنادقة ابن دجلة الخير ساحة النقد الساخر ☺ 2 03-13-2016 06:05 PM
مقارنة بين رجال الشرطة في العالم! ابن دجلة الخير استراحة الأعضاء 0 03-04-2016 12:16 PM