شبكة الإلحاد العربيُ  

العودة   شبكة الإلحاد العربيُ > ملتقيات في نقد الإيمان و الأديان > العقيدة الاسلامية ☪

إضافة رد
 
أدوات الموضوع البحث في الموضوع اسلوب عرض الموضوع
قديم 08-18-2017, 08:19 PM C.E.O غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [1]
C.E.O
عضو برونزي
الصورة الرمزية C.E.O
 

C.E.O is on a distinguished road
افتراضي خرافة الإسلام المعتدل

أشاهد الآن قناة الـcnn حيث يتحدث مقدم البرنامج مع ضيوفه عن الاسباب التي دفعت هؤلاء المتطرفين لما قاموا به من عمل اجرامي في اسبانيا، وبينما كانوا يتحدثون، جاء خبر عاجل عن عمل اجرامي آخر في فنلندا، ولم تتضح دوافع الجريمة التي جعلت اثنين من الشباب يقومان بطعن للناس، وتمنيت في نفسي ألا يكونا من المسلمين، لأن بصراحة وجهنا صار مغبرا، ولن تنفعه اي عمليات تجميل، وكيف يصلح العطار ما افسد الدهر، ونحن دهرنا وتاريخنا حالك السواد وواقعنا اشد سوادا.
وكان أحد الضيوف في القناة يتحدث، بسذاجة، عن وجوب ان يقف الاسلام المعتدل في وجه التطرف... وهنا، كان لي وقفة، مع نفسي طبعا، عن أي اسلام معتدل يتحدث هذا الغر. إن اولى صفات الاعتدال هي الانصاف في الفكر والمعاملة، بأن يكون فكرك وذهنا حياديا خاليا من اي ضغينة او تصور مؤامراتي او احكام مسبقة تجاه الآخر الذي لا يدين بدينك، وتكون معاملتك له معاملة عادلة بصرف النظر عن معتقده.

إن قراءة منصفة للقرآن تعطيك ارشادات عن الكيفية التي يجب ان يتعامل بها المسلم مع الآخر، فإذا توقفنا عند قوله: (قَدْ كَانَتْ لَكُمْ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ فِي إِبْرَاهِيمَ وَالَّذِينَ مَعَهُ إِذْ قَالُوا لِقَوْمِهِمْ إِنَّا بُرَآءُ مِنكُمْ وَمِمَّا تَعْبُدُونَ مِن دُونِ اللَّهِ كَفَرْنَا بِكُمْ وَبَدَا بَيْنَنَا وَبَيْنَكُمُ الْعَدَاوَةُ وَالْبَغْضَاءُ أَبَدًا حَتَّىٰ تُؤْمِنُوا بِاللَّهِ وَحْدَه...). وتفسيرها:
يا أيها المسلمون، ان لكم مثلا اعلى في النبي ابراهيم والمؤمنين معه، عندما قالوا لقومهم، وعندما قال ابراهيم لأبيه: نحن نتبرأ منكم ومن كل ما تعبدون، ولن يقتصر الامر عند هذا الحد، بل ظهرت العداوة والكره لكم الى ابد الآبدين، وستظل هذه العداوة مستمرة، الا في حالة واحدة، وهي أن تؤمنوا بنفس الاله الذي نؤمن به، وتكفروا بكل الالهة الاخرى.
فالمسلم في حالة عداء وكره للآخر حتى يؤمن الكافر بنفس الإله الذي يؤمن به المسلم.
فأي اعتدال تحمله تلك النفسية المشوهة التي تفترض العداوة الابدية مع كل اهل الارض ما لم يسلموا.

ان ما يُطلق عليه المسلم المعتدل ليس موجودا الا في الخيال، فالمسلم واحد من ثلاثة:

- مسلم ملتزم بتعاليم دينه ويمثلهم داعش والقاعدة وطالبان والتيار السلفي والجماعات الجهادية واتباع الدعوة الوهابية واتباع ابن القيم وابن تيمية والمتعاطفون مع هذا الفكر الاسود والمؤيدون له حتى لو كان من اهلك وجيرانك واصدقاؤك وبعض اعضاء هذا المنتدى.

- مسلم جاهل بتعاليم دينه ويمثلهم المسلمون العلمانيون والليبراليون والشيوعيون والعلماء الذين يعلمون ان نظريات الانفجار الكبير والتطور وغيرها من النظريات العلمية هي اقدر واقرب النظريات الى تفسير اصل الكون ووجودنا، والمثقفون المؤمنون بالديمقراطية والحريات والمساواة، والذين يعلون من شأن العقل، ويتصفون بحسن الخلق، وقلة نادرة في طريقها الى الانقراض من اعضاء هذا المنتدى من المسلمين... وهؤلاء هم من يُطلق عليهم خطأ، المسلمون المعتدلون، والحقيقة ان اكثرهم جاهلون بحقيقة الدين غير ملمين بدقائقه واصوله.

- مسلم مبتدع ويمثلهم المعتزلة قديما وبعض جماعات الصوفية حديثا وبعض الفرق التي تؤثر السلم وتسعى للتعايش مع الاخر كالقرآنيين وغيرهم، او بعض من يلجأ إلى التأويل في كل شيء للهروب من الواقع الأليم لحقيقة آيات القرآن وتعاليم الاسلام، لدرجة ان بعضهم قال انه لا توجد جهنم في الاخرة على الحقيقة بل تخويف وتشبيه للحالة النفسية السيئة التي يعيشها الكافر، وان الله ارحم من ان يعذب احدا في نار ابدية.

فإشكالية الاعتدال في الاسلام انها لا تجد لها عضدا صريحا لا منازع له من الايات او الاحاديث، وان وجد، وحاول البعض ان يتشدق بإنسانية الاسلام مستشهدا بآيات السلم، وعدم الإكراه في الدين، تجد ألف صوت من الملتزمين بتعاليم الدين الصحيح - وهم على حق - في أن الاستشهاد ناقص، وان ايات السلم والتعايش منسوخة بآية السيف، وان الداعي الى التعايش هو شخص منهزم، منبطح، مبتدع، متأثر بالغرب الكافر او الشرق الفاجر، مهرطق، متأول، مغلب للعقل على النقل وعلى اقوال العلماء الربانيين، حتى يخرس تماما ذلك الصوت وتسود لغة العنف والكره، وحتى نجحوا في نقل جهنم من السماء الى الارض، واصبحنا اكثرا الناس كرها وبغضا وعداوة... واقتداءً بإبراهيم والذين معه.



  رد مع اقتباس
قديم 08-18-2017, 09:30 PM FreeMason غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [2]
FreeMason
عضو برونزي
الصورة الرمزية FreeMason
 

FreeMason is on a distinguished road
افتراضي

المحزن أن فنلندا بلد مسالم جدا وهو بلد آمن بالفعل ولا تحدث به جرائم قتل إلا فيما ندر.

الإسلام دين دموي وثقافته عدائية ولا يستطيع الإسلاميون ببدعة الدين المعتدل تحريف آيات القرآن الإجرامية الواضحة والصريحة. لكن ربما مستقبلا نرى إسلاما بالإسم فقط كما هو حال معظم الديانة المسيحية الآن.

وطبعا كالعادة مرتكبي هذه الأفعال المخزية مسلمون عربا آغلبهم لاجئون يعيشون على أموال ضرائب "الكفار" حتى يشتد ساعدهم فيرمون بهم إلى الجحيم.



:: توقيعي :::
"There's Not A Single Religion That Can Survive These Two Words, Prove It"
  رد مع اقتباس
قديم 08-18-2017, 09:47 PM غراب غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [3]
غراب
عضو برونزي
الصورة الرمزية غراب
 

غراب is on a distinguished road
افتراضي هذا جزاء تهاون اوربا معهم

نحن هنا لا نستطيع الجهر بالحادنا ونخاف من اجرامهم والاوربيون يعطونهم الامان والحياة الكريمة ثم يغدرون بهم اتذكر في اول مشاركاتي هاجمتي بعض الزملاء الاعزاء وطلبوا مني ان لا اكون متطرف ضد المسلمين

مارأيكم الان ؟

فنلندا بلد اوربي حتى تاريخيا لم يكن له صدام مع المسلمين ومتسامح جدا
يا جماعة اقولها باعلى صوت الاسلام ليس دين بل هو نوع من الجريمة المنظمة
اللعنة علي الاسلام والمسلمين



  رد مع اقتباس
قديم 08-18-2017, 11:43 PM C.E.O غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [4]
C.E.O
عضو برونزي
الصورة الرمزية C.E.O
 

C.E.O is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة FreeMason مشاهدة المشاركة
المحزن أن فنلندا بلد مسالم جدا وهو بلد آمن بالفعل ولا تحدث به جرائم قتل إلا فيما ندر
بالنسبة لـ فنلندا، فتقريبا انا المسؤول عن ما حدث لها...
في حوار مع مع صديق لي بالامس، قلت له: كل يوم نسمع اخبار قتل وسفك دماء في سوريا ومصر واليمن والعراق وباكستان وافغانستان وغيرهم من بلاد دين السلام.. عمرك سمعت اخبار عن فنلندا.

اليوم سمعنا.



  رد مع اقتباس
قديم 08-18-2017, 11:46 PM C.E.O غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [5]
C.E.O
عضو برونزي
الصورة الرمزية C.E.O
 

C.E.O is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة غراب مشاهدة المشاركة
نحن هنا لا نستطيع الجهر بالحادنا ونخاف من اجرامهم والاوربيون يعطونهم الامان والحياة الكريمة ثم يغدرون بهم
الغدر صفة اصيلة من صفات الدين الحنيف، وقد سنها لهم قدوتهم عليه من دعوات الناس ما يستحق.



  رد مع اقتباس
قديم 08-19-2017, 12:12 AM C.E.O غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [6]
C.E.O
عضو برونزي
الصورة الرمزية C.E.O
 

C.E.O is on a distinguished road
افتراضي

وهذا نموذج من نماذج غدره هو واصحابه، صلوات الله عليه، ورضوانه عليهم اجمعين:

حدثنا علي بن عبد الله حدثنا سفيان قال عمرو سمعت جابر بن عبد الله رضي الله عنهما يقول قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من لكعب بن الأشرف فإنه قد آذى الله ورسوله، فقام محمد بن مسلمة، فقال يا رسول الله: أتحب أن أقتله؟ قال نعم. قال فأذن لي أن أقول شيئا قال قل فأتاه محمد بن مسلمة فقال إن هذا الرجل قد سألنا صدقة وإنه قد عنانا وإني قد أتيتك أستسلفك قال وأيضا والله لتملنه قال إنا قد اتبعناه فلا نحب أن ندعه حتى ننظر إلى أي شيء يصير شأنه وقد أردنا أن تسلفنا وسقا أو وسقين وحدثنا عمرو غير مرة فلم يذكر وسقا أو وسقين أو فقلت له فيه وسقا أو وسقين فقال أرى فيه وسقا أو وسقين فقال نعم ارهنوني قالوا أي شيء تريد قال ارهنوني نساءكم قالوا كيف نرهنك نساءنا وأنت أجمل العرب قال فارهنوني أبناءكم قالوا كيف نرهنك أبناءنا فيسب أحدهم فيقال رهن بوسق أو وسقين ولكنا نرهنك اللأمة قال سفيان يعني السلاح فواعده أن يأتيه فجاءه ليلا ومعه أبو نائلة وهو أخو كعب من الرضاعة فدعاهم إلى الحصن فنزل إليهم فقالت له امرأته أين تخرج هذه الساعة فقال إنما هو محمد بن مسلمة وأخي أبو نائلة وقال غير عمرو قالت أسمع صوتا كأنه يقطر منه الدم قال إنما هو أخي محمد بن مسلمة ورضيعي أبو نائلة إن الكريم لو دعي إلى طعنة بليل لأجاب قال ويدخل محمد بن مسلمة معه رجلين قيل لسفيان سماهم عمرو قال سمى بعضهم قال عمرو جاء معه برجلين وقال غير عمروأبو عبس بن جبر والحارث بن أوس وعباد بن بشر قال عمرو جاء معه برجلين فقال إذا ما جاء فإني قائل بشعره فأشمه فإذا رأيتموني استمكنت من رأسه فدونكم فاضربوه وقال مرة ثم أشمكم فنزل إليهم متوشحا وهو ينفح منه ريح الطيب فقال ما رأيت كاليوم ريحا أي أطيب وقال غير عمرو قال عندي أعطر نساء العرب وأكمل العرب قال عمرو:
فقال: أتأذن لي أن أشم رأسك؟ قال: نعم. فشمه ثم أشم أصحابه، ثم قال: أتأذن لي. قال: نعم. فلما استمكن منه، قال: دونكم فقتلوه. ثم أتوا النبي صلى الله عليه وسلم فأخبروه.



  رد مع اقتباس
قديم 08-19-2017, 12:56 AM ابو مينا غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [7]
ابو مينا
الباحِثّين
الصورة الرمزية ابو مينا
 

ابو مينا is on a distinguished road
افتراضي

استقراء الواقع قد يفضي بنا الى نتيجة مرعبة. هي ان ما يسمى بالمسلم المعتدل او الجاهل هو مشروع مسلم متطرف و قنبلة موقوتة قد تنفجر في اية لحظة شريطة توفر الصاعق و التوقيت.
المطرب اللباني فضل شاكر ، تحول في ليلة واحدة من فنان ناجح صاعد الى داعشي متعطش للدماء بسبب شيخ متطرف : احمد الأسير.

بعض اللبنانيين المتطرفين السنة ينحدرون من امهات شيعية او نصيرية او حتى مسيحية.
فشيخنا الاسير امه شيعية مثلا.
و الحال هو نفسه مع بعض نظرائهم المتطرفين من الشيعة المنحدرين من اصول سنية او نصرانية.
لم تضف حالة الاختلاط الحضاري لضمير هذا الدين شيئاً ، بل اكاد ازعم جازماً ان عدوى التطرف تسري الى من يعتنق الاسلام ، و انكى من ذلك ، ان القادم من اديان اخرى قد يكون متطرفاً بالسجية و الطبيعة ، و لم يجد في الاديان ما يحي و يواطئ نزعة التطرف فيه الا الاسلام ، فإن ارتد بعد برهة ، فلا تفتشوا عنه طويلاً ، ستجدونه في تجمعات النازية الجديدة و ال كي كي كي و دعاة الفصل العنصري الابيض.



  رد مع اقتباس
قديم 08-19-2017, 08:02 AM C.E.O غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [8]
C.E.O
عضو برونزي
الصورة الرمزية C.E.O
 

C.E.O is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابو مينا مشاهدة المشاركة
استقراء الواقع قد يفضي بنا الى نتيجة مرعبة. هي ان ما يسمى بالمسلم المعتدل او الجاهل هو مشروع مسلم متطرف و قنبلة موقوتة قد تنفجر في اية لحظة شريطة توفر الصاعق و التوقيت.
المطرب اللباني فضل شاكر ، تحول في ليلة واحدة من فنان ناجح صاعد الى داعشي متعطش للدماء بسبب شيخ متطرف : احمد الأسير.

بعض اللبنانيين المتطرفين السنة ينحدرون من امهات شيعية او نصيرية او حتى مسيحية.
فشيخنا الاسير امه شيعية مثلا.
و الحال هو نفسه مع بعض نظرائهم المتطرفين من الشيعة المنحدرين من اصول سنية او نصرانية.
لم تضف حالة الاختلاط الحضاري لضمير هذا الدين شيئاً ، بل اكاد ازعم جازماً ان عدوى التطرف تسري الى من يعتنق الاسلام ، و انكى من ذلك ، ان القادم من اديان اخرى قد يكون متطرفاً بالسجية و الطبيعة ، و لم يجد في الاديان ما يحي و يواطئ نزعة التطرف فيه الا الاسلام ، فإن ارتد بعد برهة ، فلا تفتشوا عنه طويلاً ، ستجدونه في تجمعات النازية الجديدة و ال كي كي كي و دعاة الفصل العنصري الابيض.
كلامك صحيح 100% ولذلك نجد نسبة كبيرة ممن يعتنقون الاسلام في امريكا مثلا هم من ارباب السجون، وخاصة السود.
ان كثيرا من المجرمين يجدون ضالتهم في تعاليم هذا الدين، فالاسلام يتيح لمن يتبعه ان يقتل ويسرق تحت مسمى الدين، ولنا في داعش خير مثال، وهو افضل من ان يقتل او يسرق بلا هدف.
كثير من الاشخاص المعتدلين الذين يعتنقون الاسلام انخداعا به، يتركونه في غضون سنة او سنوات قليلة
ولكن نحن طبعا لا نسمع عمن يترك الاسلام او نقرأ احصاءات عن اعدادهم، فقط نشاهد من يسوقه عماه او حظه التعيس لدخول هذا الدين.



  رد مع اقتباس
قديم 08-19-2017, 08:26 AM ابو مينا غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [9]
ابو مينا
الباحِثّين
الصورة الرمزية ابو مينا
 

ابو مينا is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة C.E.O مشاهدة المشاركة
كلامك صحيح 100% ولذلك نجد نسبة كبيرة ممن يعتنقون الاسلام في امريكا مثلا هم من ارباب السجون، وخاصة السود.
ان كثيرا من المجرمين يجدون ضالتهم في تعاليم هذا الدين، فالاسلام يتيح لمن يتبعه ان يقتل ويسرق تحت مسمى الدين، ولنا في داعش خير مثال، وهو افضل من ان يقتل او يسرق بلا هدف.
كثير من الاشخاص المعتدلين الذين يعتنقون الاسلام انخداعا به، يتركونه في غضون سنة او سنوات قليلة
ولكن نحن طبعا لا نسمع عمن يترك الاسلام او نقرأ احصاءات عن اعدادهم، فقط نشاهد من يسوقه عماه او حظه التعيس لدخول هذا الدين.
مقال و دراسة جريئة جداً ..
ياااه !!! سبعة يرتدون من كل عشرة دخلوا الاسلام ؟؟؟؟ و بإحصائية مصدرها المسجد نفسه .. لم ادرِ ان الارقام قد تصل الى هذا الحد.
اهيب بالزملاء الاطلاع على جميع الروابط الواردة في الرابط الذي وضعته مشكوراً.

http://www.newstatesman.com/religion...ions-ex-muslim

https://imamluqman.wordpress.com/201...-luqman-ahmad/

للاستماع الصوتي :
https://www.youtube.com/watch?v=pE7MNqj7uss



  رد مع اقتباس
قديم 08-19-2017, 08:35 AM haithem غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [10]
haithem
موقوف
الصورة الرمزية haithem
 

haithem is an unknown quantity at this point
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة c.e.o مشاهدة المشاركة
أشاهد الآن قناة الـcnn حيث يتحدث مقدم البرنامج مع ضيوفه عن الاسباب التي دفعت هؤلاء المتطرفين لما قاموا به من عمل اجرامي في اسبانيا، وبينما كانوا يتحدثون، جاء خبر عاجل عن عمل اجرامي آخر في فنلندا، ولم تتضح دوافع الجريمة التي جعلت اثنين من الشباب يقومان بطعن للناس، وتمنيت في نفسي ألا يكونا من المسلمين، لأن بصراحة وجهنا صار مغبرا، ولن تنفعه اي عمليات تجميل، وكيف يصلح العطار ما افسد الدهر، ونحن دهرنا وتاريخنا حالك السواد وواقعنا اشد سوادا.
وكان أحد الضيوف في القناة يتحدث، بسذاجة، عن وجوب ان يقف الاسلام المعتدل في وجه التطرف... وهنا، كان لي وقفة، مع نفسي طبعا، عن أي اسلام معتدل يتحدث هذا الغر. إن اولى صفات الاعتدال هي الانصاف في الفكر والمعاملة، بأن يكون فكرك وذهنا حياديا خاليا من اي ضغينة او تصور مؤامراتي او احكام مسبقة تجاه الآخر الذي لا يدين بدينك، وتكون معاملتك له معاملة عادلة بصرف النظر عن معتقده.

إن قراءة منصفة للقرآن تعطيك ارشادات عن الكيفية التي يجب ان يتعامل بها المسلم مع الآخر، فإذا توقفنا عند قوله: (قَدْ كَانَتْ لَكُمْ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ فِي إِبْرَاهِيمَ وَالَّذِينَ مَعَهُ إِذْ قَالُوا لِقَوْمِهِمْ إِنَّا بُرَآءُ مِنكُمْ وَمِمَّا تَعْبُدُونَ مِن دُونِ اللَّهِ كَفَرْنَا بِكُمْ وَبَدَا بَيْنَنَا وَبَيْنَكُمُ الْعَدَاوَةُ وَالْبَغْضَاءُ أَبَدًا حَتَّىٰ تُؤْمِنُوا بِاللَّهِ وَحْدَه...). وتفسيرها:
يا أيها المسلمون، ان لكم مثلا اعلى في النبي ابراهيم والمؤمنين معه، عندما قالوا لقومهم، وعندما قال ابراهيم لأبيه: نحن نتبرأ منكم ومن كل ما تعبدون، ولن يقتصر الامر عند هذا الحد، بل ظهرت العداوة والكره لكم الى ابد الآبدين، وستظل هذه العداوة مستمرة، الا في حالة واحدة، وهي أن تؤمنوا بنفس الاله الذي نؤمن به، وتكفروا بكل الالهة الاخرى.
فالمسلم في حالة عداء وكره للآخر حتى يؤمن الكافر بنفس الإله الذي يؤمن به المسلم.
فأي اعتدال تحمله تلك النفسية المشوهة التي تفترض العداوة الابدية مع كل اهل الارض ما لم يسلموا.

ان ما يُطلق عليه المسلم المعتدل ليس موجودا الا في الخيال، فالمسلم واحد من ثلاثة:

- مسلم ملتزم بتعاليم دينه ويمثلهم داعش والقاعدة وطالبان والتيار السلفي والجماعات الجهادية واتباع الدعوة الوهابية واتباع ابن القيم وابن تيمية والمتعاطفون مع هذا الفكر الاسود والمؤيدون له حتى لو كان من اهلك وجيرانك واصدقاؤك وبعض اعضاء هذا المنتدى.

- مسلم جاهل بتعاليم دينه ويمثلهم المسلمون العلمانيون والليبراليون والشيوعيون والعلماء الذين يعلمون ان نظريات الانفجار الكبير والتطور وغيرها من النظريات العلمية هي اقدر واقرب النظريات الى تفسير اصل الكون ووجودنا، والمثقفون المؤمنون بالديمقراطية والحريات والمساواة، والذين يعلون من شأن العقل، ويتصفون بحسن الخلق، وقلة نادرة في طريقها الى الانقراض من اعضاء هذا المنتدى من المسلمين... وهؤلاء هم من يُطلق عليهم خطأ، المسلمون المعتدلون، والحقيقة ان اكثرهم جاهلون بحقيقة الدين غير ملمين بدقائقه واصوله.

- مسلم مبتدع ويمثلهم المعتزلة قديما وبعض جماعات الصوفية حديثا وبعض الفرق التي تؤثر السلم وتسعى للتعايش مع الاخر كالقرآنيين وغيرهم، او بعض من يلجأ إلى التأويل في كل شيء للهروب من الواقع الأليم لحقيقة آيات القرآن وتعاليم الاسلام، لدرجة ان بعضهم قال انه لا توجد جهنم في الاخرة على الحقيقة بل تخويف وتشبيه للحالة النفسية السيئة التي يعيشها الكافر، وان الله ارحم من ان يعذب احدا في نار ابدية.

فإشكالية الاعتدال في الاسلام انها لا تجد لها عضدا صريحا لا منازع له من الايات او الاحاديث، وان وجد، وحاول البعض ان يتشدق بإنسانية الاسلام مستشهدا بآيات السلم، وعدم الإكراه في الدين، تجد ألف صوت من الملتزمين بتعاليم الدين الصحيح - وهم على حق - في أن الاستشهاد ناقص، وان ايات السلم والتعايش منسوخة بآية السيف، وان الداعي الى التعايش هو شخص منهزم، منبطح، مبتدع، متأثر بالغرب الكافر او الشرق الفاجر، مهرطق، متأول، مغلب للعقل على النقل وعلى اقوال العلماء الربانيين، حتى يخرس تماما ذلك الصوت وتسود لغة العنف والكره، وحتى نجحوا في نقل جهنم من السماء الى الارض، واصبحنا اكثرا الناس كرها وبغضا وعداوة... واقتداءً بإبراهيم والذين معه.
ولماذا سمح لنا الاسلام من الزواج منهم
انا متزوج من مسيحية من 16 سنة ولم تسلم لانه لا اكراه في الدين

موضوعك ولد ميتا
لكن سوف يشكرك عليه الكثير
خصوصا اهل التنطع في الكلام



  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدليلية (Tags)
الإسلام, المعتدل, خرافة


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع البحث في الموضوع
البحث في الموضوع:

البحث المتقدم
اسلوب عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
خرافة السماء في الإسلام Hikki العقيدة الاسلامية ☪ 134 11-21-2017 04:29 PM
الإسلام المعتدل! yan العقيدة الاسلامية ☪ 0 09-10-2017 04:17 AM
خرافة قرآنية : خرافة خروج المني من الصلب و جذورها التارخية نورالعلوي العقيدة الاسلامية ☪ 2 09-28-2016 01:30 PM
محاربة خرافة الإسلام الشمولي ولعبة المفاتيح الثلاثة binbahis العقيدة الاسلامية ☪ 19 09-08-2016 12:13 AM
خرافة العصر الذهبي في صدر الإسلام? ترنيمه مقالات من مُختلف الُغات ☈ 12 08-28-2014 01:09 PM